FarCry6 Large leaderboard
القائمة
قيد التطوير
شفافية تتبع التطبيقات تُجبر المعلنين على الإنفاق أكثر على الأندرويد

شفافية تتبع التطبيقات تُجبر المعلنين على الإنفاق أكثر على الأندرويد

منذ 3 أشهر - بتاريخ 2021-07-05

بعد سريان ميزة شفافية تتبع التطبيقات على أجهزة الآيفون، كان رد فعل المعلنون عبر تغيير الإستراتيجية الخاصة بهم والتحول للإنفاق الإعلاني على أجهزة الأندرويد.

وتهدف شفافية تتبع التطبيقات إلى أن تكون وسيلة للسماح للمستخدمين بالحفاظ على خصوصيتهم عبر الإنترنت، ولكن كان يُعتقد أنها مشكلة للمسوقين في الحد من كيفية استهداف المستخدمين بالإعلانات، وبعد بضعة أشهر من تقديمها، يبدو أن المعلنين يغيرون طريقة إنفاق أموالهم التسويقية.

وفقا للأرقام الصادرة عن شركة تحليلات الإعلانات Tenjin التي اطلعت عليها صحيفة وول ستريت جورنال، انخفض الإنفاق على منصات إعلانات iOS بمقدار الثلث تقريبا بين الأول من يونيو والأول من يوليو وفي الوقت نفسه، زاد الإعلان على منصات الأندرويد بنسبة 10٪ تقريبا في نفس الوقت.

في حالة وكالة الإعلانات Tinuiti، لم يتمكن المعلنون من تقديم عروض للإعلانات المستهدفة على مستخدمي الآيفون بعد تنفيذ ميزة ATT وأدى التغيير إلى زيادة الطلب على الإعلانات المستهدفة على أجهزة الأندرويد حيث انتقل من 46٪ على أساس سنوي في مايو إلى 64٪ في يونيو.

ونتيجة لهذا التحوّل، ارتفعت أسعار إعلانات الأندرويد الآن لتصبح أعلى بنسبة 30٪ تقريبا من الإعلانات التي تستهدف مستخدمي iOS وأجهزة الآيفون.

التقرير مشابه لتقرير آخر، والذي ادعى أيضا أن المعلنين كانوا ينقلون إنفاقهم إلى الأندرويد. في ذلك الوقت، ارتفع الإنفاق على إعلانات الأندرويد بنسبة تتراوح بين 8.3٪ و 21٪ ، اعتمادا على الشركة، بينما شهد نظام تشغيل الآيفون انخفاضا هامشيا بنحو 3٪ بشكل عام.

أخيرا، يُعتقد أن الافتقار إلى الاستهداف الناجم عن إدخال ATT وراء التغيير، مع توفير بيانات أقل دقة للمعلنين حول المستهلكين الذين يرغبون في استهدافهم حيث يشترك أقل من ثلث مستخدمي iOS في التتبع مما يحد بشدة من عدد أجهزة المستخدمين التي يمكن تتبعها بواسطة التطبيقات.

أضف تعليق (0)
ذات صلة