مراجعة لعبة Resident Evil Village – ريزدنت إيفل: القرية (PS5)

معلومات سريعة

الكاتب
المشاهدات 4391 مشاهدة
اسم اللعبة Resident Evil Village
المطور Capcom
الناشر Capcom
تاريخ الإصدار 7/5/2021

“أفاق إيثان من غيبوبته التي لم يعرف لها مدة، لا زال الطنين يصم أذنه بفعل الصدمة التي تعرض لها أثناء نقله هو وابنته روز من قبل رجال كريس ريدفيلد، وعلى الرغم من أنه لا يتذكر أي من ملابسات ما حدث إلا أنه عرف من جثة العميل التي وجدها ملقاة بجانبه بأنهم قد تعرضوا لحادث انقلبت على إثره السيارة التي كانت تقلهم ليخفق قلبه وعقله الذي سارع في التفكير في أول شيء قد يفكر فيه أي أب: روز..أين ابنتي روز؟

مراجعة لعبة Resident Evil Village

حينها تذكر تلك الليلة العصيبة، تلك الليلة التي يمكن أن يصفها بأنها كانت هدوء ما قبل العاصفة، تذكر هجوم رجال كريس ريدفيلد على منزلهم، تذكر أن كريس قد قتل زوجته Mia بدم بارد وتركها هنالك جثة هامدة ولكن لماذا؟ لماذا انقلب عليه كريس بعد كل تلك المعاناة؟؟ أسئلة كثيرة كادت تدفع إيثان للصراخ ولكنه تمالك نفسه كما عهدناه.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

بما بقى له من قوة، استطاع إيثان الوقوف على قدميه في محاولة غير مجدية منه لتحسس المكان الذي يقف فيه ولكن حال الظلام الدامس دون ذلك، ظلام كثيف جداً لم يمكنه من رؤية مترين أمامه حتى، ولكن رغم ذلك، مضى إيثان قدماً محتضناً ظلاماً لا يعرف له نهاية، عن يمينه وعن شماله أشجار كئيبة تبث الرعب في نفوس أي شخص يجرؤ على المضي بين غصونها، لتصل لمسامعه فجأة أصوات حفيف غير مطمئنة ظلت تداعبه طوال طريقه..

غير مُبال، وجد إيثان نفسه يرتطم بجثة أحد الغربان المذبوحة والمعلقة على أحد الأشجار بصورة غير آدمية..!

مراجعة لعبة Resident Evil Village

مع انبثاق ضوء خفيف، وجد نفسه أمام كوخ صغير يعمه الظلام والفوضى، وكان واضحاً له كل الوضوح بأن اليد البشرية لم تمس هذا المكان منذ مدة بعيدة ولكنه دلف إليه ولظلام غدار أحاط بجسمه مهيمناً لم ينقذه سوى ضوء كشافه الذي حفه ببعض الأُنس حتى ظهر صوت أضخم لشيء ما أو كائن لا يمكن أن يكون آدمياً، أحدث جلبة في الدور العلوي ليختبأ إيثان على إثرها في أحد الخزانات، عرقه يتصبب بغزارة وضربات قلبه تكاد تخرج من صدره لتكشفه ولكن فجأة..! اختفى الصوت تماماً تاركاً وراءه فتحة غير طبيعية في حائط الكوخ، من عساه يفعل ذلك؟؟

مع الخروج من الممرات الضيقة، استقبل إيثان أفضل شيء يمكن أن يراه في يومه ألا وهو الضوء وعندما وصل بطلنا إليه، لم يكن يتوقع في أبعد أحلامه أن يكون مصدر ذلك الضوء قرية بأسرها: سوداويةُ، موحشة ومقفرة وفي الخلفية: قلعة مبنية على الطراز الروماني من القرن الخامس عشر ظلل شبحها القرية وكأنه يحميها في مشهد رائع أطلق العنان رسمياً لأحداث Resident Evil Village..!"

مراجعة لعبة Resident Evil Village

لعل كلامي هذا قد يدفعك للتفكير بأن Resident Evil Village تبنت عناصر الرعب من الجزء الماضي Resident Evil 7 والتي أحببتها على الصعيد الشخصي للغاية لأنها في نظري أعادت السلسلة للمسار الصحيح ووضعتك في مواقف حابسة للأنفاس تضع يدك على قلبك خلالها مثلما حدث في مواجهة Jack لأول مرة مثلاً ولكن على عكس ذلك تماماً، لا تعتمد لعبة Resident Evil Village على هذه الطريقة في بث الرعب داخل نفوس اللاعبين بل الأمر يمتد لما هو أروع من ذلك.

"تجربة Resident Evil Village في العموم هي واحدة من أفضل ما قدمته Capcom في تاريخها حتى اللحظة وليس لأنها قد ابتكرت مفاهيم جديدة للرعب أو تطرقت لطرق مختلفة لحبس أنفاسك كلاعب بقدر ما هي تعتبر اللعبة الشاملة والمُطلقة التي صبت كابكوم كل تاريخها وإبداعاتها فيها، تلك اللعبة تعتبر نهاية حقبة كاملة للسلسلة وبداية أخرى وعلامة فارقة فيها استطاعت أن تمزج خلالها أكثر العناصر المتميزة من أجزاء سابقة، تمكنت من أخذ الجانب الحلو من كل عنوان لتخرج بالخلطة النهائية، ببساطة Resident Evil Village هي مزيج عناصر بقاء Resident Evil 2 مع Resident Evil 3 مع عنصر حبس الأنفاس من Resident Evil 7 والأهم ثم الأهم: جمال الأكشن الخاص بـ "Resident Evil 4" المحبوبة ..كلهم يجتمعون في قالب واحد لتشكيل اللعبة الكاملة التي ستحبس أنفاسك حتى اللحظة الأخيرة"

مراجعة لعبة Resident Evil Village

ولكن..لعل هذا الأمر قد سرق هوية Resident Evil 8 الخاصة أو حرمنا من نقلة ثورية جديدة تطلعنا لها خلال هذا العنوان بالأخص بتزامنه مع إصداره للجيل الجديد من المنصات المنزلية ولكن للأسف يمكنني أن أعتبر تلك سلبية بسيطة في مقابل التوجه أو الرؤية التي اختارتها Capcom لهذا الجزء بالتحديد بجانب أن الإيجابيات هنا قد طغت على الكثير من السلبيات الصغيرة.

قصة لعبة Resident Evil Village!

قبل الغوص في جزئية القصة فوجب التنويه بأن المراجعة لن تحتوي على أي نوع من أنواع الحرق لذا لا قلق من هذه الناحية.

أفضل جزء يعكس الـ Lore العام للسلسلة!

