القائمة
أفضل هواتف ذكية لعام 2014

أفضل هواتف ذكية لعام 2014

منذ 7 سنوات - بتاريخ 2014-12-30

اخر تحديث - بتاريخ 2022-02-08

عام 2014 شهد إطلاق هواتف ذكية عديدة من كبرى الشركات وصُغراها، وشهد في نفس الوقت تطوراً متوقعاً للمواصفات العتادية والبرمجية لتلك الأجهزة، لم تبهرنا كثيراً ما آلت إليه قدراتها وعتادها بسبب نموها بشكل منتظم، فشاشات الهواتف الرائدة على سبيل المثال كانت بجودة 720p منذ عامان، والعام الفائت أصبحت بجودة 1080p، أما هذا العام فبدأت الشركات تبني شاشات بجودة 1440p في هواتفها، وعلى هذا المنوال سنجد أن العام القادم من المتوقع أن يشهد أولى الهواتف بشاشات بجودة 2160p في النصف الثاني منه على الأكثر، نفس الشيء ينطبق على معظم مواصفات الأجهزة الذكية كالمعالج والذاكرة العشوائية والكاميرا وغيرها.

وإيماناً منا بأن هناك هواتف ذكية كثيرة تستحق أن تكون أفضل ما تم إنتاجه لهذا العام، قررنا حصر هذه الأجهزة ولكن بدون ترتيب، فالأمر سيختلف قليلاً عن المعتاد، حيث سيتم ذكر ما يتفوق به كل جهاز في القائمة عن بقية الهواتف، وفي النهاية سيكون لك عزيزي القارئ الاختيار بينهم جميعاً لترتبهم حسب رؤيتك أنت لأيهم الأفضل على الإطلاق، فهيا بنا ننظر إلى قائمة أفضل الهواتف الذكية لعام 2014.

HTC One M8 (أفضل تصميم)

htc-one-m8-amber-gold-2

تتميز HTC في المعتاد بجمال تصميم هواتفها الذكية منذ البداية، ولكنها مع إطلاق هاتف HTC One جاءت لتضع حجر الأساس في أروع تصميم لهاتف ذكي على الإطلاق، ويشهد لهذا الكثير من الاستفتاءات والجوائز التي حصدت مركزها الأول من ناحية التصميم، وقد أكملت هذا التميز بتصميم هاتفها HTC One M8 الذي استطاع أن ينتشل الشركة من ضائقتها المالية بعد سنوات من تفاقم الأزمة، ليعود على الشركة بأرباح جيدة ويثبت أقدامها في السوق مرة أخرى.

الهيكل المعدني الفخم والتصميم الأنيق للهاتف جعلاه يستحق أن يكون أفضل هواتف العام من ناحية التصميم ويتفوق على سابقه كذلك. بالتأكيد الهاتف لديه الكثير من المميزات الرائعة الأخرى، ولكن هذه هي أبرز ميزة ينفرد بها عن بقية هواتف العام بفارق كبير، ولقد قمنا بمراجعة النسخة المعدلة من الهاتف وهي HTC One M8 Eye، ويمكنك الاطلاع على هذه المراجعة للتعرف على الهاتف عن قرب، حيث لا يختلف عن الهاتف الأصلي إلا في الكاميرا وبعض المتفرقات الصغيرة: مراجعة هاتف HTC ONE M8 EYE.

آيفون 6 (أفضل هاتف للأعمال)

iphone-6-apple-pic

انتقلت آبل إلى مرحلة جديدة بعدما قررت تكبير حجم شاشة هاتفها المدلل آيفون، ولكنها خطوة متأخرة بعض الشيء حيث انتشرت تلك الأحجام منذ فترة طويلة، وميزة الشاشة الكبيرة هو وضوح الخط لقراءة أفضل ورؤية تفاصيل أكثر والاستمتاع بتشغيل الفيديو والألعاب بصورة ممتعة أكثر.

ولكن تأخر آبل في تكبير حجم شاشة آيفون لم يمنع من أنها الآن تقدم التجربة الأمثل في عالم الأعمال، فهذا الاختيار ارتكز على سببين، أولهما كثرة وجودة تطبيقات نظام iOS المعروفة، فالتطبيقات الخاصة بعالم الأعمال أكثر منها بكثير مما توجد في نظام أندرويد، وجودتها واستقرارها أفضل كذلك.

فنحن جميعاً نعلم أن المطورين يهتمون بتطوير تطبيقات iOS لأنهم يجدون مقابل لعملهم، بينما أغلب مستخدمو أندرويد يحصلون على التطبيقات المدفوعة مجاناً عن طريق تهكيرها. أما السبب الثاني الذي ميز آيفون 6 عن بقية هواتف السلسلة هو أن كبر حجم شاشته سيساعد على العمل بطريقة أفضل عليه، من حيث التحكم واستيعاب نصوص أكثر وما إلى ذلك، لذلك فهو خيار مناسب لمحبي متابعة الأعمال وقضائها عبر الأجهزة الذكية.

OnePlus One (أرخص هاتف رائد)

OnePlus One

هاتف صعب المنال حقاً، ولكنه يستحق عناء الحصول عليه، ستجد في هذا الهاتف كل ما يمكنك تخيل أن يحتوي عليه هاتف رائد، بداية من التصميم والخامات وصولاً إلي العتاد الداخلي القوي الذي ينافس أقوى هواتف العام ويتفوق على معظمها كذلك، كل هذا بسعر أقل من نصف سعر الهواتف الرائدة الموجودة حالياً.

