هاردوير

حكاوي تقنية: شركة Gigabyte، معقل الابتكار!

منذ 4 أسابيع - بتاريخ 2021-09-23

كيف بدأت وأين وصلت ؟

عند الحديث عن شركات التقنية التي تقوم بتصنيع كُل شئ في مجال العمل الخاص بها كشركة من شركات الطرف الثالث، لابد أن يتبادر إلى ذهن الكثيرين شركات مثل ASUS أو Gigabyte، وهذا لأن هذه الشركات تقوم في الوقت الحالي بتصنيع مُعظم المكونات التقنية التي تستطيع هذا النوع من الشركات الوصول إليه. إلا أنها جمعت مع ذلك التميّز والتفرّد الخاص بها ووضعت لمساتها الخاصة، لتُصبح بعد ذلك أحد أشهر شركات التقنية الموجودة في الساحة. فما هي شركة Gigabyte، وكيف بدأت، وما هي مجالات العمل الخاصة بها؟.

دعونا نشرع اليوم في الحديث عن شركة Gigabyte، أحد أكبر شركات الطرف الثالث في الوقت الحالي.

شركة Gigabyte Technology هي شركة تقنية مقرها تايوان ، وتركز بشكل أساسي على تصنيع أجهزة الكمبيوتر ومُلحقاته. حيث أن نموذج العمل الرئيسي للشركة هو إنتاج اللوحات الأم للكمبيوتر، وهو أحد الأقسام التي تبرع فيها الشركة بشكل واضح للغاية. فعلى سبيل المثال وفي ربع عمل سنوي واحد، تبيع Gigabyte Technology حوالي 5 ملايين لوحة أم رئيسية. وبالتالي ، فقد أصبحت الشركة واحدة من أبرز العلامات التجارية في تصنيع اللوحات الأم للكمبيوتر في العالم. وبصرف النظر عن اللوحات الأم،  تقوم شركةGigabyte  بتصنيع أجهزة الكمبيوتر المحمولة والبطاقات الرسومية والكثير من الأجهزة الطرفية في السوق.  الجدير بالذكر أيضاً أنه من بين أجهزة الكمبيوتر المحمولة التي تُنتجها الشركة، تلقى أجهزة الكمبيوتر المحمول خفيف الوزن،  والمصنوع تحت العلامة التجارية Aero الكثير من الاهتمام الإيجابي من النُقّاد والمستخدمين.  

تُعد شركة Gigabyte Technology من بين أفضل 20 شركة تقنية بارزة موجودة في تايوان حتى الآن. ولأن هذه شركة عامة، فإنها ليست ملكية خاصة لشخص أو مؤسسة ما، حيث يتم تداول الأسهم الخاصة بها في بورصة تايوان.

ولعل ما يُميز شركة Gigabyte Technology بشكل كبير هو أنها شركة تركز بشكل أكبر على جودة المنتجات المعروضة في السوق أكثر من الكمية التي تُطلق بها هذه المُنتجات.  ومن ثم ، من الممكن معرفة كيف تدوم منتجات Gigabyte Technology المعروضة في السوق لفترة أطول من الوقت. ولعل هذه النُقطة تحديداً تُساعد كثيراً المُقبلين على شراء مُنتجات الشركة، حيث أنه لا داعي للقلق كثيرًا بشأن أي شيء عند شراء ما تقدمه شركة  Gigabyte Technologyمن مُنتجات عادة.  وذلك لأن الشركة معروفة بتصنيع أفضل المنتجات من ناحية الجودة،  كما أنها متاحة للناس للشراء بفئات سعرية مُختلفة ومقبولة.

