إل جي تنوي توفير نظام webOS في المزيد من الأجهزة المنزلية والسيارات - عرب هاردوير

بعد توفيرها لنظام webOS في شاشات التلفاز الذكية التي تقوم بتصنيعها، أعلنت شركة LG عن تمديد لشراكتها مع شركة Qt بغرض توسيع مدى تواجد نظام webOS في المزيد من الأجهزة الأُخرى والتي تتمثل في السيارات والروبوتات بالإضافة إلى مجموعة مُختلفة من الأجهزة المنزلية الذكية.

توفير نظام webOS في المزيد من الأجهزة المنزلية

منذ أن قامت شركة LG بالشراكة مع شركة Qt في عام 2014، عمل كِلاهما على نظام webOS، وهو نظام كان يتم تطويره بواسطة شركة HP مُصنعة الحواسيب المحمولة والمكتبية لصالح شركة Palm والتي قامت بالفعل في وقتٍ سابق بإطلاق هواتف ذكية تعمل بنظام webOS مثل هاتف HP Palm Pre، وقد استحوذت عليه شركة LG في عام 2013، وقد أصبح مُتواجداً في كافة شاشات التلفاز الذكية التي تقوم شركة LG بتصنيعها منذ ذلك الوقت، وذلك بعدما قامت بالاستفادة من بيئة مُطوري Qt التي قامت بضبط النظام وواجهته الرسومية وأدواته ليتحول من نظام للهواتف الذكية إلى نظام يُمكن استخدامه في شاشات التلفاز.

طالع أيضاً: إل جي تطلق مساعد جوجل على تليفزيونات LG 2018 AI-ENABLED

في العام الماضي، قامت شركة LG بتحويل نظام webOS إلى نظام مفتوح، وذلك لتشجيع المُطورين للعمل عليه وتطويره من قِبلهم وتسهيل عملية تكيفه على الأجهزة ليُصبح مُتاحاً بشكلٍ أكبر لتجارب أكثر بخلاف شاشات التلفاز.

هذه الخُطوة تُعد قوية في اتجاه نشر النظام إلى المزيد من الأجهزة بما فيها السيارات والمزيد من الأجهزة المنزلية، وهي تجربة مُشابه لما تُحاول شركة سامسونج القيام به من خلال توفير نظامها مفتوح المصدر Tizen في الكثير من الأجهزة المنزلية وغير المنزلية المُختلفة والذكية، وذلك بجانب توفيره بشكل رئيسي في منتجات الشركة من ساعات ذكية وكاميرا وأجهزة قابلة للارتداء وحتى الثلاجات الذكية.

كانت سامسونج في الماضي قد قالت إنها تُريد توفير نظام Tizen في المزيد من الأجهزة المنزلية بما فيها أدوات التنظيف بالبخار والغسالات والمُكيفات وغيرها، ومازالت تسعى جاهدةً في مُحاولتها لتوفير نظامها في السيارات.

طالع أيضاً: سامسونج تطلق هاتف اقتصادي جديد يعمل بنظام تشغيل Tizen

إذاً فشركة LG تُحاول اتباع خُطوات شركة سامسونج لتتوسع بشكلٍ أكبر وتُزيد من انتشارها، وذلك بعد عدم وصولها إلى أياً من مراكز القمة في مجال الهواتف الذكية.