دليلك الافضل لشراء سماعات الرأس لكل إستخدامات الكمبيوتر من الالعاب والوسائط وغيرهم في 2020

دليلك لشراء سماعات الرأس الأفضل لجميع الإستخدامات في 2020 !

شرائك للسماعات المثالية يحتاج إلى أن ترسخ بعض المعايير الخاصة بك فيها، وإن كنت لا تعلم ما هي المعايير التي تحتاجها لكي تختار؛ فنحن هنا لكي نرسخها من أجلك!

سواء إن كنت مثلي من عشاق الالعاب على أجهزة الكمبيوتر أو كنت من محبي منصات الكونسول في 2020 ، فأنت في حاجة إلى سماعات جيدة مع مايكروفون أيضاً لأن كل من من حولك سينفر منك في منزلك إن كنت أعزب مثلي لا تمتلك إلا غرفتك في منزل والديك. إن كنت من عشاق الأفلام والمسلسلات وتود أن تستمتع إلى كل شهيق وزفير من زواياه المختلفة، فأنت أيضاً في حاجة إلى سماعات جيدة. لا. أنت في حاجة إلى الافضل لأنك لا تستحق إلا الافضل.

بالطبع أنا لا أتحدث عن سماعات الأذن الصغيرة تلك، هذه ليست لمعشر اللاعبين بأي شكل من الأشكال. أنا أتحدث عن سماعات الرأس التي توفر كل ما تحتاج. تستطيع أن تسميها بالباقة متكاملة الأركان لأنها تأتي بسماعات كبيرة تستطيع أن تحيط أذنك مع ميكروفون من أجل إيصال الصوت وإستقباله بدقة جيدة مع كابلات طويلة تستطيع أن تناسب أي إستخدام على أي جهاز من أجهزة الكمبيوتر والكونسول في الوقت الحالي.

لكن من الجدير بالذكر أيضاً أنك لن تجد دائماً سماعات مثالية لإستخدامك في 2020 وخاصةً مع وجود العديد من السلع الرديئة في الوقت الحالي، دعني أكون صريحاً معك يا عزيزي….لن تجد إلا بعض القلائل من سماعات الرأس الجيدة في عام 2020 وذلك يرجع للإحتلال الصيني للمنتجات الرديئة في الأسواق العربية حتى لو كانت هذه المنتجات تبدو جيدة من ناحية الشكل.

لكن لا تقلق! المشكلة ليست في أنها صينية الصنع، لكن المشكلة في أنها رديئة. ومع الأسف، معظم المنتجات الرديئة التي نجدها في الأسواق في الوقت الحالي هي في الأساس صينية الصنع، ليس أي إضطهاد مني!

لكن قطعاً للحديث بدون أي فائدة، اليوم سنقدم لك بعض النصح في إختيار سماعات الرأس الافضل لجميع إستخداماتك. سواء كنت تريدها من أجل ممارسة الالعاب أو صناعة المحتوى وتحتاج إلى مايكروفون وسماعات جيدة في الأداء والشكل أيضاً. أعطني إنتباهك يا عزيزي!

ما يجب أن تركز عليه عند بحثك عن سماعات الرأس لأجهزة الكمبيوتر أو الكونسول في عام 2020 ؟

جسم سماعات الرأس وجودة صنعها

معظم سماعات الرأس يتم تصنيعها من البلاستيك، وفي بعض الأحيان البلاستيك الرخيص الذي ستجده في هذه السماعات الرديئة. من المهم أن تبحث دائماً عن تلك السماعات القوية التي تشعر بأنها متينة للغاية مع المحافظة على خفتها. من الافضل دائماً أن تبحث عن هذه السماعات ذات الإطار المعدني دائماً. إن لم تستطع أن تجد منها ما يناسبك وإخترت البقاء مع البلاستيك، حاول أن تجد السماعة التي تناسب رأسك لكي تدعم تحركاتك بدون الكسر أو الإنبعاج.

أما إن إخترت أسوأ الأنواع من البلاستيك في سماعات الرأس الخاصة بك، فمع أقل ضغط أو مع قيامك بتحريك سماعات الرأس نفسها، قد تودعها بعد كسر جسمها لنصفين. في هذه الحالة لن تستطيع أن تلزقها لكي تضعها على رأسك مرة أخرى حتى لأنها وببساطة ستنفك مرة أخرى.

