الرئيسية المقالاتبعد سنوات الظلام والطمع..عودة EA وبالعلامة الكاملة في هذا الشتاء !!

مما لا شك فيه أن شركة EA بدأت في طريق العودة إلى المضمار الصحيح بعد سنين الظلام التي مرت بها في الفترة الأخيرة ، فبعد مشاكل ألعاب مثل Anthem و Star Wars Battlefront II ، كان ولا بد على الشركة الناشرة أن تضع لنفسها خطط جديدة للإنعاش قبل أن تودي بحياتها بيديها ، ولكي أكون صريحاً كلاعب ، فلست من محبي EA وسياساتها المادية التي تطرقنا للحديث عنها في العديد من المواقف ولكن مؤخراً وبداية من شتاء 2019 ، بدأنا نرى EA جديدة تنفجر من رماد نسختها القديمة حيث عادت للإهتمام بألعابها اهتمام بالغ واستغنت عن المتطلبات المادية كما أن ألعابها جاءت مصقولة وممتازة بدون عيوب ، وهذا ما جعلنا نعيد التفكير في اتجاهات الشركة فلربما استيقظت من غيبوبتها وبدأت حفر طريق جديد بشكل إيجابي ، سنتحدث عن كل تلك التفاصيل في مقالتنا اليوم …

EA

سنوات الظلام !!

انحدر مستوى EA في السنوات الأخيرة انحداراً شديداً يعلمه الكل ، فإن جئت لك من سنتين وذكرت لك اسمها فسترد على بكلمات مشهورة أولهم : الطمع ، ال Microtransactions ، ألعاب بدون هدف ، تلك كانت الكلمات التي لخصت اتجاه الشركة خلال أعوام مضت ، مما اضطر اللاعبون للإستغناء عن ألعاب الشركة تماماً في ردة فعل وحركة مضادة طبيعية للغاية ، فلم يكن هنالك لعبة إلا وبها العديد من المشاكل إما التقنية أو خاصة بهدفها الرئيسي ، أضف إلى ذلك مشكلة ال Microtransactions التي صورت لنا EA في هيئة شركة طماعة تهدف للحصول على أموال اللاعبين بدلاً من إعطائهم تجارب ألعاب متميزة ، وتمثلت مشكلة EA الأخيرة في لعبتين تحديداً دمروا كل ما قامت الشركة ببنائه من سنوات لتبدأ حقبة سنوات الظلام فمن هما ؟؟

لعبة Anthem والدمار الشامل !!

روجت EA للعبة ِAnthem رواجاً ضخماً ووعدت اللاعبين بأنها ستكون لعبة ثورية في نوعها وقد صدق اللاعبون هذا الكلام نظراً لأنها مطورة من قبل استوديو BioWare المشهور بسلسلة Mass Effect وغيرها ، ولكن كانت الصدمة قوية عند الإصدار ، فناهيك عن مشاكل الخوادم والتي لم تمكن اللاعبين من اللعب بشكل سليم في يوم الإصدار ، لم تحتوي اللعبة على هدف معين أو طابع خاص بها وامتلأت بمهمات تحمل نمط تكراري بحت بدون تركيز على قصة أو غيره بالشكل الكافي حتى أصبح أسلوب اللعب مملاً للغاية ناهيك عن المشاكل التقنية التي تعرضت لها Anthem فلم تكن الرسوميات إلا الحسنة الوحيدة للعبة أحبطت العديدين بشكل صادم

bioware electronic arts anthem 10 euro

السياسات المادية في Star Wars Battlefront II :

ثاني الألعاب هي Star Wars Battlefront II والتي كانت المثال الأمثل والمؤكد على توجهات EA المادية بشكل مبالغ فيه فقد كانت اللعبة فوضى وبحر من ال MIcrotransactions عند إصدارها في اليوم الأول حيث كانت المتطلبات المادية عامل مهم لكي تستطيع إكمال القصة أو لكي تكون على قدر المستوى بشكل أثر على أسلوب اللعب وأحدث تفرقة وعدم موازنة بين اللاعبين ، انفجرت على إثرها حملات مقاطعة اللعبة على تويتر بجانب العديد من الشكاوى والمطالبات بإعادة الأموال لأصحابها وغيرها من القضايا التي تعرضت لها EA وأثرت على سمعتها كثيراً

Star Wars Battlefront 2

أحلك الليالي يتبعها شروق شمس اليوم التالي !

ألعاب أفضل وبدون Microtransactions !!

توقعنا أن تغلق EA أبوابها بالأخص أن الشكاوى من ال Microtransactions قد امتدت لتصل للعبة FIFA ولكن مع قدوم شتاء هذا العام ، أثبتت لنا الشركة أنها قادرة على العودة من أصعب الظروف حيث أن لعبتي Need For Speed Heat و Star Wars Jedi Fallen Order استطاعا أن ينجحا بشكل ضخم وغير متوقع ، ولنبدأ بلعبة Need For Speed Heat والتي تمكنت من إرجاع السلسلة للجذور بشكل رائع وبدون قصور في الأداء على جميع المنصات وبقصة جيدة جداً مقارنة بأي جزء قريب من السلسلة وتمكنت اللعبة من رسم مضمار جديد لعودة سلسلة سباقات الشوارع إلى المنافسة وبشكل شرس

Need For Speed Heat

أما عن Star Wars Jedi Fallen Order فقد استمعت EA للاعبين لأول مرة منذ فترة وقامت بتطوير لعبة تتمحور حول طور قصصي بحت دون أي أطوار Online أو Multiplayer وبالتالي بدون اي Microtransactions ، نعم عزيزي القارئ ، هنالك لعبة من EA لا تحوي أي متطلبات مادية !! ناهيك عن اهتمام الاستوديو بأدق التفاصيل وإخراج لعبة تم صنعها بحب ودقة عالية وبدون إهمال ولاسيما طور القصة الذي ظهر بشكل ممتاز وكان جذاباً حتى نهايته

Star Wars Jedi Fallen Order

من كل تلك الأمور نلاحظ عودة EA للساحة من جديد وبشكل أقوى عن ذي قبل ، نتمنى أن تكون تلك بداية جديدة فهم يستحقون الثناء على جهد هذا الشتاء بالأخص كما نتمنى أن تكون تلك نهاية عنصر الطمع الذي طغى على الشركة لسنوات

شاركونا آرائكم عن توجهات EA !! وانتظروا منا مقالة تجيب عن سؤال : كيف أعادت Star Wars Jedi fallen Order السلسلة للطريق السليم !