الكنز المفقود! هل من المهم أن تحصل على كيبورد و ماوس مخصصين للألعاب؟! - عرب هاردوير

الكنز المفقود! هل من المهم أن تحصل على كيبورد و ماوس مخصصين للألعاب؟!

حتي ولو كنت من أمهر اللاعبين على الإطلاق ، فأنت لن تصل الى الاحترافية بدون أدوات احترافية، ببساطة لن تحصل على تجربة اللعب التي من المفترض أن تحصل عليها أو بمعنى أخر “That’s not The way it’s meant to be Played”.

الكثير منّا في الفترة الحالية يعلم أهمية الحاسب الشخصي بالنسبة لمطوريّ الألعاب، وذلك قد يكون أحد أسبابه الرئيسية هو اهتمام مجمتع اللاعبين بالألعاب الشبكية والعاب الأون لاين (كما نطلق عليها). الكثير من الألعاب الأن مبنية على الحاسوب أو لنقل للحاسوب من الأساس، العاب اطلاق النار من منظور الشخص الأول أو كما يطلق عليها اختصاراً FPS على سبيل المثال هي في الأساس موجهة لأصحاب الحواسيب الشخصية وذلك لسهولة لعب مثل هذه الألعاب باستخدام فأرة ( ماوس ) و لوحة مفاتيح ( كيبورد ) ، وهكذا الأمر مع العاب كثيرة أخرى . ومع الاهتمام المتزايد بألعاب الحاسب الشخصي وإطلاق العناوين الشهيرة عليه أصبح من المهم أن يحصل اللاعبين على أجهزة حاسب تنافسية تستطيع أن توفر لهم تجربة لعب ممتازة تسمح لهم بالمنافسة في البطولات العالمية للألعاب المختلفة.

ولكن الكثير من  اللاعبين في الوقت الحالي عند اختيار  قطع الحاسب لديهم للمنافسة في الألعاب التعاونية والتي تعتمد على طور الأون لاين يهملون تماماً بعض النقاط الهامة ليتمتعوا بتجربة لعب منقطعة النظير، بالتأكيد ومما لا شك فيه فإن أحد أهم هذه العوامل التي تجعل الحاسب الخاص بك مميزاً من جانب الأداء هو العتاد الخاص بالحاسب نفسه مثل البطاقة الرسومية والمعالج المركزي والرام، ولكن هناك بعض العوامل الأخرى التي توفر لك أسلوب لعب يختلف عن غيرك من اللاعبين. لتنقلك من عالم الهواة التقليديين الى المحترفين، نعم عزيزي القارئ نحن نتحدث هنا عن الفأرة ولوحة المفاتيح المخصصة للألعاب.

الكنز المفقود! هل من المهم أن تحصل على كيبورد و ماوس مخصصين للألعاب؟! لوحة مفاتيح و فأرة

قد يتساءل البعض منكم الأن ويقول لنفسه “وما الذي ستقدمه لي لوحة مفاتيح وفأرة مخصصتين للألعاب، هذه أعذار  هواة”، بالتأكيد قد تكون أحد اللاعبين المهرة والمخضرمين في لعبة ما ولكن دعني أقول لك أمراً هاماً عزيزي القارئ. حتي ولو كنت من أمهر اللاعبين على الإطلاق في لعبة ما، فأنت لن تصل الى الاحترافية بدون أدوات احترافية…يمكنك استخدام ماوس و كيبورد تقليديين بالطبع ولكن لن تحصل على تجربة اللعب التي من المفترض أن تحصل عليها، ببساطة لن تحصل على تجربة اللعب التي من المفترض أن تحصل عليها أو بمعنى أخر “That’s not The way it’s meant to be Played”. الأمر أشبه بدخول سباق سيارات Formula 1 والمنافسة فيها بسيارة تقليدية لا تتعدى قوتها 100 حصان.

ولكن لما كل هذا الحديث عن لوحة المفاتيح والفأرة ؟ حسناً سنتناقش مع بعضنا في الأسطر القليلة القادمة عن الفوائد التي تعود عليك كلاعب عند استخدام ماوس و لوحة مفاتيح للألعاب، مقارنة بالفأرة و الكيبورد التقليديين.

راحة المسك:

الكثير من اللاعبين يلعبون لفترات طويلة في الأغلب وهو ما يجعل كون الأدوات التي يستخدمونها اللاعبين في أمس الحاجة لأن تجعلهم يشعرون بالراحة أثناء اللعب، وذلك لأن اللعب لفترات طويلة يسبب تعرّق اليدين و تعب المفاصل والأعصاب في الحقيقة. لذلك فكون الفأرة ولوحة المفاتيح مريحة تشكل أهمية كبيرة. يجب أن تكون الفأرة مصنوعة من البلاستيك الذي لا يجمع شحم الأصابع أو يتسبب في تعرق يد اللاعب بشكل كبير وسريع. وهو بكل تأكيد ما سيتسبب في تجربة لعب سيئة.

