R6S
القائمة
5 إعدادات في جهاز الآيفون.. احذر العبث بها

5 إعدادات في جهاز الآيفون.. احذر العبث بها

منذ شهر - بتاريخ 2021-12-01

نظام تشغيل جهاز الآيفون مليء بالعديد من الإعدادات الجاهزة فقط وتنتظر التعديل وبالطبع أن من المستخدمين الذين يفضلون تخصيص تلك الإعدادات بحسب احتياجاتهم ولكن هناك بعض الإعدادات التي يجب عليك تركها كما هي دون تغيير لأن العبث بها يمكن أن يكون له عواقب وخيمة، بالطبع لا أقصد بذلك أن التلاعب بتلك الإعدادات سوف يؤدي لإنفجار الجهاز، لكنه سوف يجعلك تعاني في معرفة ما يحدث بالجهاز وسبب المشكلة ولهذا سوف نتعرف على 5 إعدادات في الآيفون.. احذر العبث بها.

التاريخ والوقت

يعد محاولة العبث بالتاريخ أو الوقت في جهاز الآيفون الخاص بك طريقة سريعة للتعامل مع مشاكل الاتصال بالمواقع والتطبيقات والخدمات وتوقفها في بعض الأحيان عن العمل والشيء المزعج هو أنك لن تتلقى رسالة أو إشعارًا يخبرك عن سبب حدوث تلك المشكلات.

السطوع التلقائي

ربما يجب أن تترك السطوع التلقائي في الآيفون دون إي تغيير لسببين:

الأول لأن الإعداد يقوم بوظيفته دون أي مشكلة حيث إنه يتحكم تلقائيًا في السطوع. هذا يعني أنه سوف يقوم بتعتيم الشاشة بذكاء عندما تكون في غرفة مظلمة ويزيدها سطوعًا عندما يكون يومًا مشمسًا، أما إذا قمت بتغييره ليكون هناك سطوع كامل ودائم للشاشة فلن تتمكن من رؤية الشاشة وسوف تحتاج لتعديله مرة أخرى بشكل يدوي، كما أن عدم التلاعب بهذا الإعداد سوف يحافظ على شحن البطارية حيث يلتهم السطوع الدائم طاقة البطارية سريعا.

أما السبب الثاني الذي يجب وضعه في الاعتبار، أن استخدام سطوع الشاشة الكامل دائما سوف يؤدي بمرور الوقت لإتلاف الشاشة وهذا ما لا تريده.

رسالة نصية قصيرة

تذكر الرسائل القصيرة SMS، قامت شركة أبل بطمس الخط الفاصل بين رسائل iMessage والرسائل النصية العادية ومع ذلك فإن الرسائل النصية القصيرة تظهر باللون الأخضر أما رسائل تطبيق أبل فتظهر باللون الأزرق ولكن من المهم أن تضع في اعتبارك أن الأشخاص ما زالوا يستخدمون رسائل SMS وأنه إذا كنت تتلاعب بهذا الإعداد فلن تتمكن بعد الآن من إرسال رسالة SMS إلى أي شخص.

رقمي

يمكنك العبث بهذا الإعداد فقط في حالة كان رقمك غير صحيح حينها يمكنك تغيير الإعداد وتعديل الرقم، وهذا الإعداد لا يعني رقم هاتفك الفعلي بل هو رقم يستخدم كمعرف لتشغيل التطبيقات والخدمات ويمكن أن يتسبب العبث به في حدوث مشكلات في تطبيق iMessage.

البيانات الخلوية

اترك هذا الإعداد ما لم يُطلب منك تغيير شيء ما بواسطة شركة الإتصالات التابع لها وإذا حدث ما أتوقعه وقمت بالعبث بهذا الإعداد في جهاز الآيفون الخاص بك، لا مشكلة حيث يوجد رابط إعادة تعيين الإعدادات أسفل الشاشة والذي سيعيد الأشياء إلى حالتها الأولى بكل سهولة.

أخيرا، من المحتمل أنك سمعت عن نصائح لا حصر لها حول الإعدادات التي يجب العبث بها وتغييرها للحصول على المزيد من جهاز الآيفون الخاص بك ولكن ماذا عن الإعدادات التي لا يجب عليك لمسها، تحتاج لعدم تغيير الإعدادات التي ذكرناها في هذا المقال لأن هذا يمكن أن يؤدي في بعض الحالات إلى منع الجهاز من الاتصال بالإنترنت وإتلاف الشاشة وحدوث مشاكل أخرى أنت في غنى عنها.

أضف تعليق (0)
ذات صلة