قصة Resident Evil Village تبدأ بعد نهاية أحداث Resident Evil 7، أينعم بعد سنوات حيث استقر بطلنا إيثان مع زوجته ميا وابنته روز في منزل جديد في أوروبا تاركين ورائهم كوابيس ما حدث في منزل عائلة الـ Bakers في لويزيانا ولكن تنقلب الأحداث فجأة كما رأيتم في العروض الدعائية الأولية للعبة حيث يهاجم كريس ريدفيلد المنزل هو ورجاله ومن ثم يقتل كريس ميا ويفر بالبقية من المنزل في ظل صياح إيثان عن السبب.

بالعودة لوصول إيثان للقرية المهجورة المليئة بالدم والموت بعد تحطم السيارة التي كانت تقله كما ذكرت في أول فقرة، يجد إيثان نفسه في سباق مع الزمن كي ينقذ ابنته روز التي تم اختطافها في ظروف غامضة كما يجد نفسه منخرطاً في مشاكل وكل أسرار هذه القرية، ماذا حل بأهلها عموماً؟ وتاريخ أعرق عائلاتها وعلاقة كل ذلك بمصير ابنته ونوايا كينونة شريرة تدعى الأم ميراندا تتحكم في كل شيء ويقدسها أهل القرية لإتقاء شرها وهي الشخصية التي سمعتم أيضاً عنها في العروض الدعائية لذا لا جديد يذكر هنا.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

حسناً، من ناحية الـ Lore العام، يعتبر هذا الجزء صادم للغاية في أحداثه خصوصاً عند وصولي لنهاية اللعبة التي لن أحرقها ولكنها صدمتني بقوة من مدى ترابط جزء Village عموماً بتبعيات أحداث Resident Evil 7 نفسها ولهذا أنصحك وبشدة أن تنهي الجزء السابع أولاً قبل الإقبال على هذا الجزء كي تتضح لك الصورة بشكل أفضل وهو ما أحببته صراحةً لأني أحسست لأول مرة منذ مدة بأن كابكوم تمشي على حبكة وقصة معينين مثل قصة إيثان التي تريد أن تستثمر فيها وبالتالي وإن لعبت الجزء الماضي فستشعر ببعض الرضا من هذه الناحية أضف لذلك الكثير من المفاجآت الغير متوقعة تماماً وبعض الـ Plot Twists الصادمة التي ستظهر مع نهاية اللعبة.

ولكن أهم شيء بالنسبة لعشاق السلسلة هي أنهم سيجدون استثمارهم في Village مثمراً جداً لأن هذا الجزء ترتبط أحداثه بالسلسلة في العموم والتي قد تصل جذورها للجزء الأول نفسه ولن أشرح أكثر من ذلك لذا ولقدامى اللاعبين، هناك شيء يمكنكم التطلع إليه هنا وهو أمر ممتاز.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

مشاكل عائليةَ!

قصة Resident Evil Village لا تقتصر فقط على مشاكل إيثان وعلاقة كل هذا بابنته ولكنها تجبرك بشكل لا إرادي على معرفة أسرار هذه القرية والتي توحشت ميراندا على أهلها في يوم وليلة وأبادت كل من فيها بالإستعانة برؤوس أربع عائلات عريقة كانت تعيش يوماً في هذه القرية معاً لقبتهم بأولادها فأثناء استكشافك للقرية سيقع تحت يديك الكثير من الملفات كالعادة التي تشرح بشكل أو بآخر مجريات ما يحدث من حولك.

ولكن الأمر يمتد لأكثر من ذلك لأن اللعبة تقوم بعمل رائع جداً في رسم دوافع ومشاعر كل رأس من رؤوس تلك العائلات تجاه الآخر، هؤلاء الأربعة ليسوا على وفاق تام وكل منهم يحاول اكتساب رضا ميراندا بشتى الطرق مما يعني أن أحاسيس مثل الحقد والكراهية موجودة وهو العنصر الذي ظننت أنه سيلعب دوراً مهماً في نهاية اللعبة ولكن لم يحدث لسبب لم أفهمه، لقد بنيت شخصياً سيناريوهات حيال ما تقدمه اللعبة أمامي، سيناريوهات مثيرة للغاية كان من الممكن أن تؤدي لأحداث أفضل لم تحدث ولعلها سلبية صغيرة لكنها لم تؤثر على تقبلي العام للقصة.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

أربع زعماء مختلفين جدا ومًصممين بإتقان ولكن!

كما رأينا في العروض الدعائية، يتم القبض على إيثان بشكل أو بآخر من جانب أحد شخصيات اللعبة وهنا يتم تعريفه على العائلات التي تحكم تلك القرية ورأس الحية الكبيرة الذي يقف وراءها وهم أربعة كما ذكرت:

عائلة Dimitriscu:

لا حاجة لي لأشرح المزيد، تلك هي العائلة التي تترأسها السيدة الضخمة (Big Lady) ألا وهي Alcina Dimitriscu مع بناتها الثلاث وكما تعلمون فهم عائلة من مصاصي الدماء الذين عرفنا عنهم الكثير قبل صدور اللعبة أصلاً وفي الحقيقة تعتبر فترة تواجدي في قصرهم بمثابة واحدة من أروع لحظات Resident Evil Village والتي لعبت فيها اللعبة على أحد عناصر الرعب التي كنت أترقبها للغاية وسأشرحها لاحقاً.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

ولكن عموماً، شخصية Dimitriscu مكتوبة بعناية، مُصممة تقنياً بشكل رائع، لديها ضحكة تجعل فرائصك ترتعد من الخوف والنشوة في وقت واحد، لتلك السيدة هيمنة قوية على الفترة التي ترأستها أثناء لعبي وبعكس بقية الشخصيات، يمكنني أن أعتبرها مجنونة وغير مجنونة في آن واحد وكل لقاء لي معها تمنيت ألا ينتهي فعلياً خصوصاً مع أجواء القلعة الممتازة والتي سأتحدث أيضاً عنها في وقتها. (اسحب لرؤية كل الصور)

عائلة Moreau:

واحد من أضعف الشخصيات كتابةً وتعتبر مرحلته أقصرهم ولكن علي أن أثني على تصميم هيئته نفسها.

عائلة Benevento:

غير مسموح لي بالحديث عن تلك العائلة ولكن كل ما يمكنني قوله هي أنها كانت السبب في تغيير أجواء اللعبة تماماً لكسر الملل.