وهو ما يوفره لهم الماوس الاحترافي، حيث يوفر للاعبين خفة الوزن ليتحرك اللاعب بشكل مريح وبدون أدنى تعب، فاللاعب في غنى عن أن يشكل له وزن الفأرة المزيد من التعب، نعم في الأغلب وزنها خفيف وقد يبدو في البداية أمراً غير مهم، ولكن مع فترات اللعب الطويلة يبدأ التعب والإرهاق بالتسلل للاعب ويكون وزن الفأرة في هذه الحالة محورياً. لذلك يوفر الماوس الاحترافي أيضاً الوزن الخفيف بجانب المادة المضادة للتعرق المصنوع منها مما يوفر تجربة لعب لساعات ممتدة بدون تعب أو مضايقات.

الاستجابة :

استجابة الفأرة ولوحة المفاتيح تعد من أهم العوامل التي توفر للاعب تجربة اللعب الاحترافية التي تكلمت عنها، فما الفائدة من اللعب والاندماج في اللعبة اذا كانت الفأرة ولوحة المفاتيح لديّ سيسببان لي الملل والتأخير أو Lag. لذلك فهناك مصطلح شائع بين مجتمع اللاعبين المحترفين وهو مصطلح DPI وهو اختصار لمصطلح dots per inch أو عدد الحركات الفيزيائية في البوصة الواحدة.

كلما زاد الـDPI للفأرة كلما كانت حركة الماوس أسرع على الشاشة، فعلى سبيل المثال اذا كان معدل الDPI يساوي 3000 نقطة فإن ذلك سيسمح للفأرة بالحركة بطول الشاشة بمجرد لمس الفأرة، هذا يسمح بسرعة أكبر وسهولة أعلى في التحرك داخل الألعاب، مما يوفر قدرة أفضل على التحكم في اللاعب بدون أية مضايقات. تأتي الفأرة الاحترافية أيضاً في الأغلب مع متحكم في سرعة DPI في منتصف الفأرة وهو ما يسمح بالإنتقال بين السرعات المختلفة للDPI لتناسب الاستخدامات المختلفة ونوعيات الألعاب والمستخدمين بدون أية مشكلة.

عمر بطارية أطول:

كلّاً من الماوس و الكيبورد يتمتعان بنسخ سلكية وأخرى لا سلكية وهو أمر يسمح لأولئك الذين يعانون من ضعف في النظر أو من حب تجربة اللعب من مسافة بعيدة بأن يتمتعوا باللعب بدون مشاكل أو مضايقات من مشاكل قصر الأسلاك أو تلفها. لذلك توفر الشركات هذه الميزة مع لوحات المفاتيح والفأرة بشكل عام. ولكن تكمن هنا مشكلة مع اللاعبين وهي ما اذا كانت البطارية الخاصة بالأجهزة اللاسلكية هذه يمكنها الصمود أم لا، فلا أحد يريد أن يقف الماوس أو الكيبورد الخاص به وهو في خضم أحد المعارك الملحمية مثلاً.

لذلك توفر الأجهزة المخصصة للألعاب هذه الميزة وهي عمر أطول للبطارية الخاصة بالماوس و لوحة المفاتيح، فلا داعي للقلق بعد الأن من نفاذ البطارية بشكل كارثي أثناء اللعب، كما أن هناك بعض النسخ من فأرة أو كيبورد الألعاب التي يمكن شحنها مما يعني إمكانيات وراحة أكبر.

معدل الاقتراع (Polling Rate):

يعد معدل الاقتراع أحد العوامل المهمة للفأرة الاحترافية، فهو يحدد دقة الاستجابة الخاصة بالفأرة، ويقيس معدل الاقتراع عدد المرات التي يقوم فيها الحاسب بتحديد مكان مؤشر الفأرة الخاص بالكمبيوتر في الثانية الواحدة ويقاس بالهيرتز، معدل الاقتراع الخاص بالماوس السلكي 100Hz وهو ضعف المعدل الخاص بالماوس اللاسلكي، ولكن الخراء يؤكدون أن الفارق بسيط للغاية ليتم ملاحظته من الأساس.

جودة المستشعر ودقته:

مستشعر الفأرة يحدد الدقة التي يتم تحديد فيها توافق حركة الفأرة الفيزيائية مع الحركة الرقمية على الشاشة، ما يعنيه هذا هو أن الحركة على الشاشة تعكس تماماً الحركة الفيزيائية بدون أي تأخير أو سرعة زائدة، هذا سيسمح للاعب بالحركة بشكل سليم داخل اللعبة خاصة في الأوقات والمواقف الحرجة داخل اللعبة. لذلك توفر الفأرة ولوحة المفاتيح المخصصة للألعاب تجربة لعب أفضل وأكثر دقة من أي فأرة تقليدية موجودة.

