هل تقوم شركة Blizzard Entertainment بدفع المال لموظفيها لترك العمل؟! - عرب هاردوير
“يبدو أن Blizzard تحاول الاقتصاد في النفقات، ولذلك قررت أن تدفع المال لموظفيها لمغادرة العمل”!

وفقاً لـ Kotaku شركة Blizzard في سعيها نحو خفض النفقات والمدفوعات قررت تعميم العمل بنظام يمنح العاملين والموظفين بالشركة مبالغ مالية لمغادرة وترك العمل.

المصدر يقول أيضاً أن العديد من السلطات تم منحها لفريق العمل في الشؤون المالية لمحاولة الاقتصاد في النفقات cost cutting وخاصة عندما يتعلق الأمر بأي من فرق الموظفين الغير عاملين على تطويرالألعاب بشكل مباشر. النظام المتبع في Blizzard يقع تحت اسم Career Crossroads وهو يمنح حزمات إنهاء علاقة العمل (مبلغ مالي ومظاهر تعويض أخرى) للعاملين الذين يقررون طوعاً ترك العمل في Blizzard.

في البداية كان نظام Career Crossroads يتم تطبيقه على موظفي خدمة العملاء الذين عملوا لأكثر من خمس سنوات في الشركة ولكن هذاالعام امتد البرنامج ليتم تطبيقه مع موظفي ضمان الجودة Quality Assurance وحتى فريق الدعم الفني IT. يقول موقع Kotaku أيضاً بحسب مصادره أن Blizzard قررت تخفيض عدد السنين اللازمة للعمل في الشركة كي يستطيع الموظف الاستفادة تطبيق النظام.

وردت بشكل منفصل أنباء عن مصادر من مكتب Blizzard في كورك-أيرلندا توجهت بها إلى موقع Eurogamer تفيد بأن أكثر من 100 عامل في فريق الدعم الفني قد قبلوا بحزمات توسية وإنهاء العمل. وأن هذه الحزمات تم عرضها أكثر من خمس مرات خلال الأشهر القليلة الماضية وفي كل مرة كانت المبالغ المالية المقدمة أكثر.

أحد الموظفين السابقين في Blizzard يقول:
“كان العرض أفضل من أن يتم رفضه، وهو بالطبع أمر تطوعي وغير إجباري، ولكن عندما ترى هذه الكمية من الأموال أمام عينيك مرة بعد مرة فالأمر يدعو لفقد الأمل في رؤية موقف أفضل مستقبلاً”

(لا أدري في الحقيقة ما هي وجهة نظر الموظف السابق، وكيف أن رؤيته لحزمة التعويض المالية التي قرر أخذها بنفسه طوعاً ودون إجبار كان أمر يدعوه لفقد الأمل والإحباط؟!!)

وفي تصريح من Blizzard Entertainment لموقع Eurogamer، تم التأكيد أن الشركة لم تكن تضغط بأي شكل علىالموظفين أو حتى تشجعهم لقبول حزمات إنهاء العمل وترك وظيفتهم.

“الموظفين الذين قرروا ترك العمل في الشركة طوعاً مع نهاية هذا الشهر، يستفيدون من نظام يتم تطبيقه منذ فترة طويلة في الشركة وفي عدة أماكن أخرى حول العالم”

“لا أحد يتم إجباره أو حتى تشجيعه على الاشتراك والاستفادة من هذا البرنامج ولكن لكل من يرغب في ذلك فنحن نحاول جعل العرض المقدم كريماً بالقدر الممكن”

Blizzard Activision Career crossroads cut costs

كما أكد المطور Blizzard أنه قام بالفعل بمد نظاق تطبيق برنامج Career Crossroads ليتخطى مجرد موظفي خدمة العملاء بشكل مؤقت ويمتد للعديد من فرق العمل والأقسام الأخرى في الشركة، خاص وأن النظام أثبت كونه طريقة جيدة لمساعدة الموظفين الذين يفكرون في أخذ مسار آخر لحياتهم المهنية وتغيير تخصصهم أو حتى العودة للدراسة في فترة ما لاتخاذ هذا القرار دون التفير في عواقب ترك العمل.

“بينما تم قبول نظام Career Crossroads من قبل أقل من 10 موظفين في مختلف الأقسام المتاح لهم الاستفادة له منه، إلا أن هدفنا الرئيسي بعد تقديم هذه الفرصة والدعم لهم، هو تقديم فرص أفضل لباقي العاملين في الفريق عنما يكون الأمر مناسباً ومتاحاً”

على صعيد آخر تقرير Kotaku يشير أن التوسع في استخدام البرنامج أو النظام ما هو إلا سعي مستمر من Blizzard في سياستها الجديدة لتخفيض النفقات cost cutting strategy وأن أحد الموظفين صرح بأنه خلال العام الماضي كانت Blizzard Entertainment تبحث بشكل دؤوب عن طرق للتقليل من النفقات بشكل مبتكر ولا يضر بصورتها أو يضعها في موقف سلبي أمام الصحافة.

كما تحدث بعضالموظفين عن التأثير والوجود الواضح الآن لقسم الإدارة المالية لـ Blizzard الذي يصفه أحدهم بأنه يشكل صراعاً بينهم وبين فريق التطوير، ويصف الآخر الوضع أنه بعدما كان فريق الادارة المالية فريق يعمل دائماً في الخفاء أصبحنا نراهم الآن في جميع الاجتماعات بشكل مفاجئ.

في الحقيقة وكرأي شخصي الخطوة التي تتخذها Blizzard Entertainment حالياً هي خطوة جيدة، بغض النظر عن أسباب التوجه من الشركة لتخفيض النفقات cost cutting strategy. نسمع اليوم كثيراً عن إفلاس المطورين وتسريح العاملين في شركات الألعاب بدون أن يكون لهم أي تعويضات وأحياناً بدون تقاضيهم لما تبقى من رواتبهم وآخرها ما حدث مع Telltale.

فعندما نرى Blizzard تقدم الدعم لموظفيها الذين يرغبون بأنفسهم ترك العمل، أو تراودهم الشكوك في جدوى الاستمرار. بدون أن يكون هناك إجبار من جانبها فهذا بالتأكيد أمر يستحق الاحترام والتشجيع لتحذو باقي شركات الألعاب حذوها بدلاً من إهمال حقوق المطورين والموظفين في الشركة.

يبقى أمامنا أمر واحد وهو سبب وقوع Blizzard Entertainment في هذه الضائقة المادية وتوجهها لـ Cost cutting strategy، وما علاقة الشراكة مع Activision بهذا الأمر ولكن هذا موضوع ربما نبحثه في مقال قادم.

برأيك ما هو سبب توجه Blizzard لتخفيض النفقات؟ هليتعلق الأمر بالشراكة مع Activision ؟