عائلة Heisenberg:

حسناً، في الواقع، Heisenberg هو أحد أفضل الشخصيات المكتوبة في Resident Evil Village على الإطلاق والذي سيتذكره المحبين لفترة طويلة، صفاته وقدراته الخارفة فريدة للغاية، لديه كاريزما عالية جداً ستجعلك تشكك في دوافعه بإستمرار ومع نهاية اللعبة، ستكتشف أنه أحد أهم الشخصيات التي ستقابلها.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

بالنسبة لكتابة الشخصيات فهي ممتازة مع البعض وركيكة جداً مع البعض الآخر، للأسف لم تستطع أن توازن Resident Evil Village بين الأربع زعماء لا من حيث ثقلهم في قصة اللعبة نفسها ولا من حيث الفترة التي تقضيها في مرحلتهم، أينعم تم التركيز بشكل رائع على شخصيات مثل Heisenberg وبناء دوافعها والأمر سيان مع حضور قوي لـ Dimitriscu ولكن لا يمكنني قول الشيء ذاته عن البقية صراحةً وهو أمر محبط جداً لأن تلك اللعبة تبنت نظام جديد وهو أنه عليك المرور بهؤلاء الأربعة عاجلاً أم آجلاً لأجل شيء معين أي أنها تتناقض كلياً مع ألعاب مثل Resident Evil 2 التي كان العدو فيها واحداً حتى نهايتها وهو Mr.X ولكسر الملل حينها، كان يتم تقديمه بأشكال مختلفة في كل لقاء حتى يتجدد لديك حس الخوف والترقب وانتظار كل جديد دوماً.

ولكن بوجود أربع زعماء في Resident Evil Village، لم تتمكن اللعبة من التركيز على الجميع بنفس النسبة ولم تعطهم نفس الحب من تسليط الضوء عليهم، أحيان كثيرة كنت أشعر بأن البعض كان مُهمشاً أو موجوداً لأجل ربطه بعنصر ما في أسلوب اللعب لا أكثر وهو ما حدث فعلاً لأن فكرة بناء اللعبة على التعددية خدمت على عالم اللعبة نفسه وسأشرح كيف ولكنها في نفس الوقت أثرت على قتال الزعماء بشكل كبير.

على صعيد آخر، الأداء الصوتي لكل شخصية كان ممتازاً، هو من جعل عامل حضور كل شخصية بهيمنتها عاملاً بارزاً للغاية الحقيقة وليس لدي سلبية من هذه الناحية.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

شخصية إيثان تتطور هنا بشكل ممتاز!

لكل من كره اللعب بإيثان في Resident Evil 7 ، أنتم غير مستعدين نهائياً لما هو آت في هذا الجزء والذي يركز على بطلنا بشكل أكبر من أي وقت، إيثان كبر في السن وهذا وضحته اللعبة في أكثر من مرة، عامل تطوره لدي شخصياً من مجرد شخصية ألعب بها من المنظور الأول ولا أستطيع التفاعل معها لشخصية أحببتها بكل صدق في هذا الجزء جعلني أتأكد من أن التركيز على إيثان كان في محله، خصوصاً وأنه سيكون له دور كبير في الأحداث هذه المرة وأكثر مما تتصوروا في نقطة مثالية.

ولكن كريس علامة استفهام بالنسبة لي!

إن رأيتم عروض كابكوم الدعائية، فسيظهر فيها كريس كثيراً، أولاً هو الشخصية المتواجدة على غلاف اللعبة، ثانياً يظهر دوماً مندمجاً مع ذئب وهو ما دفع الكثير تجاه نظريات معينة ولكن للأسف شخصية كريس في هذا الجزء لم ترضيني، أينعم هنالك مشاهد خاصة بها بجانب مفاجأة أخرى ولكن رغم كل ذلك، أحسست بأن دور كريس ريدفيلد ثانوي جداً جداً بعكس إيثان وبنسبة 180 درجة.

أسلوب اللعب!

المذهل في Resident Evil Village هي أنها مزيج حرفي ما بين Resident Evil 2 و 3 مع Resident Evil 7 وكما ذكرت Resident Evil 4، هذا أول شعور ستستنتجه مباشرةً لكن حينها ستسأل نفسك سؤالاً مهماً وهو النسبة التي ستركز بها اللعبة على عنصر كل جزء بالتحديد، هل تميل للرعب النفسي؟ هل تميل للأكشن أكثر أم تتمكن من عمل المعادلة الصعبة وموازنة كل تلك العناصر للتجربة الأمثل وهذا بالتحديد ما تنجح وتفشل فيه Resident Evil Village لأنها..

نسخة Remake غير رسمية من العظيمة Resident Evil 4!

أعلم أنه سيسر الكثيرين أن يعلموا بأن Resident Evil Village تميل أكثر تجاه الأكشن الذي اقتبسته عن جدارة من Resident Evil 4 خصوصاً فكرة القرية، تقريباً ستشعر بأنك لم تبتعد عنها وكأنها Remake غير رسمي لها بكل عناصرها وحماسيتها وذخيرتها الوفيرة وفي الحقيقة ليس لدي مشكلة مع هذا مُطلقاً، ولكني توقعت أن توازن اللعبة بين بقية عناصر الأجزاء السابقة بنفس النسبة أو بنسب متساوية ولكن جينات كابكوم حالت دون ذلك، طابع Resident Evil 4 غلاب بشكل غير عادي قد تصل نسبته لـ 75% من التجربة بينما تتواجد بقية العناصر ولكن كما ترون بنسب شحيحة للغاية ولكن أقله أنها موجودة وهو في حد ذاته شيء إيجابي وهنا ستكون تلك النقطة محط آراء وأذواق لأني شخصياً فضلت سمة Resident Evil 7 ولكني لم أمانع من العودة للجذور.

"لعل مشكلة Resident Evil Village فقط هي أنها تحاول فعل الكثير في نفس الوقت، تحاول إرضاء جميع الأطراف من خلال إدراج كل العناصر في مكان واحد ولكن أتى ذلك على حساب التجربة العامة التي كانت قوية أينعم ولكن افتقدت أيضاً للخلطة السرية الخاصة بها"

مراجعة لعبة Resident Evil Village

مزيج من عناصر رعب مختلفة في قالب واحد مثير!

اختلفت رؤى سلسلة Resident Evil عن الرعب وطريقة تطبيقه وسيختلف رأيك بحسب الزاوية التي تنظر منها فلديك الكثير من الطرق للرعب مثل أن تضعك اللعبة دوماً في وضعية مستضعفة لا تستطيع أن تجابه خصومها وبالتالي يشعر اللاعب معها دوماً بالأقلية وبالتبعية، يلجأ للهرب أكثر من المواجهة واستغلال عناصر البيئة من حوله كالهروب من Nemesis و Mr.X في كل من Resident Evil 2 و Resident Evil 3 أو أن تضعك اللعبة في موقف تعددي من الخصوم بحيث يتكاثروا عليك بشكل جبار ترضخ فيه في النهاية أيضاً للفرار مع إطلاق طلقات عشوائية ويا حبذا إن لم تكن اللعبة قد أمدتك بالكثير من الذخيرة وهنا ستبدأ في الإستثمار في كل طلقة، كل رصاصة ستكون محسوبة.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

السيناريو التالي هو أن تضعك اللعبة في قالب الرعب النفسي حيث يمكن مباغتتك من أي جهة، الإعتماد على اللعب في الظلام عادةً ما يكون هو العامل المهيمن مع موسيقى حابسة للأنفاس وأصوات خطوات غريبة مثلاً يخفق لها قلبك بشدة بل وتضعك دوماً في مشهد التوتر بإستمرار الذي لا يجعل أي مكان آمناً بالنسبة لك ويجعل الوصول للمكان الآمن بمثابة الفترة التي تلفظ فيها أنفاسك وهذا ما حدث بالضبط مع Resident Evil 7.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

وأخيراً، سيناريو القوة والذي تمدك فيه اللعبة بالذخيرة والموارد التي تحتاجها وتضعك في قالب من الأكشن المستمر ضد وابل من الخصوم كـ Resident Evil 4 وهو ما تميل إليه لعبتنا بشدة الحقيقة.

