الرئيسية المقالاتتعرف على المميزات الجديدة كليًا في أندرويد P

عادة ما يُستقبل الأندرويد الجديد استقبال الرؤساء نظرًا لما بأتي به عادة من تحديثات ضخمة وتغييرات كبيرة، أندرويد P (أندرويد 9) سينال نصيبًا كبيرًا من الذكاء والبساطة في وقت واحد وقد تم طرح 3 نسخ بيتا من أندرويد حتى الآن الثانية كانت في يونيو، والثالثة كانت في يوليو، إلا أن التحديث الرئيسي ليس ببعيد على الإطلاق، حيث أنه وطبقًا لجوجل سيأتي الإصدار الرسمي في شهر أغسطس، لذا لم نجد وقتًا أفضل من الآن لننقل لكم كل ما نعلمه عن أندرويد P، وقد بدأنا بذكر موعد إصداره ووصف بسيط له، لننتقل الآن للحديث بتوسع أكبر عنه.

حتى الآن، من المرجّح أن يأتي أندرويد P بإسم “Pistachio” وتعني الفُستق، وعادة ما تكون التوقعات التي تسبق الإصدار بأسابيع قليلة صحيحة، لكن ها نحن في الإنتظار، ولو أن الفستق ليس بحلويات إلا أنه الاسم الأكثر ترجيحًا حتى الآن، من ناحية أخرى حصل النظام على تحديثات كبيرة وواسعة النطاق رُبما تكون أكبر من تلك التي رأيناها في أورويو مقارنة بنوجا، لكن ما هي هذه التحديثات؟

مواصفات أندرويد P

ما الجديد في أندرويد P؟

من المعروف أن أي نظام تشغيل يجب أن يكون ذكيًا، الأمر بديهي، إلا أنه ومن الواضح أن جرعة الذكاء التي حصل عليها أندرويد P كانت كبيرة وفي محلها أيضًا، حيث أن النظام قد أصبح أذكى وبالتالي سيجعل الأجهزة التي ستعمل به أذكى وأكثر فعالية، وهذا ينقلنا للحديث عن الذكاء الإصطناعي في أندرويد P والذي يُعد واحد من أهم تحديثاته:

الذكاء الإصطناعي في أندرويد P

شمل تطوير الذكاء الإصطناعي في أندرويد P أكثر من ناحية، وكانت أولهم -وربما أهمهم- هو إدارة الطاقة وحفظ عمر البطارية بشكل كبير، وهي ميزة سميّت بتكيُّف البطارية (Adaptive Battery) وسيتم تطويع الذكاء الإصطناعي في هذا الصدد عن طريق ما يسمى بتعلّم الآلة (Machine Learning) أي أن الهاتف سيتعلم من استخدامك له وسيفهم أي التطبيقات تشغلها باستمرار وأيها يجب أن تعمل في الخلفية ويقوم بإدارة التطبيقات بهذه الطريقة، لعلّنا من الممكن أن نحصل على مثل هذه ميزة من أحد تطبيقات الطرف الثالث، إلا أنها عندما تأتي من نظام التشغيل نفسه وباستخدام الذكاء الإصطناعي ستكون أفضل بكثير وأكثر استقراراً.

ليست البطارية هي فقط من ستتكيف مع طريقة استخدامك بل الإضاءة (Brightness) أيضًا، حيث سيتم ضبط الإضاءة بناءًا على البيئة المحيطة بك وكذلك تفضيلاتك الشخصية، والأمر هنا سيختلف عن الـAuto Brightness المعتادة نظرًا لأنه سيعمل بالذكاء الإصطناعي، على كل حال ستكون أفضل تجربة لهذه التقنية على شاشات الـAMOLED بطبيعة الحال، إلا أنها ستناسب الجميع.

الـApp Actions والـSlices

Android P App Actions

Android P Slices

سيأتي الأندرويد الجديد محملًا بميزتين يظهران لأول مرة وسيعتمدان في طريقة عملهم على تطبيق Google Search، من المعروف أن تطبيق البجث الخاص بجوجل يمكّنك من الوصول للملفات على جهازك وكذلك جهات الإتصال، هذا الأمر رائع بكل تأكيد، لكن ما بالك بأن يخوّلك التطبيق من إجراء العمليات داخل التطبيقات الأخرى فقط من لال البحث؟ هذا هو مفهوم الميزتين الجديدتين.

الـSlices ستتيح لك استعراض أجزاء من التطبيق متعلقة بعملية البحث، مثلًا إن كنت خارج المنزل وكتبت كلمة Lyft -أو أوبر- في بحث جوجل سيظهر لك التطبيق خيارات متعلقة بالحالة التي فيها، وفي مثالنا سيظهر لك التطبيق المسافة من مكانك إلى المنزل والمسافة التي تفصلك عن أقرب سائق، أما الـApp Actions فتظهر لك الأمور المتعلقة بالكلمة التي تبحث عنها في التطبيقات الأخرى، فمثلًا -وكما في الصورة- عند بحثك عن فيلم Infinity War ستجد يوتيوب قد تدخّل وعرض عليك مشاهدة الإعلان وهكذا هو الأمر، من المتوقع أن يكون تطبيق هاتين الميزتين كبير جدًا.

