الرئيسية المقالات

دليلك لشراء رامات الكمبيوتر التي تحتاجها بالفعل!

الضلع الثالث المهمل له حقوق عند إختياره، هذه هي كل حقوقه يا صديقي والتي قمت بتجميعها لك في هذا الدليل السريع!

إن كنت تفكر في شراء رامات في الفترة القادمة، سواء لجهاز كمبيوتر جديد أو جهاز قديم، يجب أن تعرف أن هذه الوحدات لها مقامها الخاص في أجهزة الكمبيوتر لأنها تقوم بوظيفة لا تستطيع أن تستغنى عنها أو تتوجه لحلول أخرى من باب التوفير بسبب اسعار الرامات التي قد تكون مرتفعة لك. إن كنت تنوي شراء رامات جديدة، يجب أن تفعل هذا بأناقة وبذكاء. هذه هي وظيفتنا في النهاية، أليس كذلك؟

تحدثت في العام الماضي عن أن الرامات هي الضلع الثالث لجهاز الكمبيوتر، سواء كانت رامات كمبيوتر أو رامات لاب توب بأي مقاس، لا يوجد أي إختلاف في وظيفتها. المعالج الرسومي والمعالج المركزي لهم وظائفهم بالطبع، لكنها بلا قيمة إن لم تضع معها رامات تصلح لإستخدامك…بل بلا قيمة بدون رامات أصلاً!

المعاناة هنا بالنسبة لك عند إختيار رامات جديدة. هذه الأرقام التي تراها في ورقة المنتج الخاصة بها قد لا تنفعك، حتى إن قام مصطفى بالحديث عن الرامات الجديدة في الأسواق على قناة اليوتيوب الخاصة بنا، فستسمع كلمات قد لا تعرف معناها. كلمات مثل رامات DDR4 أو DDR3، التردد وما شابهها من كلمات.

هنا يأتي دورنا لكي نقوم باطلاعكم على كل ما يخص هذه الذواكر الرائعة، والتي نطلق عليها “رامات” نسبةً إلى كلمة RAM التي تعني Random Access Memory أو ذاكرة الوصول العشوائي. حضر قهوتك، أوراقك وقلمك وأتمنى أن لا تكون قهوتك هي الثالثة اليوم لأن هذا ليس صحي يا صديقي!

دليل عرب هاردوير لشراء رامات الكمبيوتر يبدأ الآن!

ما هي رامات الكمبيوتر في الأصل؟

RAM XPG ADATA SPECTRIX D50

رامات الكمبيوتر ما هي إلا وسيلة تخزين مؤقتة للبيانات يتم إستخدامها من كل أجهزة الكمبيوتر. كل أجهزة الكمبيوتر سواء كانت الهواتف الذكية، الثلاجة الذكية الخاصة بك أو حتى ألتك الحاسبة التي تضع فيها قوانين الفيزياء في إمتحان الثانوية العامة. لا تفعلها مرة أخرى، حسناً؟!

الرامات دائماً تتعرض إلى التحديث. هذا التحديث إما يتم التخلص فيه من البيانات التي لا يحتاجها المعالج أو يتم وضع بيانات جديدة يحتاجها المعالج بشكل دوري وسريع بدون الحاجة إلى القيام بتخزينها للأبد. ماذا يعني هذا؟ هذا يعني أن هذه الرامات أسرع من أي وحدة تخزين داخلية تمتلكها، لكن لا يمكن إستخدامها بشكل دائم لأنها تحتفظ بالبيانات فقط أثناء تشغيلها. إن قمت بإطفاء الكمبيوتر وهناك بيانات بداخلها، فمع السلامة.

المعالج المركزي ليس المستفيد الوحيد هنا. المعالج الرسومي يستفيد من هذه الوحدات أيضاً عندما يريد الوصول إلى الملفات بشكل سريع، لهذا السبب تجد العديد من الألعاب الكبيرة والتي تحتاج إلى رامات بسعة كبيرة لتحمل بياناتها مثل Red Dead Redemption 2 على سبيل المثال لأن عالمها كبير ومليء بالتفاصيل، لهذا يحتاج المعالج الرسومي إلى ملفات اللعبة بشكلٍ دائم ويصل لها من خلال الرامات.

رامات كمبيوتر أم رامات لاب توب ؟

جهاز كمبيوتر MSI Cubi 5 من الداخل

يجب أن تحدد المنصة التي ستستخدم الرامات أولاً. رامات لاب توب صغير تختلف بشكل كبير عن رامات كمبيوتر بمقاس أكبر بكثير. الفارق هنا يكمن في المقاس والتوصيلات الخاصة بهذه الرامات واللوحة الخاصة بالإثنين ويجب التفرقة بينهما بشكلٍ واضح، لهذا يجب أن تعرف الفارق قبل أي شيء.