أحد النقاط الأُخرى التي تهتم بها شركة Gigabyte Technology والتي تجعل مُنتجات الشركة مرغوبة بشكل كبير هو عمليها على تحسين حياة الناس من خلال مُنتجاتها، وهو ما يُقدّم دفعة كبيرة لها في السوق. فهي تقدم منتجات متعلقة بالأنظمة السحابية والألعاب والأعمال والمستهلكين. وهذا علاوة علىما إكتسبته الشركة في الأساس من سمعة صناعية كشركة مصنعة مبتكرة للوحات الأم ، وأجهزة الكمبيوتر الصغيرة ، وأجهزة الكمبيوتر المحمولة ، والبطاقات الرسومية ، والأجهزة الطرفية، وحلول الخوادم. بل وقد إمتدت أيادي الشركة لتطول منتجات أوسع من ذلك مع تطبيقات لإنترنت الأشياء IoT بل وحتى مُنتجات الذكاء الإصطناعي AI أيضًا. ولعل كل ذلك ساعد على أن تُصبح شركة Gigabyte أحد الشركات المُحببة للجمهور والشركات على حد سواء، كونها شركة تعمل في "كل شئ" تقريباً في مجال التقنية.

تاريخ شركة جيجابايت

تأسست شركة Gigabyte Technology في عام 1986، على يد مؤسسها Pei Cheng Yeh . والذي يُعتبر أيضاً المسؤول عن تطوير العديد من المكونات المصنعة بواسطة  Gigabyte، بما في ذلك أجهزة Origin PC و Cybertron PC و Falcon Northwest و Alienware . وقد أفاد موقع الأخبار المالية MarketScreener.com أن  Yehكان على رأس أربع شركات أخرى. هذه الشركات هي Gigazone International و Giga-Byte Communications Inc وهي شركة تابعة لشركة Gigabyte Technology ، بالإضافة إلى شركة G-Style Co، وشركة  Chi-Ga Investment Corp. الجدير بالإهتمام هُنا أن الشركة بدأت كفريق بحث وتطوير ثم تطورت مع مرور الوقت لتُصبح أحد أكبر الشركات التايوانية والعالمية في مجال التقنية.

أحد المكونات الرئيسية التي تقدمها Gigabyte للسوق تشمل اللوحات الأم.  ولكن أحد الأمور التي تجعل اللوحات الأم الخاصة بالشركة مُميزة هو أن جميع اللوحات الأم التي تقدمها العلامة التجارية تندرج تحت أفضل معايير الجودة. وذلك لأن الشركة تضمن بنية فائقة المتانة أو ultra-durable في جميع اللوحات الأم التي يتم تصنيعها. كما يتم استخدام جميع المكثفات الصلبة في هذه اللوحات الأم. وبالتالي ، فهذا يوفّر للمُستخدمين فرصة لاستخدام اللوحات الأم الخاصة بهم لفترة أطول من الوقت.

لحظات في تاريخ Gigabyte

التنافس مع أسوس

أحد الأمور الشيقة في تاريخ شركة Gigabyte أيضاً هو التنافس بينها وبين جارتها Asus على مر السنوات الماضية. ففي عام 2004 مثلاً، اتهمت جيجابايت شركة Asus بالغش في الاختبارات المعيارية. وقد كان الادعاء أن Asus لديها وضع متشابك مخفي في BIOS الخاص بها ، والذي بدوره منح بعض اللوحات الأم سرعات لا يمكن تحقيقها في الاستخدام اليومي الطبيعي. ولعل البعض قد يتساءل كيف عرف المُهندسون في جيجابايت بالغش المزعوم من قبل  Asus؟. والإجابة على هذا السؤال هو ما نشره موقع ExtremeTech.com  في مذكرة جيجابايت التي تنص على الآتي:  "بدافع الفضول ، اختبرنا اللوحة الأم Asus P5AD2 Premium التي كانت تحمل شريحة Intel 925X . ووجدنا أنه في إعدادات  Asus P5AD2 Premium BIOS، يوجد إعداد يسمى "PEG Link Mode" .

وقد كان رد أسوس ماكراً للغاية. حيث يقول توني سميث ، الذي يكتب لموقع  TheRegister.com، أن الشركة استجابت بإطلاق الميزة المخفية رسميًا ، واصفة إياها بأنها  "ابتكار حصري لتحسين أداء الرسومات ". بتُضيف الشركة عبارة واضحة لشركة جيجابايت قائلة بأن " العديد من المنافسين أذهلوا كيف حققت لوحتا أسوس الجديدتان هذه النتائج الممتازة."