لا أعرف حقاً هل أعتبر عدم التوازن هذا سلبية أم أنظر لها من زاوية أن وجود أصلاً كل تلك العناصر في لعبة واحدة لهو أمر ممتاز بغض النظر عن النسبة وصراحةً، سأنظر لها من المنظور الأخير فقد أوصلت لي Resident Evil Village إحساس بأني ضعيف وقليل الحيلة أمام سيل المستذئبين الذين رحبوا بي أحلى ترحيب عند وصولي للقرية لأول مرة، لقد كانت معركة بالمعنى الحرفي أجبرتني على الركض مهرولاً بسبب قلة ذخيرتي مع قتل أي عدد ممن وضعت يداي عليه ولكن للأسف يعتبر هذا المشهد هو الوحيد الذي أحسست معه بهذا الشعور.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

السيناريو الذي وضعتني اللعبة فيه بجدارة في قالب Resident Evil 7 يكمن في مشهد لا يمكنني سرده بسبب الحرق ولكن يمكنك أن تتوقع ميكانيكيات الجزء السابق هنا كلها من ظلام دامس سيغمسك وسيحوطك من كل جانب لتجد فجأة وحشاً يقف في وجهك بالإعتماد على الـ Jump Scares التي لا تزال Resident Evil تعرف كيف ومتى وأين تتقنها مع هذا الخليط من الممرات الضيقة والإختباء تحت السرير ريثما يمر الخطر مع تعظيم عامل التوتر هو ما أحبه وما وجدته أيضاً في Resident Evil Village خصوصاً عند الوصول لمرحلة Heisenberg أو عند استشكاف سراديب قلعة Dimitriscu المليئة بهؤلاء المحاربين الزومبيز بالسيوف كما رأيناهم في الديمو. (اسحب لرؤية كل الصور)

قالب الهرولة بإستمرار مع الصراخ حرفياً من وجود خصم يتبعك مثل Mr.X ظهر جلياً في الفترة المرعبة التي قضيتها في قلعة Dimitriscu، بطبيعة الحال مصاصات الدماء لا يؤثر فيهن أي شيء مما جعل الهرب بالنسبة لي أفضل حل ولكن غموض القلعة وممراتها السرية قد عملا مع عنصر وجود خطر داهم يحدق بك دوماً لخلق تجربة شبيهة للغاية بـ Resident Evil 2 أو 3 جاءت مرعبة لأقصى حد خصوصاً عندما تنقض عليك إحدى بنات السيدة Dimitriscu فجأة من وراء ظهرك لتمص دمك كما تتحول السيدة لـ Mr.X في حد ذاتها حينما تشرع في تتبعك عبر كل ممرات القلعة الضيقة بل وتبرع في الظهور فجأة وعلى حين غرة لتكون المجابهة نارية خصوصاً بمخالبها التي ستصرخ من الدهشة كلما واجهتها، قالب التوتر وحبس الأنفاس ذاك هو ما جعل فترة القلعة واحدة من أمتع فتراتي مع اللعبة. (اسحب لرؤية الصور)

وأخيراً، هنالك أكبر حيز في اللعبة وأكثرهم متعةً وهو الأكشن البين الذي يعتبر هم اللعبة الشاغل والذي يعطيك تلك الجرأة أكثر من أي وقت مضى للقضاء على أي أحد دون تردد ودون القلق من نفاذ ذخيرة ما لأنك ستتمكن من الوصول لهم في نهاية المطاف وهو العنصر الغالب على تجربة اللعبة كلها على طريقة Resident Evil 4 والتي وجدت أنها كانت ممتازة أيضاً بدورها.

كل هذا اتحد مع بعضه ليخلق أكثر تجربة حماسية في تاريخ أي لعبة من سلسلة Resident Evil، وفي أية حال، ستجد دوماً معدلات الأدرينالين لديك مرتفعة للغاية، العيب الوحيد هو في انعدام أي مشهد تسللي فكما قلت الحيز الأكبر من اللعبة سيدفعك دوماً لإستعمال أسلحتك وإفتعال الأكشن ضد وابل المستذئبين الذين سيحاصرونك من كل جانب.

وتيرة لعب ممتازة!

وضعتني اللعبة في الأكشن مباشرةً دون أن أفهم ما يجري من حولي للوهلة الأولى ولكنها استطاعت بعد ذلك أن تشرح لي ما يحدث في هذه القرية بالضبط، وأجابت عن الكثير من الأسئلة لدي على مدار القصة كلها بما فيهم مغزى ميراندا الحقيقي، أسرار تلك العائلات وغيرها في وتيرة لعب متوازنة أحداثها بشكل ممتاز، فلم تلق اللعبة علي بمحاضرة عما يحدث من أول مشهد فيها وفي نفس الوقت لم تتأخر علي بالمعلومة التي كاد فضولي يقتلني كي أعرفها وبالتالي استطاعت أن تشفي غليل عامل الفضول الذي كان يراودني بإستمرار في الأوقات المناسبة وإعطائي قطعة من كعكة الحبكة شيئاً فشيئاً بل وتترك لي في النهاية قطع الصورة الكاملة مبعثرةً لكي أتمكن من استنتاجها بنفسي وكي أشعر بشعور الرضا عندما تقوم بتجميع قطع من أحجية ما معاً.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

الديمو حرق الكثير من الأحداث!

للأسف، هو تحذير متأخر بعض الشيء ولكن الديمو الذي وفرته كابكوم حرق الكثير من الأحداث أصلاً وهو ما جعلني لا أتأثر بنفس الصورة عند أكثر المشاهد الحماسية لأني كان قد سبق لي التفاعل معها من قبل، لذا لكل من يريد تجربة اللعبة، حاولوا الإبتعاد عن الديمو قدر المستطاع.

قتال زعماء مُحبط للغاية!