أي رامات لاب توب أو معظمها تعتمد على مقاس الـ SO-DIMM في نفس الوقت الذي تعتمد عليه أختها لأجهزة سطح المكتب على مقاس الـ DIMM. الـ SO-DIMM تأتي بمقاس أصغر من الـ DIMM بسبب المساحة الصغير بداخل أجهزة اللاب توب. هذا الفارق قريب من النصف بشكلٍ كبير لأن رامات الـ SO-DIMM تأتي بمقاس الـ 2.74 إنش وبـ 260 دبوس في أسفلها للتواصل مع اللوحة بينما تأتي نظريتها بمقاس الـ 5.25 إنش و 288 دبوس في الأسفل.

الملخص هنا أن رامات اللاب توب لا يمكن إستخدامها في أجهزة سطح المكتب والعكس صحيح. تذكر، الـ SO-DIMM للاب توب والـ DIMM لسطح المكتب.

الـ DDR عنصر مهم أيضاً!

الرامات مرت بأربعة فترات للتطور في العقدين الأخيرين. نحن الآن في عصر رامات DDR4 بعدما أصبحت متواجدة في الأسواق بشكل دائم منذ عام 2016. لن ننكر أن رامات DDR3 ما زالت موجودة ولا زلنا نجد لوحات تدعمها، لكنها على وشك الإنقراض بسبب رامات DDR4 التي تعتبر أفضل من جميع النواحي وتعطي فوارق في الأداء لا يمكن الإستغناء عنها مهما كانت مواصفات الـ DDR3.

إن كانت لوحتك تدعم رامات DDR4 من خلال منافذها، فهي لن تدعم غيرها. رامات الـ DDR3 لا تصلح للتركيب في اللوحات التي تعمل على DDR4 والعكس صحيح لأن رامات DDR4 وDDR3 لا تدعم الأجيال الماضية منها.

السعة أهم عنصر في الألعاب

RAM XPG ADATA SPECTRIX D50

نعم، السعة أهم شيء بالنسبة للألعاب. لكن بالنسبة لجميع الإستخدامات، ننصح دائماً بشراء 16 جيجابايت منها لأن 8 جيجابايت لم تصبح كافية لجميع الإستخدامات. يمكنك البدء من 8 جيجابايت لكنك ستحتاج للتحديث في أي وقت. إن كنت تريد أن تضمن المستقبل من أجل الإستخدامات الخاصة بصناعة المحتوى وما شابهها من تطبيقات قوية، إمتلك 32 جيجابايت منها ولكن لا تضع هذا الرقم في ميزانيتك الأساسية لتجميعة الكمبيوتر الخاصة بك.

التردد والتوقيتات

Kingston HyperX Fury RAM

التردد هو “الميجاهرتز” الذي تراه في إسم الرام نفسها، هذه هي وحدة قياسه التي يشاركه فيها المعالج المركزي والرسومي. كلما إرتفع الرقم كلما صارت أسرع، أفضل وأغلى. الترددات العالية وكسر سرعة الرامات أمر مفيد للغاية ولا يمكننا إنكاره، لكن إن كنت تريد هذا الأمر من أجل أفضل أداء في الألعاب.

صدقني، الفارق بين 2666 ميجاهرتز و3200 ميجاهرتز ليس الفارق الذي يستحق الدفع من أجله إن كنت تريد أن تتمتع بالألعاب فقط. الترددات المرتفعة تساعدك في العمل مع التطبيقات التي تحتاج إلى قراءة ملفات ومعالجة بيانات كثيرة وكبيرة في دورة عملها، هنا سينفعنا التردد بشكل كبير.

لا تنسى أيضاً أن معالجات AMD تستفيد بشكل كبير من الترددات الأعلى من 3000 ميجاهرتز بسبب الروابط الداخلية للمعالجات الخاصة بها، فإن كنت تنوي على شراء معالج من سلسلة Ryzen، تذكر أن هذه هي الترددات الأفضل لك.

التوقيتات التي تهمنا هي توقيتات الـ CAS والـ CL. هذه هي التوقيتات التي تحتاجها الرام للقيام بعمليات القراءة والوصول. في حالة الرام التي تأتي من نوع الـ DDR4، يتم قياس هذه التوقيتات بالدورات التي تقوم بها. لا نريد الخوض في الكثير من التفاصيل الصعبة، لكن هذه الأرقام لا تفيد بشكل كبير في الألعاب والمنفعة منها تكاد معدومة.

نصيحة سريعة، إن أردت الحصول على توقيتات جيدة، يمكنك أن تقوم بعملية بسيطة بين التردد وتوقيتات الـ CL. إن كانت الرام تأتي بتردد 3200 فقم بالتأكد من أن توقيتها CL16 أو أقل، إن كانت 3600 فتأكد من أنها CL18 أو أقل وقم بالحسبة أيضاً مع الترددات المرتفعة بنفس التسلسل.