مشروع مشترك قصير العمر

بعد هذه الحادثة تحديداً، وبغض النظر إن كانت شركةAsus قد قامت بالغش أم لا في عام 2004 ، إلا أن Gigabyte أُعجبت بالتأكيد بكيفية قيام أسوس بالتخلص من الإدعاء بكثير من الدهاء. وهو ما جعل الشركة في أغسطس 2006 تقوم بخطوة ذكية جديدة. حيث ذكر موقع ITNews.com.au أن "عملاقتي المكونات Gigabyte Technology و ASUSTek Computer (Asus) قد أسسا مشروعًا مشتركًا من شأنه أن يؤسس قسم فرعي لإنشاء اللوحات الأم والبطاقات الرسومية التي تحمل علامة  Gigabyte التجارية .

وقد كان الهدف الرئيسي من المشروع المشترك هو زيادة الكفاءة في سوق اللوحات الأم التي كانت تعتقد جيجابايت أنها تتطور ببطء. وقد أضافت ITNews.com.au أن المشروع المشترك قد تم تأسيسه باستثمار رأسمالي أولي قدره 8 مليارات دولار تايواني جديد (244 مليون دولار أمريكي).  والتي تمتلك جيجابايت منه نسبة 51٪ في مُقابل نسبة  49% لصالح شركة  Asus.

وللأسف وقبل أن يجف الحبر على توقيعات المشروع المشترك ، أعلنت شركة Gigabyte و Asus عن إلغاء المشروع المشترك.  وكرد على هذا الوضع الغريب في ذلك الوقت وفي مقال نشرته Yahoo Finance في مارس 2007 ، يسخر دارين ميرف من الوضع برمته. حيث كتب: "ليس من غير المألوف العثور على شركتين ليس لديهما شيء أفضل للقيام به أكثر من توحيد الجهود ومحاربة العالم معًا، ولكن حتى أننا لم نتوقع أن يكون المشروع المشترك بين ASUSTek و Gigabyte قصير الأجل لهذه الدرجة." وقد أفاد مورف أن الشركات أبلغت السوق أنه تم إلغاء المشروع المشترك لأنه تسبب في "إرباك العملاء والموردين ، إلى جانب التغييرات في بعض العوامل الداخلية والخارجية".  . إلا أن مورف قال أن هذا بالتأكيد ليس القصة بأكملها، ومع ذلك ، فهو يوافق على أن الانفصال يبدو وديًا لأن Asus تم إعفاؤها من العقوبات المتعلقة بإنهاء الاتفاقية.

أول مصدر طاقة يتم التحكم فيه بواسطة البرامج في العالم

إذا لم تكن Gigabyte ناجحة في المشروعات المشتركة ، فإن القصة كانت مختلفة فيما يتعلق بالابتكار. حيث تمتلك الشركة العديد من التقنيات والمنتجات الرائدة في العالم. ففي يوليو من عام 2007 مثلاً، قدمت Gigabyte مزود الطاقة الجديد Odin GT 800W وهو أمر عادي جداً في حد ذاته. إلا أن الشركة أضافت له شيئاً مميزاً لم يره أحد من قبل. كان كريستوف كاتزر ، مراجع المنتج لموقع  AnadTech.com، من أوائل الأشخاص الذين شاهدوا  Odin GT 800Wعلى أرض الواقع. وقد أفاد في مُراجعته أن الميزة المبتكرة لـ Odin GT 800W كانت أنه من الممكن توصيله عبر منفذ USB بنظامك [الكمبيوتر] والتحكم فيه ومراقبته عبر البرنامج المضمن.  فبمجرد الاتصال بجهاز الكمبيوتر الخاص بك، يمكنك بعد ذلك استخدام النظام الخاص بك لضبط سرعة مزود الطاقة وتنظيم مخرجات التيار المستمر إلى مستوى معين حسب رغبتك. كما أنك يمكنك أيضًا "التحقق من تفاصيل الجهد الفعلي الموزع والطاقة المستمدة من كل سكة."

شركة ASUS ترد الصاع صاعين !