لا أعرف كيف أقول ذلك ولكني واجهت مستذئبين بجميع أشكالهم وأحجامهم وشكلوا لي خطراً داهماً أكثر من الزعماء أنفسهم خصوصاً قتال كل من Moreau و Benevento واللذان كانا ركيكين للغاية وخاليين من أي ابتكار، قد يكون ثاني أفضل قتال هو الخاص بالسيدة Dimitriscu والذي اتبع مراحل نوعاً ما مهدت لما حدث في نهاية المطاف ولكني لم أشعر بتلك الهيمنة من جانب أي أحد منهم وكانت معظم القتالات سهلة للغاية ومتوقعة بدون أي شيء غير متوقع بعكس قتال Heisenberg الذي كان مفاجئاً للغاية وستعرفون لماذا تحديداً عندما تصلون له ولكن في العموم وكما قلت، لقد واجهت خصوماً استفزوني لأقصى درجة والأروع أنهم ظهروا من العدم حرفياً ليشكلوا تحد لي بغتة بدون أن يكون لدي الموارد الكافية لقتالهم بعكس كل زعيم والتي تمهدك اللعبة لملاقاته من خلال وضع العديد من الموارد المساعدة. (اسحب لرؤية كل الصور)

مجابهات مذهلة وتنوع رائع في الأعداء!

بحكم اختلاف بيئة اللعب وهو ما سأتحدث عنه لاحقاً، تنوع الأعداء في Resident Evil Village بشكل كبير لكل منهم نمط هجومي معين ونقاط ضعف بالتبعية مختلفة سواءً من محاربي السيوف الذين يشبهون الزومبيز في سراديب قلعة Dimitriscu والذين سيعتمدون على الظلام لإبتكار مشاهد تحبس الأنفاس خصوصاً مع شكلهم المرعب وقدرتهم على الاستيقاظ فجأة ليباغتوك وهو ما حدث معي في العديد من المرات لتعلو صوت صرخاتي في المنزل وطبعاً لن ننسى أن منظور الشخص الأول بشكل عام يزيد من تجربة الرعب أضعافاً مضاعفة.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

وإن مللت من هؤلاء الزومبيز فبنات السيدة Dimitriscu قادرون على التحول لسيل من الحشرات التي لن ترحم وليس هذا كل شيء بل تضع اللعبة تحديات جديدة ممتازة مثل الكائنات التي تستطيع الطيران أيضاً والتي اختبرت قدرتي في التعامل معها بسلاح القنص أو المستذئبين والمتمركزن في القرية بصورة أكبر بأنواعهم المختلفة بدءاً من العادي الذي يحمل فاساً للذي يشبه الحيوان الذي ينقض عليك بدون هوادة فجأة بدون أن يترك لك المجال للرد وأخيراً الآليين الخاصين بـ Heisenberg والذين يشبهون الـ Terminators وحولوا أسلوب اللعب تجاه المزيد من الأكشن الذي لا ينقطع وكما قلت تصميم المجابهات عموماً مع تلك الوحوش جاء في بعض الأحيان أفضل وأصعب وأكثر تحدياً مائة مرة عن قتال الزعماء العادي. (اسحب لرؤية كل الصور)

الدموية والمشاهد الصادمة موجودة بقوة!

إن كنت تسائلت عن هذا الأمر فيمكنني أن أؤكد لك بأن Resident Evil Village لم تتخلى عن المبدأ الدموي على الإطلاق بل أتذكر أني فتحت فمي من كثرة الدهشة بسبب مشاهد صادمة لم أكن أتوقعها نهائياً وأهوال لم تكن على البال ولا الخاطر سيتعرض لها إيثان ولكنه كما عهدناه، يتحمل كل الصعوبات بجلد تام.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

ميكانيكيات قديمة وجديدة مهمة لأسلوب اللعب!

ضمت Resident Evil Village بعض الميكانيكيات الجديدة مثل فكرة استعمال أكياس الدقيق لإثارة سحابة من الدخان تعيق رؤية أي مستذئب مما يعني بضع ثوان مهمة تفصلك بين النجاة والموت أضف لذلك فكرة تحصين أي منزل تتواجد به من خلال تدعيم أبوابه أو نوافذه بحيث تكسب لنفسك بعض الوقت الثمين حتى تتمكن من الهرب من سيل المستذئبين الذي لن يرحم خصوصاً وأن مستويات صعوبتهم تزداد مع الوقت بحيث يتطلبون طلقات Headshots أكثر على سبيل المثال كي يموتوا بعكس بداية اللعبة. (اسحب لرؤية الصور)

ستجد أن مع تقدمك في اللعب، سيتحاذق عليك خصومك بالتبعية فالمستذئبين مثلاً خطرين للغاية في فكرة تحركاتهم السريعة والغير متوقعة على الإطلاق والتي تشكل أحياناً تحدياً قوياً في التصويب على رؤوسهم.

ضمن الميكانيكيات القديمة هي تمكن إيثان من عمل Guard أو حماية نفسه من الأعداء والتي وجدتها مفيدة للغاية خصوصاً وأن إيثان يمكن أن يموت فعلياً من ضربتين أو ثلاث مما يضعك دوماً في موقف حرج وعلى جانب آخر، يمكنك إطلاق النار على البراميل المتفجرة للقضاء على أكبر عدد من الوحوش في وقت واحد في تكتيكات تضعها اللعبة أمامك كي تستغلها في وقت الشدة وقد أفادوني للغاية الحقيقة. (اسحب لرؤية الصور)

وجود فكرة المتجر حولت Village لـ Resident Evil 4 جديدة!

رغم أني ليس لدي أدنى مشكلة مع غلبة عامل الأكشن على أسلوب اللعب إلا في نقطة النسب ولكن وجود متجر الـ Duke في اللعبة وإدراج نظام العملة هو من وجه دفة أسلوب اللعب لتصبح ما هي عليه، ببساطة، يقدم لك الـ Duke خيارات شراء أسلحة بمختلف أنواعها، مرفقات خاصة بها تزيد من أدائها، موارد مثل قنينة الكحول لمداواة إصابتك، فاتح أقفال لفتح الصناديق المغلقة، كل أنواع الذخيرة والأفضل هي Recipes أو مخطوطات لصياغة أنواع الذخيرة والمقذوفات إلى آخره مما يمكنك توقعه من أي متجر. (اسحب لرؤية الصور)

ولتتمكن من الشراء، عليك أن تستخدم عملة اللعبة وهي الـ Lei، تلك العملة التي ستتحصل عليها خلال إستكشافك للقرية في العموم ولكنك ستجدها تسقط من كل عدو تقتله تقريباً ومن هنا كان هذا هو السبب وراء جعل اللعبة تميل أكثر للأكشن وهذا لأنه إن اعتمدت التسلل فلن يكون معك أبداً Lei كافي لشراء أي معدات ولكن كان من الأفضل وضع هذا العنصر في قالب الأكشن على طريقة Resident Evil 4 وهو الأمر الذي اتفق فيه مع اللعبة.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

المتجر هو أهم عنصر في Resident Evil Village كلها، لا أتذكر عدد المرات التي مررت بها عليه واستغليته من كثرتهم وهو ما أكدلي حينها بأن اللعبة تريد مني اللعب على المكشوف أكثر وفي الحقيقة لم أشعر بأي صعوبة في تجميع الـ Lei، الأمر كان كالسحر فتقريباً استطعت أن أفتح كل أسلحة اللعبة وأزيد من مساحة الـ Inventory الخاصة بي حتى مستواها الأقصى مع نهاية اللعبة دون أن أشعر بأني أحتاج للذهاب في مهمة خاصة للبحث عن الـ Lei في حد ذاته وهو ما كان ليقتل متعة اللعبة بلا أدنى شك.