القنوات التي تعمل عليها وتفكيكها إلى وحدات أكثر

Gigabyte Designare RAM

الرام التي تعمل على تعدد القنوات تعتبر هي الأفضل من نواحي تدفق البيانات. هذه الفكرة تذكرنا بحارات الطريق. إن كان الطريق حارة واحدة، فيا ويل من يريد الوصول إلى وجهته. هذه هي نفس الفكرة، العمل على قناتين أو أربعة يوفر الوقت على الرامات والمعالج ويمنع تكدس البيانات.

العمل على قناتين يحتاج إلى رامتين بينما العمل على أربعة قنوات يحتاج إلى أربعة. كلما زادت هذه الوحدات السحرية كلما زاد معدل تدفق البيانات. إن سألتني، الفارق ليس كبير للغاية في الألعاب بل يكمن في البرامج والتطبيقات التي تحتاج إلى تدفق عالي للبيانات نظراً لطبيعة عملها.

كل ما عليك هو القيام بتقسيم الرامات التي ستقوم بشرائها. إن كنت تنوي شراء 16 جيجابايت من الرام، قم بتقسيمها على إثنين. 8 جيجابايت لكل وحدة وستتمكن من الحصول على أفضل معدلات التدفق. تذكر أيضاً أن سعر الوحدة التي تأتي بـ 16 جيجابايت أعلى من الوحدتين التان يأتيان بـ 8 جيجابايت لكل واحدة.

في نفس الوقت، التحديث سيكون أسهل إن فكرت فيه أو إن تلفت رام من التي قمت بشرائها ليسهل عليك عملية الإستبدال. صدقني، تلف وحدة كاملة بسعة 32 جيجابايت هو أسوأ كوابيسك بعد تلف البطاقة والمعالج.

دعم نظام التشغيل والمعالج

Linux Windows

هناك أسقف لكل شيء، اللوحات تحتمل عدد معين من وحدات الرام والمعالج أيضاً له تحمل. إن نظرنا إلى أحدث معالجات Intel وAMD، سنجد أنها تتحمل ما يصل إلى 64 أو 128 جيجابايت من الرام بشكلٍ كامل. هذا يعني أنه لن توجد أي مشاكل إن قمت بشراء ذواكر متعددة، لكن ضع في حسبانك هذه الأرقام قبل الشراء.

بالنسبة لنظام التشغيل، فلا أظن أن أنظمة التشغيل ستمانع هذه الأعداد بأي شكل من الأشكال طالما المعالج يعمل على 64-بت وليس معالج قديم من العقود الماضية.

كل الخيارات متاحة مع XPG من ADATA

RAM XPG ADATA SPECTRIX D50 رامات

وهذا يظهر في رامات Spectrix D50 الجديدة من خطوط إنتاج XPG الخاصة باللاعبين وعشاق كسر السرعة. السبب الذي يجعلنا نختار هذه الوحدات هو إمكانية إيجاد أكثر من تردد حتى 4800 ميجاهرتز وسعات تبدأ من 8 جيجابايت في حزم تصل إلى 32 جيجابايت.التوقيتات هنا تبدأ من CL16 حتى CL19 لكي تناسب جميع الإستخدامات أيضاً.

إن سألتني، ما يميز هذه الوحدات هو التصميم الفريد والرائع مع السعر الجيد، لن تجد منها لأجهزة اللاب توب ولكنك ستجد ما ينفعك من وحدات XPG لهذا المقاس من خلال تفقد هذا الرابط.

أهم مميزات Spectrix D50 تكمن في الآتي:

  • تصميم جذاب للغاية.
  • تشكيلة منوعة من التوقيتات والترددات التي ترضي الجميع.
  • مشتت حراري قوي.
  • برنامج XPG RGB Sync ومزامنته الممتازة.
  • أداء جيد على صعيد ملفات الـ XMP 2.0 وتوقيتات جيدة.

يمكنك معرفة تفاصيل أكثر عن هذه الوحدات من خلال مراجعتنا لها والتي تستعرض كل ما يخصها بشكل مفصل من تصميم، أداء وسعر أيضاً!

في النهاية..

لا تنسى أن تشتري ما تحتاج فقط ولا تهدر أموالك في ما لا تحتاجه. إن كنت لا تحتاج سعة الـ 32 جيجابايت، فلا تقم بشرائها وضع هذه الأموال في شيء يستحقها بالفعل يا صديقي. هذا المبدأ لا يرتبط ببالرام فقط، ولكن يرتبط بكل قطع الهاردوير. لا تشرب الكثير من القهوة، أكرر، كوبين في اليوم كفاية!