لم تتنازل الشركة عن أي شيء من معايير جودة الهاتف لتعوض فارق السعر الكبير الذي تقدمه، بل قدمت الهاتف في أبهى حلة يحسد عليها، ونجحت بذكاء تسويقي هائل أن تجذب عيون العالم التقني إليها، مما زاد من قيمة الهاتف بشكل كبير، ولقد قدمنا مراجعة تفصيلية لهذا الهاتف الرائع تشمل كل أوجه مواصفاته واستخدامه، تستطيع الاطلاع عليها من هنا: المراجعة التفصيلية والشاملة لهاتف ONEPLUS ONE.

سامسونج جلاكسي نوت 4 (أفضل مميزات برمجية)

Galaxy-Note-4-Gold

يعترض الكثير من المستخدمين هذه الأيام على هواتف سامسونج للكثير من الأسباب، لعل أهمها تكرار التصميم وكثرة الهواتف بدون الحاجة لذلك وعدم تقديمها لجديد يذكر بعدما احتلت عرش هواتف أندرويد لفترة طويلة، ولكن الآن المنافسة أصبحت شرسة لاتجاه المستخدمين إلى شركات أخرى قدمت لهم ما يحتاجونه بالفعل، مما ساهم في تكبد سامسونج خسائر في الفترة الأخيرة لانصراف مستخدميها عنها.

ولكن كل هذا شيء، وسلسلة هواتف جلاكسي نوت شيء آخر تماماً، إنه الإبداع الوحيد من سامسونج الذي لم تستطع أي شركة منافسة أن تواكبه أو تتغلب عليه حتى الآن، إن نظرت لهذا الهاتف اللوحي على أنه مجرد هاتف فربما لا يناسبك وتراه مثله مثل بقية الهواتف، ولكن عندما تكون أحد مستخدمي قلم S-Pen فإنك بالتأكيد تدرك قيمة هذا الهاتف جيداً.

وقوة القلم ليست فقط في الإبداع في تصميمه، بل الأهم هو البرمجيات والتطبيقات التي توفر لك التجربة الأمثل للاستخدام، اختصارات وإضافات عديدة تجعل من الهاتف ملاذاً لقضاء وقت ممتع ومتابعة جميع أعمالك، ويا حبذا لو كنت طالب أو فنان، عندها ستدرك قيمة القلم جيداً، ولا ننسى أيضاً البرمجيات العديدة التي توفرها سامسونج لعموم أجهزتها الرائدة، ربما لا نستخدمها كلها ولكن استخدامها بالتأكيد يقوم بالتيسير عليك في أشياء متعددة، ولقد قمنا بمراجعة الهاتف من قبل، وتستطيع الاطلاع على المراجعة من هنا: مراجعة الهاتف اللوحي سامسونج جلاكسي نوت 4.

سوني إكسبيريا زد 3 (أفضل بطارية)

xperia-z3-gallery-05-1240x840-3a9c04a58df869e2c67c32bb072116b2

هواتف سوني الرائدة لها العديد من المميزات، ومن استخدمها يعلم مدى جودة هواتفها وتصميمها الراقي، وربما نعترض على إصدار هاتف رائد جديد كل ستة أشهر، إلا أننا لا نستطيع القول بأن تلك الهواتف غير جيدة، بل هي ممتازة من نواحي عديدة، وآخر ما أصدرته سوني من سلسلة هواتفها الرائدة هو هاتف Sony Xperia Z3.

الهاتف لم يختلف كثيراً من حيث الشكل عن سابقه، ولكن الاختلاف الأبرز والذي جعله يستحق دخول تلك القائمة كان في عمر البطارية، فهو يعتبر أفضل هاتف رائد يمتلك بطارية تصمد وقتاً طويلاً قبل الحاجة إلى إعادة شحنها، فمتوسط عمر البطارية هو "يومان"، وهذا ليس فقط بفضل كبر حجم البطارية أو قوتها، بل أيضاً بسبب ابتكار سوني لبرمجيات تسمح بتقليل استهلاك البطارية إلى حد كبير مما يجعلها تعمل لوقت أطول بدون مشاكل، ولقد قمنا بعمل مراجعة للهاتف تستطيع الاطلاع عليها من هنا: مراجعة هاتف سوني الرائع اكسبيريا زد 3.

HTC Desire 816 (أفضل هاتف من الفئة المتوسطة)

htc-desire-816_allcolors

كانت قائمة أفضل الهواتف ستقتصر على الهواتف الرائدة التي قدمت عتاد ومميزات رائعة خلال هذا العام، لولا وجود هاتف متوسط المواصفات فرض نفسه على القائمة لما تمتع به من شعبية جارفة بين المستخدمين، إنه هاتف HTC Desire 816.

هذا الهاتف الذي يقدم شاشة كبيرة بجودة عالية وسماعات ستيريو لصوت رائع، عتاد داخلي جيد، وسلاسة وسهولة في الاستخدام، فكان الخيار الأمثل للباحثين عن هاتف ترفيهي من الفئة المتوسطة، يستطيع تلبية احتياجاتهم، خاصة مع الاتجاه السائد مؤخراً بالإقبال على الهواتف كبيرة الحجم، ولقد قمنا بمراجعة هذا الهاتف، وتستطيع الاطلاع على المراجعة من خلال هذا الرابط: مراجعة الهاتف اللوحي HTC Desire 816.

هواتف ذكية أخرى تستحق الذكر:

LG G3

LG-G3

ربما لا يتميز هذا الهاتف بشيء محدد، ولكنه بالتأكيد من أقوى وأفضل الهواتف التي تم انتاجها عام 2014، يكفي أنه كان أول هاتف ذكي بشاشة 2K، وبعدها بدأت بقية الشركات في اتباع خطاه، الهاتف يمتلك عتاد من أفضل العتاد الموجود، وتصميمه كذلك من التصميمات الرائعة، خاصة فكرة الأزرار الخلفية.

أضف تعليق (0)
ذات صلة