خصوصاً وأنك تتحصل على الـ Lei بسهولة وبكثرة وكأنها مياه مثلاً من خلال قتل الوحوش وهو ما جعلني على عكس الأجزاء الماضية جريئاً أكثر من السابق وعليه لم أفوت أي معركة أو أضيعها علي من خلال الهرب بل القتال كان الحل الذي تحاول اللعبة أن تدفع بي تجاهه.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

الأمر أجمل عند هزيمة زعيم ما أو حتى وحش كبير ضمن الوحوش التي ستجعل فكرة المجابهات عظيمة وغير متوقعة لأنك تحصل على شكل كريستالي لكل زعيم تقتله يمكنك بيعه عند الـ Duke وتحصيل Lei إضافي أضف لذلك وجود الكثير من الكريستالات المخفية والكنوز التي لن تحتاج منك مجهود كبير في إيجادها ويمكنك بيعها بمبالغ طائلة لذا علي أن أثني على تصميم المتجر في كونه سهل، غير متطلب وأسعاره نفسها في المتناول جداً ولن تشعر معها بأي عجز ولكن لعل الأروع هي فكرة الإختيارات التي تضعك اللعبة فيها، هل تستثمر مالك على Shotgun مثلاً أم تضعه في موارد مهمة لازمة للبقاء على قيد الحياة؟ ما الأشياء التي يمكنك تأخير شرائها والعناصر التي لا بد منها؟ وجدت نفسي أضع قائمة بالأولويات مع التضحية في أحيان كثيرة للحصول على شيء على حساب الآخر وهي نقطة محبوكة بدقة في اللعبة.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

يمكنك أيضاً أن تقوم بإستعمال الـ Lei للتعديل على أسلحتك وتطويرها لتصبح أقوى وعلى الرغم من أن الأسلحة كثيرة لكني وجدت نفسي قد قمت بتطوير معظمها حتى أقصى مستوى لها مع نهاية اللعبة ولكن أرجع وأقول بأنك أنت من ستختار هل تستثمر مالك في تطوير سلاح معين على حساب الآخر لأنه يناسب طريقة لعبك أكثر أم ستحاول أن توازن الأمور بين كل الأسلحة مثلي لتختبر كل سلاح؟ الأمر عائد إليك وهو ما أعجبني جدأً.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

حسناً، لأول مرة يمكنك بالفعل أن تصيد الحيوانات كالدجاج والأسماك لتبيعها للـ Duke لكي يحضر لك Recipe أو خلطة معينة منها من يزيد معدل نقاط حياتك بشكل عام، تقليل الضرر عند عمل Guard، زيادة سرعتك وردات فعلك وغيرها من القدرات الـ Passive التي بكل صراحة لم أجد لها أي فائدة، من الجميل تواجدها ولكنها لم يتم توظيفها بالشكل الذي استدعى ذهابي للـ Duke كل مرة لأجل الإهتمام بها وببساطة لأنني لم أشعر بأن إيثان على مدار طول القصة كان يحتاج لتطوير نقاط حياته، تقريباً لقد أوشكت على إنهائها وكنت ما زلت بمستوى نقاط الحياة العادي الذي بدأت به اللعبة أصلاً ولهذا رضخت لحقيقة أن تلك الـ Recipes غير مهمة. (اسحب لرؤية الصور)

أسلحة Resident Evil Village تناسب كل طريقة لعب!

هناك الكثير من الأسلحة في عالم Resident Evil Village يأتي على رأسهم المسدس الذي ستلعب به لفترة لا بأس بها في بداية اللعبة بأنواع مختلفة منه ومن ثم الـ Shotgun بأنواعه، سلاح القنص كما رأيتم في العروض الدعائية، السكين وغيرها ممكن لا يمكنني ذكرهم حالياً، كل سلاح له طريقة خاصة في اللعب، التركيز على التفاصيل في كل سلاح جاءت مذهلة، حتى الأصوات والدخان الذي يخرج من فوهة كل مسدس بعد كل طلقة أضاف أكثر لحيوية اللعبة ناهيكم عن المتعة نفسها التي ستستمتع بكل ثانية منها عند الفتك بأحد المستذئبين بـ Headshot مثلأً تنفجر على إثرها بركة كبيرة من الدماء.

عموماً ستجد حتماً سلاحك المفضل الذي ترتاح في اللعب به ومع وجود متجر مثل الـ Duke، سيصبح اللعب مٌفصل أكثر بالأخص مع عودة مقذوفات مثل الطلقات المتفجرة، الـ Pipe Bombs لتشتيت خصومك مع وجود الـ Mines للقضاء على التكتلات من الوحوش.

عودة نظام الـ Inventory والصياغة!

أكبر دليل على أن تلك اللعبة مستوحاة من Resident Evil 4 هي نظام الـ Inventory الذي يعود من هذا الجزء لكي يمكنك من تحريك وتنظيم مواردك داخل حقيبتك بحيث تتيح مساحة لموارد أخرى مستقبلاً وكما تعلمون يشهد هذا الجزء على عودة نظام الصياغة الذي يمكنك أن تصوغ من خلاله ذخيرة، قنينة لإستعادة حياتك أو يمكنك حتى صياغة أنواع طلقات مختلفة ويعتبر هذا النظام هو أكثرهم استخداماً من ناحيتي، أولاً لوازم الصياغة ليست صعبة المنال ، يمكنك الحصول على Herb أو Chem Fluid من أي منطقة، الخردة متناثرة في كل مكان لتتمكن من تصنيع الطلقات التي وجدت نفسي أحمل عدد لا بأس بها وبالتالي استغنيت عن فكرة شراءهم من عند الـ Duke لأوفر المال لشيء أفضل. (اسحب لرؤية الصور)

الألغاز!