لن ننسى أيضاً أن هناك بعض السماعات التي تأتي بجسم معدني كامل، سأرشحها لك إن كنت من عشاق فك السماعات من على رأسك ورميها في الحائط عندما تموت من فيوزات Fuze في مباراة من مباريات Rainbow Six: Siege – أنا لا أفعل هذا!

الراحة ثم الراحة

من أهم الأشياء التي يجب أن تركز عليها دائماً عند شراء سماعات الرأس من أجل الالعاب هو أن تتأكد من أن سماعات الرأس التي تريد شرائها هي الافضل لك من ناحية الراحة لأنها ستكون رفيقتك للعديد من الساعات في اليوم. إن إخترت سماعات سيئة فستكون هذه التجربة مؤلمة للغاية ولن تستطيع التركيز أثناء ممارسة الألعاب بأي شكل من الأشكال، ستكون مثل الذي ذهب إلى حفلة زفاف وأهلك نفسه مبكراً بالجلوس بجانب الـ DJ ولم يستطع حتى أن يرقص لدقيقة.

لا تنسى أيضاً أنك إن كنت من صناع المحتوى وتقوم ببث محتواك الخاص مباشرةً وأنت ترتدي سماعة غير مريحة، ستبدو دائماً وكأنك في معاناة. قد يظهر هذا على شكلك عندما يبدأ العرق المتصبب من أذنيك أو من رأسك بعد ساعة أو أقل بالظهور أمام متابعينك. بل وقد يكون الأمر أسوأ وأنت تبث مقاطع لنفسك وأنت تلعب وتخسر بسبب عدم تركيزك من هذه المشاكل.

حتى أثناء متابعتك لأحد الأفلام على هاتفك المحمول أو جهازك اللوحي وأنت ترتدي سماعات الرأس تلك قد تعاني خصيصاً مع مشاهدتك لأكثر من حلقة أو قررت لتشاهد أفلام طويلة للغاية مثل The Irishman أو The Godfather التي قد تتخطى حاجز الثلاث ساعات مما قد يجعلك تنفر من مشاهدتها في النهاية.

قوة العزل والتخلص من الضوضاء

جودة أي سماعة رأس تعتمد على جودة الصوت الخارج والقادم منها. إن كان عزل هذه السماعة ليس بالجيد، فما ستسمعه لن يكون ما هو من المفترض أن تسمعه في الأساس. أنت تتحدث دائماً عن أهمية محرك الصوت هنا، إن كان هذا المحرك رديئاً ويجعلك تستمتع إلى أصوات لم يكن من المفترض أن تأتي من هذه الزاوية خصيصاً فأنت في مشكلة.

لكن التحدث عن العزل ليس كما تتحدث عن المحرك، أنت دائماً تتحدث عن الجودة والنقاء وما إلى ذلك. ماذا سينفعك كل هذا إن كنت لا زلت تستمع إلى أصوات التلفاز الذي يعمل في الغرفة المجاورة لك؟ هنا يأتي دور العزل. مقاس الوسادات الخاصة بسماعات الرأس وخامتها هو ما يؤثر بشكل أساسي على الصوت الذي يصل لك دائماً.

قم دائماً بإختيار السماعات التي تأتي بمقاس مناسب لأذنيك من خلال وسادتها، إن لم تجد هذه السماعات فيمكنك دائماً السؤال عن وجود وسادات أخرى يتم بيعها على حدة من أجل أذنيك أو إن كان من الممكن تصميم هذه الوسادات لنفسك والقيام بشرائها مع شرائك للسماعات نفسها.

بعض السماعات تأتي بتقنيات التخلص من الضوضاء والتي تعتبر أساسية في 2020 لأن هذه هي التقنية الأكثر أهمية من وجهة نظر اللاعبين، صناع المحتوى ومستخدمي سماعات الرأس في الوسائل الترفيهية المختلفة مثل الإستماع للأغاني وما شابهها من وسائط. لن تسمع أصوات الطريق أو أصوات شجار إخوتك الصغار وأنت تستمع للأغاني. إنتظر…ليس من المفترض أصلاً أن تترك إخوتك يتشاجرون وأنت تستمتع للفنان مروان بابلو.