المزيد من الأزرار :

ليس هذا فحسب ولكن يوفر الماوس الاحترافي في معظم الأحوال بعض الأزرار الإضافية التي يمكن التعديل في وظيفتها لتناسب تجربة اللعب وتوفر بعض الوظائف الإضافية، مثل إعادة شحن الطلقات أو تغيير السلاح وغيرها من الوظائف التي تختلف من لعبة لأخرى. هذه الأزرار الإضافية تحول التركيز من الجانب الأيسر الخاص بلوحة المفاتيح الى الجانب الأيمن الخاص بالفأرة لتكون اليد اليسرى متخصصة لمهمة التحرك فقط في حين تكون اليد اليمنى مخصصة لكل ما يخص الأسلحة على سبيل المثال (في حالة العاب اطلاق النار بالطبع).

ماذا عن لوحة المفاتيح ( الكيبورد ) ؟

يأتى تصميم لوحة المفاتيح العادية و تعرف بMembarne Keyboard بحيث تكون جميع المفاتيح موجودة فوق لوحة مصنوعة من المطاط التى تكون بأسفلها 3 طبقات من الدوائر الموضوعة بداخل قالب من البلاستيك و توجد بامتداد اللوحة بأكملها.

كيف تعمل لوحة المفاتيح العادية ؟

عندما يضغط المستخدم على المفتاح حتى النهاية تلامس قطعة المطاط التي توجد بأسفل هذا المفتاح الطبقة الأولى من الدوائر الموضوعة بداخل القالب البلاستيكي و التي بدورها تلامس الطبقات التي بأسفلها مما يسبب بقفل الدائرة و يتم إرسال الإشارة للحاسب. و تحدد كثافة المطاط المستخدم في اللوحة مدى الجهد اللازم لكى تتأثر اللوحة بضغطة الزر، ولكن وعلى عكس اللوحات الميكانيكية فإن اللوحة العادية لا تتأثر بكبسة الزر إلا عندما يتم الكبس على الزر حتى يلامس طبقة الدوائر الأولى مما يسبب إرهاق للمستخدم على فترات طويلة. في المعتاد تكون المسافة اللازمة لإحداث الكبسة على اللوحات العادية حوالى 3.5 إلى 4 مم.

لوحة المفاتيح الميكانيكية

الاختلاف الجوهري بين لوحة المفاتيح العادية و الميكانيكية هي أن كل مفتاح في اللوحة الميكانيكية يكون له المفتاح الخاص به المستقل عن المفاتيح الثانية على عكس لوحات المفاتيح العادية. ما يميز هذه المفاتيح عن المفاتيح المطاطية أن المستخدم لا يضطر لضغط المفتاح حتى نهايته (Full Travel) بمعنى أن لو كان المفتاح أقصى مسافة يستطيع المفتاح أن يقطعها 4مم يستجيب المفتاح عند قطع 2 ملم فقط. و تختلف جودة اللوحات الميكانيكية باختلاف جودة المفاتيح و طباعة الأرقام و الحروف على سطح المفاتيح والتي يمكنك مراجعتها بالكامل في هذا الموضوع .

لذلك فإن توفُّر لوحة مفاتيح ميكانيكية ستوفر للاعب ليس فقط سرعة استجابة أعلى ناتجة عن ضغطات زر لمسافة أقل (لن تضطر للضغط جتى النهاية)، ولكن راحة أكثر بسبب سرعة الضغطات وقلة المقاومة من الأزرار، جنباً الى جنب مع الدقة الأعلى والتي يتسبب فيها تفرد كل مفتاح في اللوحة الميكانيكية يكون له المفتاح الخاص به المستقل عن المفاتيح الثانية على عكس لوحات المفاتيح العادية كما أشرنا مسبقاً.

الأن وبعد هذا الحديث المطول عن لوحات المفاتيح والماوس المخصصين للألعاب، هل لا تزال عزيزي القارئ تشك في أهمية هذه الأدوات الاحترافية التي بكل تأكيد تفصلك كثيراً عن عالم الاحترافية ؟ّ!. سأترك لكم الإجابة عن هذا السؤال، فسواء كنت لاعب تقليدي تريد الدخول الى عالم الاحترافية أو كنت لاعب مخضرم تريد الوصول الي القمة، سيقدم لك الكيبورد و الماوس المخصصين للألعاب التجربة الأفضل والأكثر راحة ودقة على الإطلاق.