لا وجود لسلسلة Resident Evil بدون ألغاز والعكس صحيح وعلى الرغم من أن الألغاز كانت سيئة وسهلة للغاية في جزء Resident Evil 7 إلا أنها تحسنت بعض الشيء في Resident Evil Village، ولكن للأسف لم ترق مستوى صعوبة الألغاز لتكون في نفس مستوى Resident Evil 2 أو 3 وهو ما أحبطني بشكل كبير جداً جداً ولكن الجانب المشرق هي أنها موجودة بشكل أفضل عن الجزء السابق على الأقل.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

خلال لعبي، لم أواجه سوى لغز واحد فقط كان هو من جعلني في حيرة من أمري لمدة نصف ساعة ولكن دون ذلك فهو المعتاد من سلسلة Resident Evil بل كنت أحياناً أشعر بأن الألغاز موجودة كي يكون إسمها موجودة وشكراً، الكثير من الأحجيات البسيطة التي لا تحتاج لدهاء كبير على فكرة تجميع أقنعة من أماكن مختلفة والعودة لوضعهم في مكان واحد وهي الألعاب المصغرة التي تختبر قدرة ذاكرتك فقط لا أكثر.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

غير ذلك، فستقابل بإستمرار بعض الأشياء التي عليك أن تفحصها لأجل الوصول لشيء آخر تستعمله في فتح أبواب مغلقة مثلاً، تجميع مفاتيح معينة كل منها يفتح أبواباً مخصصة لن تكون مفتوحة بالنسبة لك مع بداية اللعبة كي تجعلك تعود من جديد لنفس المكان وتمر بالمخاطر لأجل فتح هذا الباب الذي تمنيت أن تصل له أخيراً كي تعرف ما يكمن وراءه من كنوز ولكن بعكس Resident Evil 2 مثلاً التي حيرتنا جميعاً مع عدد مفاتيحها التي لا تنتهي والتي استلزمت ذاكرة قوية لحفظ كل أماكن الأبواب المغلقة فـ Resident Evil Village لم تتعمق بالشكل الكافي في هذا الشق، الأمر موجود ولكن لن تشعر بأي تحدي من ناحية الحفظ، كل الألغاز واضحة وشبه تشرح نفسها أو هكذا شعرت ولا أعلم أهذا بسبب اعتيادي على السيناريوهات التي تقدمها Capcom أمامي على مدار تلك السلسلة أم لأنها فعلاً كانت بسيطة ولا تتطلب مجهود كبير ولكن في كلتا الحالتين، سيناريوهات الألغاز عموماً صارت محفوظة بشكل كبير ومتوقعة وستجد نفسك تقوم بها تلقائياً. (اسحب لرؤية الصور)

غير هذا هنالك الأشياء التي ستتطلب أن تدمجها مع أخرى حتى تحصل على أداة ما تفيدك أو تفتح لك باباً سرياً ، الكثير من الوثائق السرية عن كنوز وخلافه وهذا ما يجعلننا نتطرق للفقرة المقبلة وهي تصميم العالم.

أروع وأضخم عالم حظت به Resident Evil حتى اللحظة!

تصميم عالم Village يعكس الكثير، أولاً هو يخدم على فكرة اللعبة الي تتمحور حول الشعوذة، المستذئبين ومصاصات الدماء بشكل ممتاز، الأجواء العامة للعبة متقنة بصورة غير طبيعية تضعك مباشرة في قلب الحدث وتوصل لك الإحساس الذي من المفترض أن توصله لك بإمتياز، من القرية المهجورة، المليئة بالدماء والفوضى والأثاث المبعثر في كل مكان والذي جعلني أشعر فعلاً بالخطر لتمثيل الدموية برؤوس الماعز التي كنت أجدها معلقة ومذبوحة للطقس نفسه الذي يميل للرمادية ليصبح الجو سوداوي أكثر وكئيب مروراً بقلعة Dimitriscu التي تستشعر معها أُنساً قاتلاً يجعلك دوماً على أهبة الإستعداد لأي خطر قد يتربص بك في أي لحظة وفي أي مكان ناهيكم عن جمال تفاصيلها وأثاثها المبني على الطريقة الرومانية القديمة للخروج والنظر للقلعة من بعيد لتجدها واقفة شامخة وكأنها شبح يبث الرعب في نفوس أي شخص وكأنها تحذير شديد اللهجة لكل من يود الإقتراب. (اسحب لرؤية الصور)

لقد استمتعت للغاية بالأجواء العامة والتي احتوت على أكبر تنوع بيئي يمكنك أن تراه في هذه السلسلة من قلاع، قرى، مقابر، مصنع، منجم، بحيرات وغيرها من الأماكن التي تم تصميمها بشكل رائع واستغلتها كابكوم بشكل ممتاز لتعطي لكل منطقة الطابع الخاص بها الذي يتناسب أيضاً بالتبعية مع نوع الزعيم الذي يحكم المنطقة. (اسحب لرؤية الصور)

فكرة الدخول في قلعة والمرور بغرفها الشاسعة والجميلة للسقوط فجأة في سراديب مخفية مظلمة ومنها لمخزن نبيذ عائم في الدماء كانت وهمية وغير محسوسة، هذا الإنتقال من طابع لطابع آخر بأجواء متناقضة هو من جعل تجربة Resident Evil Village حيوية بإستمرار. (اسحب لرؤية الصور)

على صعيد تصميم العالم نفسه فتقريباً ولأول مرة، تشهد السلسلة على وجود Hub أو مكان تعود إليه بإستمرارفي القرية بحيث يكون نقطة ومعقل عملياتك الذي يتواجد فيه المتجر والذي تستعد منه للإنطلاق في رحلة أخرى، تلك النقطة هي مفترق طرق في القرية كان هو المكان الذي كنت أعود إليه بشكل مستمر لألتقط أنفاسي من هول ما رأيت ، في العموم أعجبتني تلك التفصيلة فمهما فعلت ستجد نفسك دوماً تعود لنقطة الإلتقاء تلك والتي تعتبر ستعتبرها الأمن والأمان.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

وبالتبعية وبسبب بناء العالم بهذه الشاكلة، فعالم Resident Evil Village هو الأكبر من حيث الحجم ومن حيث المحتوى الذي تقدمه، في الحقيقة هناك الكثير لفعله إن لم تكن تخوض في القصة الرئيسية، الكثير من الكنوز المخبأة والتي قد تتضمن أسلحة نادرة تنتظرك لتحصل عليها بطرق مختلفة، بعض الألغاز البسيطة مثل المتاهات الأربع الذين ستصطدم بهم سيكون لهم دور كبير في حصولك على أشياء نادرة جداً تستحق التعب لأجلها وهناك الآبار التي عليك أن تحصل على أداة معينة أولاً قبل الشروع في استكشاف ما تخبأه وغيرهم من الأنشطة كثير. (اسحب لرؤية الصور)

طول Resident Evil Village ونمط المرتزقة!