تقنيات إحاطة الصوت

الكمبيوتر سماعات 2020 الافضل الالعاب

تقنيات الـ 7.1 في خطط الأنظمة المنزلية

تقنيات إحاطة الصوت أو التي تعرفها بإسم Surround Sound هي من أهم المعايير التي يجب المحافظة عليها في شراء أي سماعة في عام 2020 وما بعده، وأختص بالذكر هنا وجود محركات الصوت التي توفر وجود تقنيات الـ 7.1 الشهيرة. أنت تريد أن تحس وكأنك في عالم الالعاب التي تمارسها أو كأنك في محيط الفيلم الذي تشاهده. أعني….ما أجمل مشاهدة 1917 بهذه الخواص عندما يتم إصداره على الـ Bluray.

لكن إن لم تكن تريد دفع مبلغ أكبر، يمكنك دائماً إختيار سماعات الرأس التي تأتي بتقنيات الستيريو إن لم تكن مهتماً بالتفاصيل الدقيقة في الالعاب التي لا تحتاج لمثل هذه التفاصيل بأي شكل من الأشكال سواء كانت هذه الالعاب على أجهزة الكمبيوتر أو الكونسول.

ترشيحنا للسماعات الخاصة بجميع الإستخدامات لتبدأ بها 2020 على الكمبيوتر أو الكونسول هي…

سماعات XPG PRECOG ستكون اختيارنا اليوم لكونها أول سماعات رأس بمحركين من أحل المحترفين، والتي تأتي بمحركات صوت ديناميكية، أنماط صوت معدة من قبل مع تصميم مريح بشكل خيالي، والتي تم تصميمها من أجل إعطاء أفضل نقاء صوت مع راحة طويلة المدى من أجل الإستخدام الطويل.

محركات الصوت في هذه السماعة يتم تصميمها لكي تغطي جميع الأصوات الممكنة بجميع الترددات، صغيرها وكبيرها من ترددات سيكون ظاهراً في تجربتك مع هذه السماعات التي يمكنك إستخدامها في حياتك اليومية بشكل فعال. وجود أنماط الموسيقى التي تجعلك في الحفلة ووجود تقنيات الـ 7.1 التي تضعك في ساحة الحرب العالمية الثالثة التي كنت تريدها لسبب ما يعتبر من أفضل ما يميز أنماط هذه السماعات.

التخلص من الضوضاء من المايكروفون القابل للفك والتركيب في سماعات XPG يعتبر من أفضل ما يكون لكي يستطيع رفقائك سماعك بكل وضوح وأريحية بدون أي ضوضاء. أما تصميم الوسادات الخاصة بالسماعات يجعلها مريحة للغاية مع العلم أن هذه السماعات قابلة للدوران بزاوية تصل إلى 90 درجة مع العلم أن سماعات PRECOG ككل قابلة للتعديل على رأسك لكي لا تضع ضغط غير مرغوب فيه.

من أكثر ما يعجبنا في هذه السماعة هو توصيلاتها، يمكنك أن تقوم بتوصيلها من خلال توصيلات الـ USB-C أو الـ 3.5 ملي متر. تأتي أيضاً مع كابل محول من USB-C إلى USB-A من أجل تشغيلها على كل المنصات التي يمكنك تخيلها سواء كانت كونسول أو حتى هواتف محمولة.

شاهد أيضاً: مُراجعة سماعة الألعاب ADATA XPG Precog 7.1

تذكر دائماً…..

أن تختار الافضل لك ولميزانيتك حتى لا تضع نفسك في مأزق مادي في نهاية الشهر أو تندم على ما لا يناسبك، إختيارنا لسماعات XPG PRECOG هو مجرد ترشيح لأنها تناسب العديد من الإستخدامات بين الكمبيوتر والكونسول، وهذا بالطبع لا يعني أن إختيارنا هو الافضل لك. لكن يمكنك دائماً أن تبحث عن ما هو أفضل لك بالأخذ في الإعتبار ما ناقشناه في الأعلى. وتذكر دائماً أن لا تختار ما قد يؤذي أذنيك أو رأسك!