بالرغم من مرور أربعة سنوات على الحادث الأول، إلا أن الحساسية الحاصلة بين شركة ASUS وجيجابايت كانت لا تزال موجودة "على الأقل من ناحية أسوس التي لم تنسى ما حدث". حيث تشاركت Gigabyte و Asus في نزاع عام آخر في عام 2008. هذه المرة ، كانت Gigabyte في موضع الإتهام. ففي مقال نشره موقع TechRadar.com ، أفاد دان جرابهام أن عمالقة التكنولوجيا التايوانيين قد وقعا في شباك بعضهم بعد بيان من شركة Asus قالت فيه : " تقدمت إحدى الشركات التايوانية المصنعة للوحات الأم ادعاءات كاذبة ضد اللوحات الأم من  Asus. ".

ووفقًا لـ Grabham ، فقد تمكنت Asus من الوصول إلى معلومات سرية مسربة حيث كانت Gigabyte تتهم Asus بتقديم ادعاءات كاذبة حول وحدة معالجة الطاقة الخاصة بها والمعروفة باسم  (EPU). حيث أنه وطبقاً لتوضيح شركة Asus الخاص بالتقنية، فإن وحدة EPU يمكنها "اكتشاف الأحمال الحالية الخاصة بالكمبيوتر في الوقت الفعلي وتعديل تزويد مصدر الطاقة تلقائيًا لتحقيق توفير كامل في الطاقة على مستوى النظام". .

الطريف في الأمر هُنا أنه وبالرغم من تسريب الوثائق ، إلا أن شركة Gigabyte أشارت إلى أنها متمسكة بمزاعمها.  وهو ما وضّحته الشركة في بيان مُتحدٍ،  حيث نُقل عن Gigabyte التصريح التالي:  "بينما تود Gigabyte أن تعرب عن أسفها بشأن أي لبس قد يكون سببه هذا الموقف لعملاء منافسينا ، فإننا نلتزم ببياناتنا وتقرير الاختبار بنسبة 100 بالمائة ، وننتظر بفارغ الصبر أن يوضح منافسنا القضايا التي أثرناها من أجل تجنب أي مزيد من الالتباس ".

ميزة  iPhone/iPad On/Off Charge المُبتكرة

في عام 2010 ، كافح مالكو أجهزة كمبيوتر Apple القديمة لشحن أجهزة Apple iPad من منفذ  USBالخاص بهم.  حيث كانت عملية الشحن بطيئة للغاية، وكان لابد من تشغيل الكمبيوتر للقيام بهذه العملية. ولكن سرعان ما قامت  Gigabyteبطرح حل لهذه المُشكلة عن طريق ميزة جديدة تم تسميتها on/off charge ، والتي تعمل على تقليل وقت الشحن بنسبة تصل إلى 40 بالمائة.  وقد قامت الشركة بإستعراض التقنية قائلة :  "تم تجهيز أحدث لوحات Gigabyte بتقنية ON / OFF Charge التي تسمح لك ليس فقط بشحن iPhone أو iPad أو iPod Touch ، ولكنها تتيح لك الشحن السريع أيضاً. وكمكافأة إضافية ، يمكن الإستفادة من هذه التقنية حتى عند إيقاف تشغيل جهاز الكمبيوتر الخاص بك."

اللوحات الأم Z68 الأولى في العالم المزودة بـ mSATA مدمجة لشركة Intel

تماشياً مع تقاليدها الابتكارية ، فقد كانت Gigabyte هي أول شركة تقوم بإطلاق اللوحات الأم بشريحة Z68 الأولى في العالم المزودة بـ mSATA في مايو من عام  2011. وفي ذلك الوقت ، وصف الإصدار الآسيوي من مجلة DigiTimes.com الابتكار بالآتي:  "اللوحات الأم الأولى في العالم التي تحتوي على mSATA لوحدات تخزين  Intel SLC SSDs. والتي تعمل على تمكين تقنية Intel Smart Response Technology .". وقد نقل بيان صحفي لشركة Gigabyte عن ريتشارد تشين ، نائب رئيس المبيعات والتسويق العالمي في  Gigabyte، تعليقًا على اللوحات الرئيسية الجديدة يقول فيه  "إن Gigabyte متحمسة لتقديم مجموعة كاملة من اللوحات الأم المزودة بمجموعة شرائح Z68 Express Chipset التي توفر أداءً استثنائيًا والعديد من الميزات الفريدة مثل Touch BIOS و mSATA المدمجة التي تساعدهم على التميز عن الآخرين."