في الواقع طول لعبة Resident Evil Village ليس بالطويل ولكنك ستشعر بأن الرحلة في المجمل مرضية وغزيرة جداً، استطعت أن أختم اللعبة في 11 ساعة ونصف بدون إحتساب أوقات الإستكشاف والخسارة الكثيرة ولكن لطالما كانت ألعاب كابكوم بنفس هذه المدة لذا ليس لدي مشكلة مع ذلك خصوصاً وأن اللعبة مصممة لكي يتم تختيمها أكثر من مرة مع وجود أسلحة جديدة تفتحها مع القيام بتحديات أصعب تختبر فيها نفسك.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

أما عن نمط المرتزقة فهو مزيج من الطور القديم ممزوجاً بنظام الـ Raid والذي يضعك في مرحلة معينة عليك أن تتجهز لها مسبقاً بالأسلحة والعتاد اللازم قبل الدخول ضد سيل من الـ Zombies الذي عليك أن تستغله كي تنهي أهدافاً معينة تأمرك بها اللعبة لأجل الحصول على صلاحية الولوج للمنطقة الثانية من المرحلة والهدف العام هو إنهاء المرحلة في أقصر وقت بأكبر عدد من الـ Combos وقبل إنتهاء إطار زمني معين والتجربة عموماً كانت ممتعة جداً خصوصاً مع وجود قدرات تهديك إياها اللعبة إما لزيادة التوقيت أكثر أو لتقليل الضرر الذي تتحصل عليه أو زيادة معدل ضررك أنت ليصبح الطور ديناميكي للغاية.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

رسوميات لعبة Resident Evil Village والأداء على PS5!

محرك RE Engine المعتاد هو المسؤول عن تلك الرسوميات الرائعة لـ Resident Evil Village، الأجواء العامة كما قلت ممتازة ومتقنة، مدى الإهتمام بالتفاصيل سواء على الأسلحة نفسها وأصواتها ولعروق اليدين الخاصة بإيثان تبدو رائعة، حتى تفاصيل الوحوش نفسهم جاءت دقيقة وتجعل كل وحش منفرد عن الآخر ولكن كان هنالك تباين في أوقات كثير لرسوميات اللعبة على PS5 خصوصاً الـ Terrain Quality في القرية والتي تعرضت لـ Texture Pop Up في سابقة أول مرة أراها على بلايستيشن 5.

مراجعة لعبة Resident Evil Village

قلعة Dimitriscu حكاية أخرى ، تلك التفاصيل الرائعة في الـ Materials من كراسي القلعة وزخرفة جدرانها أخرستني من جمالها، غرفة نوم السيدة الكبيرة شيء خرافي بمدى تفاصيله وروعة الرسم على الحائط والتي جعلتني فعلاً أشعر أني بداخل قلعة من طراز رفيع. (اسحب لرؤية الصور)

لعل الإضاءة هي من لعبت أدوار مهمة للغاية، ذاك الضوء الذي كان يتخلل نوافذ القلعة ليبسط نفسه على المساحة الصغيرة التي أقف فيها كان مذهلاً، الإضاءة عموماً اختلفت من القرية ذات الطابع البارد لداخل القلعة التي احتفظت كما ذكرت ببعض الأُنس بأنوار صفراوية جميلة، مشكلتي الوحيدة هي أني لم أشعر بتتبع الأشعة بالشكل الكافي على بلايستيشن 5. (اسحب لرؤية الصور)

بالنسبة للأداء فكان مستقراً في غالبية الوقت على 60fps بشكل ثابت فيما عدا بعض المشاهد التي وجدت اللعبة تهبط فيها لمعدلات غريبة قد تصل للأربعينات أما عن المؤثرات الصوتية والموسيقى فخدمت التجربة على أكمل وجه، تغير الموسيقى التصويرية بحسب مطاردة DImitriscu لك من عدمه أثر في كثيراً وعظم لدي حس التوتر الذي حاولت اللعبة إيصاله ناهيكم أن كل هذا بدعم كامل من الصوتيات ثلاثية الأبعاد وبعض من خواص Dualsense ولكن ليس كلها بالأخص من ناحية الـ Haptics وعن شاشات التحميل فلم تتجاوز الثانيتين حرفياً على بلايستيشن 5، لقد أدى الـ SSD مهمته على أتم وجه في هذه النقطة.

الخلاصة

"أينعم لم تضف Resident Evil Village جديد على السلسة ولم تنقلها نقلة نوعية للأمام ولكنها يمكن اعتبارها بمثابة أكبر عنوان مُطلق في تاريخ Resident Evil والذي استطاع أن يشمل كل العناصر الناجحة من أبرز الأجزاء السابقة ويضعها كلها في مكان وقالب وتجربة واحدة ستحبس أنفاسك حتى لحظاتها الأخيرة، من الآخر، يحاول هذا الجزء فعل كل شيء في نفس الوقت وإرضاء الجميع بشتى الطرق وبعكس فشل هذا المنهجية مع العديد من العناوين التي حاولت فعل ذلك إلا أنها تمكنت من النجاح من خلال التمسك بالـ Lore العام واللعب على جميع الأوتار، لم يحبطني سوى مستوى الألغاز عموماً وبعض المشاكل البسيطة التي لن تعكر صفو تجربتك"

التقييم

القصة
أسلوب اللعب وعامل الرعب
تصميم العالم
الرسوميات واستغلال قدرات PS5

9/10

الإيجابيات

  • قصة مرتبطة بالـ Lore العام بشكل جيد
  • كتابة الشخصيات معظمها ممتاز بدوافع جيدة
  • شخصية إيثان ممتازة في هذا الجزء
  • شخصيتيي Dimitriscu و Heisenberg رائعتين
  • دموية ومشاهد ملحمية
  • أعداء متنوعون للغاية ما بين مصاصي دماء ومستذئبين
  • مجابهات غير متوقعة ووتيرة لعبة ممتازة
  • الإعتماد على مزج كل عوامل الرعب من الأجزاء السابقة في قالب واحد
  • مغامرة حابسة للأنفاس وبأكشن قوي
  • أسلحة متنوعة تخدم أي طابع
  • فكرة المتجر ممتازة
  • رسوميات وإضاءة وهمية على بلايستيشن 5
  • أداء جيد واستغلال قدرات متوسط للـ PS5
  • تصميم عالم رائع بالإعتماد على نقطة عودة وأجواء مذهلة
  • ميكانيكيات جديدة تغير أسلوب اللعب
  • الحث على حس الإستكشاف لإيجاد الكنوز ومحتوى ما بعد نهاية اللعبة
  • عودة أنظمة محبوبة مثل الـ Inventory والصياغة

السلبيات

  • قتال الزعماء محبط
  • الألغاز أيضاً محبطة
  • بعض الشخصيات الرئيسية تم إهمالها لأجل تسليط الضوء على شخصيات أخرى
  • الديمو حرق الكثير
  • شخصية كريس كانت علامة استفهام
  • الرسوميات تارة جيدة وتارة سيئة خصوصاً القرية فقط
  • تحاول اللعبة إرضاء جميع الأذواق ولكنها تنجح مرة وتفشل مرة في ذلك