الرئيسية المقالات

الـ WiFi والألعاب: هل ستجد تجربة أفضل مع WiFi 6؟

إن كنت لاعباً، فأنت تعلم أن توصيلات الـ Ethernet أفضل لك. لكن، هل ستعطيك توصيلات الـ WiFi 6 تجربة أفضل إن فكرت في الإستغناء عن أسلاكك؟ لنرى!

كلاعب، أنت تريد الأفضل لك دائماً. حق مكفول لك إن كنت تمتلك أي جهاز يقوم بتشغيل الألعاب، سواء كان جهاز كمبيوتر أو أحد منصات الكونسول الشهيرة. لك الحق أن تمارس جميع الألعاب، سواء إن كانت من الطور الفردي أو بأطوار اللعب الجماعي التي لا نستطيع أن نحصيها في الوقت الحالي. لكن كلاعب، أيهما أفضل لك، الـ WiFi أم الـ Ethernet؟ هذا ما سنجيب عليه اليوم!


إن كنت هنا لكي تعرف الإجابة وتريح ضميرك فقط، فالـ Ethernet أفضل مع الألعاب. لا أستطيع أن أنكر هذا مهما حدث. أنت تتحدث هنا عن توصيلات ثابتة ملموسة يمكن الإعتماد عليها في نفس الوقت الذي تأتي فيه توصيلات لا سلكية يمكن زعزعتها بأي شكل من الأشكال.

WiFi

لكن أيضاً، لا يمكننا إنكار أن أجهزة الراوتر الجديدة والمصممة من أجل اللاعبين، والتي نراها من شركات مثل ASUS وTP-Link، تقدم تجربة أكثر من رائعة بالنسبة لتوصيلات الـ WiFi والتي تؤهلك للمنافسة في جميع الألعاب المختلفة، لكن…لا زالت الأسلاك أكثر صلابة لطبيعة توصيلاتها كما نرى في الـ Ethernet.

تقول أن الـ Ethernet أفضل؟ ويحك! لماذا نقرأ هذه المقالة إذاً؟

لأنك يجب أن تعلم ما الذي يحدث وراء الكواليس. يجب أن تعلم الفكرة في إعتماد اللاعبين على توصيلات الـ Ethernet قبل أن نقوم بمناقشة فكرة الـ WiFi يا صديقي وإلا لن نكون راضيين عن أنفسنا كمنصة إخبارية للاعبين. يجب أن تعرف متى يمكنك الإعتماد على الـ WiFi كمصدر للإنترنت من أجل اللعب أيضاً، كل هذه الأشياء يجب أن نتناولها.

ما الذي يجعل الـ WiFi أسوأ من الـ Ethernet إذاً؟

إن نظرنا إلى الراوتر، سنجد أنه يقوم بإخراج موجات الراديو الخاصة بالـ WiFi. في نفس الوقت، يقوم الراوتر بإخراج مجموعة من الكابلات من خلال مخارج الـ Ethernet الخاصة بها. الكابلات ثابتة لا تتحرك وتتدفق فيها البيانات بشكل ثابت، بينما موجات الـ WiFi تتأثر ببعض المشاكل.

إن كان منزلك كبير، فأنت في مشكلة مع الـ WiFi. أنت تتحدث هنا عن وجود حوائط، أبواب وطوابق(إن كنت تسكن في بيت به أكثر من طابق) تقوم بتشتيت الموجات الصادرة من الراوتر الخاص بك. 

WiFi

هناك أيضاً الأجهزة الذكية التي تصدر موجات خاصة بها مثل الهاتف المحمول، هذه الأجهزة تضعك في مشكلة أيضاً مع الـ WiFi لأنها تقوم بتشتيت الموجات. الأمر لا يتوقف هنا فقط، إن كنت تضع الراوتر في مكانٍ قريب من راوتر جيرانك وتقومان بإستخدام نفس قنوات الإرسال الخاصة بالـ WiFI، فأنت في مشكلة أيضاً.

المسافة بينك وبين الراوتر أيضاً قد تكون مشكلة تؤثر على تدفق البيانات الخاصة بك. نحن نتحدث هنا عن خسارة الـ Packets -وحدة نقل البيانات في الشبكات- والتي تؤثر على تجربتك بشكل كبير. لا تنسى أيضاً الـ Ping الذي يتأثر بالمسافة بينك وبين مصدر الموجات الخاصة بالـ WiFi والذي تكرهه كره توم لجيري.

لكن، كما قلت، يظل الـ Ethernet ثابت. إن كنت تتعامل مع Xbox One، PlayStation 4 أو حاسبك الشخصي من خلال سلك، فلا يوجد أي فارق لأن هذه الأجهزة ستستخدم كابل يحفظ بياناته بداخله على عكس الموجة الخاصة بالـ WiFi.