أكبر بائع للوحات الأم في العالم في عام 2015

في عام 2015، تفوقت شركة Gigabyte على شركة Asus بصفتها بائع اللوحات الأم الرائد في العالم. حيث أن الشركة في الربع الأول من ذلك العام ، شحنت ما يُقارب 4.8 مليون لوحة أم رئيسية بينما شحنت Asusحوالي 4.5 مليون.

إعلان خاطئ

عندما أصدرت Asus المواد التسويقية للوحاتها الأم بشريحة X570 في يوليو من عام 2019 ، كانت شركة Gigabyte في حالة من الغليان. حيث اتهمت Gigabyte منافسها بالتشهير لأن هذه الإعلانات تركت أي شخص شاهدها دون أدنى شك ليرى أن Asus كانت تحط من قدر منتجات  Gigabyteبوضوح. ونظرًا لأن مقارنة Asus كانت مرتبطة بمنصة مُنتجات  AMD Ryzen 3000، فقد قامت Gigabyte بالتواصل مع شركة AMD لتسجيل رفضها.  ويبدو أن AMD وافقت على أن المواد التسويقية لشركة Asus كانت سيئة الذوق لأن المادة الإعلانية تم سحبها من الإنترنت دون الكثير من اللغط بعد ذلك.  

السخرية من المنتجات المصنوعة في البر الرئيسي

في وقت سابق من عام 2021 ، عندما قدّمت شركة Gigabyte سلسلة أجهزة الكمبيوتر المحمولة الخاصة بالرياضات الإلكترونية ، ألمحت الشركة إلى أن منتجاتها كانت ذات جودة أفضل من تلك المصنوعة في البر الرئيسي للصين، والتي كانت تفتقر إلى مراقبة الجودة. وكما هو متوقع ، أثار هذا غضب السلطات والمستهلكين في البر الرئيسي في الصين . حيث ذكرت الصحيفة الصينية اليومية جلوبال تايمز أن محركات البحث الصينية للتجارة الإلكترونية JD.com و Suning.com سارعت بإتّخاذ إجراءات ضد Gigabyte لتشويه سمعة المنتجات الصينية.

وكنوع من الرد على الإهانة أزال كلا النظامين منتجات Gigabyte من نتائج البحث الخاصة بهما. وتحت الكثير من الضغط ، قدمت جيجابايت اعتذارًا بعد ذلك.  فوفقاً لـ Global Times، نشرت الشركة مقطع فيديو رسمي يشير إلى أن "بيانها كاذب ، وسببه خطأ في الإدارة الداخلية".. لتُضيف الشركة بعد ذلك أنها تمارس نشاطًا تجاريًا في البر الرئيسي للصين منذ أكثر من 20 عامًا وأن " أكثر من 90 بالمائة من منتجات الكمبيوتر الشخصي والأجهزة ذات الصلة الخاصة بها كانت موجودة في البر الرئيسي الصيني." وعلى الرغم من الاعتذار ، تشير بعض التقارير إلى أن التلميح إلى أن المنتجات المصنوعة في الصين كانت منخفضة الجودة/ كلّف شركة Gigabyte ما يزيد قليلاً عن نصف مليار دولار من الخسائر عندما أدّى الجدل إلى انخفاض سعر سهمها بنسبة 10٪ .

المنتجات التي تقدمها شركة Gigabyte

 تُعتبر اللوحات الأم هي المنتج الرئيسي الذي تقدمه شركة Gigabyte في السوق.  حيث أنك سنجد العديد من الأنواع المختلفة من اللوحات الأم التي يتم طرحها في السوق تحت هذه العلامة التجارية، وقد تم تصميم هذه اللوحات الأم لمنصات Intel وكذلك AMD. وبصرف النظر عن اللوحات الأم ، تقوم شركة Gigabyte كما ذكرنا أيضاً بتصنيع البطاقات الرسومية، القادرة على توفير أعلى جودة للرسوميات في السوق، والتي يتم تقديمها للمستخدمين بالتعاون مع الشركات المُصنّعة لها سواء NVidia أو  AMD. تتمتع هذه البطاقات عادة بنفس التصميم القوي الخاص باللوحات الأم وتتوفر في مجموعة واسعة من الطرازات المُختلفة التي توفر تنوعاً في المميزات والتبريد والأسعار.

