الرئيسية الأخبارفرنسا تُطالب شركات التكنولوجيا الأمريكية بسداد ضريبة الخدمات الرقمية

فرنسا تُطالب شركات التكنولوجيا الأمريكية بسداد ضريبة الخدمات الرقمية

2020-11-26 12:27 ص

 ذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز أن فرنسا أبلغت شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبيرة بضرورة دفع ضرية الخدمات الرقمية الجديدة لهذا العام 2020.

وضريبة الخدمات الرقمية تم الموافقة عليها في يوليو من العام الماضي 2019 و يتم فرض نسبة 3% على أي إيرادات تحققها الشركات التكنولوجيا الكبيرة العاملة في فرنسا.

فرنسا

وكانت تلك الضريبة قد تسبب من قبل في خلاف مع إدارة الرئيس دونالد ترامب والتي اتهمت فرنسا بأنها تستهدف الشركات الأمريكية بشكل غير عادل وهددت بفرض رسوم جمركية على السلع الفرنسية.

وفي يناير من هذا العام، وافقت فرنسا على تعليق عملية تحصيل الضريبة حتى تتيح الفرصة لمنظمة التعاون الإقتصادي لإنشاء إطار دولي ولكن انسحبت أمريكا من تلك المحادثات.

وقال مسئول فرنسي “لا يمكننا الإنتظار أكثر من هذا، شركات التكنولوجيا هي الرابح الأكبر في الوباء وحجم مبيعاتها آخذ في الإرتفاع ولم يدفعوا ضرائب عادلة حتى قبل الوباء”.

إقرأ أيضا : فرنسا تجبر أبل للعودة عن قرار إزالة السماعات من علبة هواتف iPhone 12

وإذا أصرت الحكومة الفرنسية على تحصيل ضريبة الخدمات الرقمية فقد تتحصل على 594 مليون دولار ولكن قد يؤدي الأمر لحرب تجارية أخرى بين فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية.

ولأن لكل فعل رد فعل وقد يفرض المكتب التجاري الأمريكي تعريفة بنسبة 25% على منتجات حقائب اليد ومستحضرات التجميل بعد أن هدد سابقا بفرض رسوم على الشمبانيا والجبن الفرنسي.

أخيرا، لم تتحدث جوجل أو أبل عن الأمر لكن شركات مثل أمازون وفيسبوك أكدت أنها تلقت إخطارا من الحكومة الفرنسية بشأن ضريبة الخدمات الرقمية.