إعدادات جديدة للـNavigation

سيحصل -أو حصل- أندرويد P على إعدادات جديدة للتنقل بين التطبيقات بسلاسة، حيث سنُحرم لأول مرة من الثاثة أزرار الرئيسية وهي الـRecent، الـHome ونحصل على نظام Navigation جديد مبني على الـGestures أو الإيمائات.. نعم، مثل iPhone X كما خطر في بالك، وسيكون الشكل الجديد عبارة عن زر واحد يمكنك سحبه للأعلى لروؤية التطبيقات المفضلة بجانب Cards من التطبيقات الأخرى، سحبة أخرى لمشاهدة التطبيقات كلها ويمكنك سحبه لليمين لترى التطبيقات المفتوحة بالفعل، لم يتم تحديد الصورة النهائية للتحديث بعد لكنه بشكل عام لن يسرّ كافة المستخدمين، لكن من ناحية أخرى يمكنك إيقاف أو تشغيل هذه الميزة بحريتك الكاملة خاصة وإن كان جهازك ذو أزرار افتراضية وليست فيزيائية.

ويمكنك مشاهدة هذه التقنية من الفيديو التالي:

الـDigital Wellbeing

Android P Digital wellbeing

كلمة Wellbeing هي نتيجة دمج كلمتي Well و Being وتعني الرفاهية أو السعادة، لا تقلق فنحن لا زلنا نتحدث عن الأندرويد الجديد ولم ننتقل لموضوع آخر، لكنها فقط بعض مساهمات جوجل في تطويع التقنية لتحسين حيواتنا، حيث أن تقنية أندرويد P سيحصل على Dashboard تتيح لك دراسة وفهم عاداتك حيث ستعرض لك تلك اللوحة معلومات مثل عدد المرات التي فتحت فيها قفل هاتفك، عدد الاشعارات التي استقبلتها وكذلك عدد التطبيقات التي تستخدمه ومن ثم تقدّم لك عدد من الخيارات لإدارة استخدامك للهاتف.

كما ستقدّم لك ميزة الـWellbeing أكثر من ميزة جانبية وهم:

App Time: سيتيح لك تحديد المدة المناسبة لقضائها على أحد التطبيقات، وعندما تقترب هذه المدة من الانتهاء سينبهك التطبيق لكي تتوقف عن استخدام التطبيق.

Slush Gesture: ستساعدك الميزة على تفعيل وضع عدم الازعاج Do Not Disturb بطريقة أسهل وبخيارات عديدة.

Wind Down Mode: هنا يُمكنك أن تقوم بإخبار الـGoogle Assistant الخاصة بك عندما تكون ذاهبًا للنوم لتقوم هي بتشغيل وضع عدم الإزعاج وتغيّر وضع الشاشة إلى وضع الـGreyscale.

قد تكون ميزة الـDigital Wellbeing ليست بهذه الأهمية، لكنها على الأقل ستكون متوفرة لديك في حين احتجتها في أي وقت بجانب أنه لا مانع من تحسين تجربة استخدام الهواتف الذكية ومنعها من التأثير سلبًا على حياتنا.

كيف يُمكنك الحصول على أندرويد P الآن؟

لكي تحصل على أندرويد P الآن سيتوجب عليك الاشتراك في برنامج  Android Beta الخاص بجوجل، لكن للأسف لايقتصر الأمر على الاشتراك في بعض الروابط بل يجب على جهازك أن يكون داعمًا لتشغيل الإصدار الـBeta وهذه هي الأجهزة التي أقرّ جوجل بدعمها:

  • Google Pixel
  • Google Pixel 2
  • Google Pixel 2 XL
  • Nokia 7 Plus
  • Essential Phone
  • Oppo R15 Pro
  • Sony Xperia XZ2
  • OnePlus 6
  • Xiaomi Mi Mix 2s

من المرجّح أن جهازك ليس بتلك القائمة خاصة وأنها أجهزة غير منتشرة في وطننا العربي، هنا سيتوجب عليك الإنتظار حتى يصدُر الأندرويد الجديد رسميًا وسيكون ذلك في نهايات أغسطس القادم وهذا الأمر محسوم، أما الغير محسوم فهو اسم الأندرويد الجديد، ومن المعروف أن الأندرويد يأتي بأسماء حلويات ومثال على ذلك أندرويد 4 كيتكات، أندرويد 5 مصاصة، أندرويد 6 مارشميلو (حلوى الخطمي)، أندرويد 7 نوجا، وأندرويد 8 أوريو، ويمكننا أن نتذكر عدد الاحتمالات التي كنّا نتوقعها مع كل إصدار أندرويد جديد.

بعض التوقّعات أصرّت على أن أندرويد 9 سيأتي بإسم Android Pie، وهناك تسريبات رجّحت أن الأندرويد الجديد سيأتي بإسم Android Pi دعمًا لمشروع Android Open Source لكن الامر مستبعد قليلًا، على كل حال لا يوجد أمامنا سوى الإنتظار ومن ناحية أخرى لن يشكّل أسم الأندرويد فرقًا كبيرًا فالمهم أولاً وأخيرًا هو أدائه واستقراره.

متى سيحصل هاتفك على أندرويد 9؟

الأندرويد الجديد سيصبح متاحًا  في أغسطس 2018 لكن هذا لا يعني أن جهازك سيحصل عليه في نفس اليوم، بل سيتم أولًا ارسال التحديثات لهواتف بيكسل بشكل حصري ومن ثم ستبدأ بعض الأجهزة بالظهور في مؤتمر IFA بالأندرويد الجديد، على كل حال الأمر ليس بيد جوجل فالتحديثات يتم ارسالها بشكل مباشر من الشركة المصنعة لهاتفك والتي ستستغرق بعض الوقت في التعديل على الأندرويد الجديد واضافة مميزاتها، لكن عليك أن تعلم أن الهواتف القدديمة لن تحصل على التحديث غالبًا، عدا نوكيا التي أعلنت عن إتاحة أندرويد 9 لكافة هواتفها المنتجة في 2017.

وفي النهاية، هل أنت متشوق لتجربة الأندرويد الجديد؟ وما هو جهازك الحالي؟ شاركنا في التعليقات.

Comments are closed.