تُقدّم شركة Gigabyte أيضاً أجهزة الكمبيوتر المكتبة المُتكاملة إلى السوق أيضًا، حيث يميل الأشخاص الذين يرغبون في إنفاق أموالهم لشراء أجهزة كمبيوتر مكتبية عالية الجودة بدون بذل الكثير من الجهد إلى الحصول على الأجهزة المُجمّعة مٌسبقاً، وهو ما توفره لهم شركة Gigabyte بمعايير أداء وجودة كتلك التي يُفضّلها أعتى اللاعبين وأكثرهم خبرة في تحميع الأجهزة. وعلاوة على ذلك ، توفر Gigabyte العديد من المُنتجات الأُخرى مثل الهواتف المحمولة ، والحواسيب المحمولة فائقة الدقة  ultra-books، وأجهزة الكمبيوتر اللوحية ، واللوحات الأم للخوادم ، وأجهزة المساعد الرقمي الشخصي ، ومعدات الشبكات ، وحتى رفوف الخوادم.

وفوق كل ذلك، تقوم Gigabyte أيضاً بإطلاق الأجهزة الطرفية الخاصة بالألعاب مثل أذرع التحكم ولوحات المفاتيح والسماعات والفأرة الإحترافية ، وغيرها من الأجهزة الطرفية المُختلفة التي توفر تجربة لعب شاملة. بل وتوفر الشركة مكونات الحاسوب الاُخرى أيضاً مثل شاشات الكمبيوتر ، والكيسات أو الحاويات الخاصة بالكمبيوتر ، ومزودات الطاقة ، ووحدات الرام، ووحدات التخزين من فئة SSD، وأيضاً مكونات التبريد المُختلفة. وهذا يجعل من الشركة حلّاً متكاملاً لتقديم كل ما هو مطلوب لتجميع أجهزة الكمبيوتر الشخصية بصرف النظر عن بعض المكونات مثل المعالجات المركزية. وتتطلع الشركة إلى تعزيز تشكيلة المنتجات الخاصة بها في المستقبل.

ما هي الشركات الفرعية التابعة لشركة جيجابايت

تمتلك Gigabyte العديد من الشركات التابعة أيضًا. وتُعتبر أهم هذه الشركات أو الأقسام الفرعية هي شركة ، Aorus والتي تحتل مكانة بارزة من ناحية الشهرة وجودة المُنتجات.  هذه شركة متداولة ذاتياً، ومقرها في سنغافورة. وتُعتبر الشركة متخصصة في المنتجات المتعلقة بالألعاب بشكل رئيسي.

وتقوم هذه الشركة كما يعلم المُتابعين للسوق التقني وسوق الألعاب بتصنيع أفضل البطاقات الرسومية المُخصصة للألعاب واللوحات الأم، بل وحتى أجهزة الكمبيوتر المحمولة الأقوى من جيجابايت. وبصرف النظر عن هذه المنتجات الرئيسية ، تقدم Aorus أيضاً أجهزة طرفية للألعاب للاعبين ومنتجات الذاكرة ووحدات التخزين فائقة السرعة، بالإضافة إلى مبردات وحدة المعالجة المركزية ، وصناديق الحاسب ، وسماعات الرأس ، ولوحات المفاتيح ، وفئران الألعاب.

جيجابايت، إلى أين؟

ومع ما قدّمته وتُقدّمه شركة مثل Gigabyte في مجال التقنية. لا يسع الكثير منا إلا الوقوف إحتراماً لمثل هذه الشركات التي غيّرت سواء بقصد أو بدون قصد مجال التقنية والعالم الرقمي بشكل من الأشكال. ليظل السؤال العالق في ذهني حول مستقبل هذه الشركة عالقاً في حيز الإفتراض " هل من الممكن أن تقوم شركات الطرف الثالث في يوم من الأيام بالإرتقاء إلى ما بعد هذا وتصنيع المعالجات الدقيقة ؟!...

أضف تعليق (0)
ذات صلة