الرئيسية الأخبارفيسبوك يحذف منشور ترامب بعدما زعم أن كورونا أقل فتكاً من الإنفلونزا

 في حربه ضد المعلومات المغلوطة، حذف فيسبوك منشور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والذي قال فيه زورا أن فيروس كورونا المستجد أقل فتكا من الإنفلونزا العادية.

وكان دونالد ترامب قد كتب عبر حسابه على فيسبوك وتويتر أن هناك أكثر من 100 ألف يموتون في أمريكا من الإنفلونزا ولكن هل يعني هذا أن يتم اغلاق البلاد، لقد تعلمت أمريكا التعايش مع موسم الإنفلونزا القادم تماما مثلما نتعلم حاليا كيف نتعايش مع كوفيد 19.

Facebook

بعدها قامت الشبكة الإجتماعية فيسبوك بإزالة المنشور وأوضحت أن السبب يرجع إلى قيام ترامب بخرق قواعد المنصة بخصوص المعلومات الغير صحيحة والمضللة حول فيروس كورونا.

أما موقع التغريدات الشهير تويتر، لم يقم بنفس إجراء فيسبوك وحذف المنشور ولكنه أضاف علامة تحذير على التغريدة وقيّد التفاعلات مع ما كتبه ترامب بسبب المعلومات الخاطئة.

إقرأ أيضا : تويتر يحذر: حظر حسابات من يتمنى الموت لدونالد ترامب !

 وتقوم الشبكة الإجتماعية فيسبوك بحرب شرسة ضد المعلومات المضللة والمغلوطة التي يتم تداولها على منصتها ومن ضمن حربها إزالة المعلومات الخاطئة عن فيروس كورونا المستجد.

حيث يرى فيسبوك أن تلك المعلومات المضللة عن الفيروس التاجي يمكنها ان تُسهم في إلحاق ضرر جسدي وشيك ولهذا تتم إزالة أي منشورات تضم محتوى غير صحيح عن COVID-19.

وبالنسبة لما قاله ترامب فلا يمكن القول بأن كورونا ليس خطيرا كما رأينا أن الفيروس التاجي خلال تلك الفترة كان أكثر فتكا من الإنفلونزا فضلا عن أن عدد الذين يموتون بسبب الإنفلونزا سنويا يتراوح بين 24000 و 62000 حالة في أمريكا، أما فيروس كورونا المستجد قد قتل منذ مارس الماضي أكثر من 210 ألف أمريكي،

يُذكر أن ترامب قد تم إصابه بفيروس كورونا الأسبوع الماضي وقضى عطلة نهاية الأسبوع في مركز طبي عسكري ولكن تعافى وخرج بالأمس استنتج أن الفيروس التاجي ليس خطيرا على الناس.