هل الـ WiFi 6 حل لهذه المشكلة؟

لا. دعني أوضحها لك، ما زال لا سلكي. لا يوجد فارق كبير، لكن هناك فارق لطيف قد ينفعك إن كنت مجبراً على توصيلات الـ WiFi حتى لا يغمر منزلك الصياح لإيقاف التحميلات. أعلم بشكل جيد أن الـ WiFi 6 يدعم سرعات خيالية لن نستفيد بها في الوطن العربي، لكن هناك تقنية لطيفة تأتي من خلال توصيلات الـ WiFi 6 التي يجب أن تعرفها.

Nighthawk AX8 8-Stream WiFi Router

توصيلات الـ WiFi 6 تتعامل بشكل أفضل مع الأجهزة المتعددة التي تتعامل معه. أخوك يحب La Casa De Papel ولا يستطيع التوقف عن مشاهدته على Netflix ولا يعشق شيئاً أكثر من إستغلال شاشة الـ 4K في صالة منزلك. في هذه اللحظة، أنت تحارب الأعداء في الـ Radiant أثناء لعب Dota 2 وبدأت فريقك بـ Gank مع الفريق المنافس.

يبدأ Bounty Hunter الذي تلعب به بالمشي في مكانه، لكنك لست بخائف لأنك إستخدمت مهارة الإختفاء التي ستنتهي بعد ثانية. بعد ثانيتين، ثلاث أو أربع من عدم إستجابة الإنترنت…ستدرك أنك قد مت. تبدأ بالصياح من غرفتك وأخيك يغني Bella Ciao ولا يكترث لأمرك. ما المشكلة التي حدثت هنا؟ هذه المشكلة كانت تكدس على الشبكة.

هنا يأتي دور تقنية الـ MU-MIMO. هذه التقنية تتعامل مع تعدد المستخدمين بتعدد المداخل وتعدد المخارج والتي جاءت في أجهزة الـ WiFi 5 مع تحديث الموجة الثانية. هنا يبدأ تدفق البيانات بشكل متوازي بين ما يصل إلى أربعة أجهزة للرفع من كفاءة الشبكة. في هذه اللحظة، لن يضطر الراوتر لإعطاء الإهتمام كله لـ Netflix على التلفاز، بل سيهتم بك أيضاً إن كنت تمتلك لوحة من اللوحات التي تأتي بـ WiFi 6. هل ألقيت نظرة على Z490 Aorus AX؟ لقد قمنا بفتحها لكي نرى ماذا تقدم…وهي تقدم الـ WiFi 6 أيضاً.

يجب أن تعلم أيضاً أن تقنية الـ MU-MIMO توفر لك القيام بالتحميل والرفع في نفس الوقت على شبكات الـ WiFi 6 للحفاظ على تدفق البيانات المستمر بينك وبين مخدم اللعبة من خلال التواصل على شبكة الإنترنت.

الميزة الثانية هنا هي تقنية الـ OFDMA والتي تترجم إلى الوصول المتعدد المتعامد بتقسيم التردد. لنركز على إسم OFDMA لأنني لن أكتب كل هذا مرة أخرى. هذه التقنية تقوم بتوزيع الشبكة بشكل أفضل وديناميكي متغير  طوال الوقت. هذا الأمر يعتبر أفضل مع الأجهزة المتعددة والتي تستخدم كمية بيانات مختلفة على حسب إحتياجها. في هذه الحالة، ستقل توقيتات التأخر الخاصة بك أو كما تعرفها بإسم الـ Ping لكي تمارس لعبتك المفضلة بشكل أفضل.

يجب أيضاً أن تعرف، بعيداً عن الألعاب، أن تقنيات الـ WiFi 6 تدعم أحدث معايير الأمان اللاسلكية وهي الـ WPA3. هذا يعني أنك ستتمتع بمعدل أمان أفضل يعدك بالحفاظ على شبكتك أكثر من أي تقنية مضى عليها الزمن حتى WiFi 5. إن سألتني، فـ WPA2 لم توفر المعايير الأفضل للأمان والتي وضعت شبكات العديد من الأفراد في مشاكل الإختراق.

نعم، WiFi 6 معيار جديد. لكن هناك العديد من أجهزة الراوتر التي ستجدها بهذا المعيار مثل Nighthawk AX4 الذي يأتي لنا من خلال Netgear. لكن في الوقت الحالي، ستجد أيضاً لوحات كثيرة كما ذكرنا تدعم هذه التوصيلات أو أجهزة لاب توب بهذه التوصيلات. لن تكون هذه الأجهزة أو القطع بأرخص الأسعار، لكنها ممتازة إن كنت تريد اللعب من بعد إن لم تستطع التمتع بالتوصيلات السلكية.

خلاصة القول…

يظل الـ Ethernet أفضل بسبب الإتزان إن إستخدمت كابل جيد مثل CAT6. لكن إن كنت مجبراً على إستخدام الـ WiFi، فـ WiFi 6 لن يعطيك فارق كبير أثناء اللعب بينه وبين الـ Ethernet، مما يعني أنه قابل للإستخدام. لكن لا تنسى أنه، في النهاية، تعتمد هذه التوصيلات على موجات قد تهددها.