القائمة
ترند
ترند
6 استوديوهات في طريقها للتربع على عرش صناعة الألعاب!

6 استوديوهات في طريقها للتربع على عرش صناعة الألعاب!

منذ شهر - بتاريخ 2022-05-25

اخر تحديث - بتاريخ 2022-05-25

إذا سألت مجموعة من اللاعبين في الوقت الحالي عن الاستوديوهات المتربعة على عرش صناعة الألعاب فالإجابة ستكون تقليدية ومتوقعة. البعض سيقولون لك أن الاستوديو الأفضل هو Rockstar Games، والبعض الآخر يتجه لـ Naughty Dog أو CD Projekt RED. لكن ماذا لو أخبرتك أن هناك العديد من الاستوديوهات المتوسطة في الحجم، والتي أثبتت قدرتها على تقديم تجارب لعب خرافية سواء من ناحية القصة، أو أسلوب اللعب، أو التقنيات. اليوم أُقدم لكم 6 استوديوهات أتوقع حصولهم على مكانة عالية في صناعة الألعاب خلال السنوات المُقبلة!

لعبة Hellblade 2 من استوديو Ninja Theory

Arkane Studios

على الرغم من ان الاستوديو تم تأسيسه في عام 1999 وقدم بعض الألعاب المميزة وقتها مثل Arx Fatalis وDark Messiah وغيرهما، إلا أن شهرته لم تظهر بشكل كبير إلا بعد إصدار Dishonored في عام 2012. Dishonored كانت تجربة تخفي وتسلل مختلفة ومميزة عن أي لعبة أخرى تم إصدارها في ذلك الوقت وقد تمكنت من الحصول على جوائز وتقييمات رائعة.

عاد الاستوديو ليُثبت كفاءته في السنوات التالية بإصدار للجزء الثاني من Dishonored في 2016، ثم أصدر اللعبة المُستقلة Dishonored: Death of the Outsider بالإضافة للعبة Prey خلال 2017. غاب الاستوديو عن الأنظار بضعة سنوات ولكنه عاد لنا هذا العام مع لعبة Deathloop والتي فاجأتنا بتجربة مختلفة تمامًا عن كل ألعابه السابقة، وأصبحت واحدة من أكثر الألعاب المُرشحة للفوز بجائزة لعبة السنة 2021، اقرأ تقييمنا للعبة من هنا.

حاليًا الاستوديو يعمل على لعبة Redfall وهي تجربة منظور شخص أول في عالم مفتوح بأسلوب لعب قريب من سلسلة Borderlands (هذا ما أوضحته التسريبات). ستتوفر اللعبة في النصف الأول من 2023 بشكل حصري على الحاسب الشخصي و Xbox Series X|S (لأن الاستوديو أصبح تابعًا لمايكروسوفت) ونتوقع لها نجاحًا ساحقًا!

ألعاب Dishonored و Deathloop من تطوير استوديو Arkane

Ninja Theory

Ninja Theory هو الآخر استوديو قديم تم تأسيسه في عام 2000، ولكنه لم يحظى بالشهرة الكافية لأن ألعابه لم تكن بالقوة الكافية. في 2013 تعاون الاستوديو مع شركة Capcom لتطوير لعبة DMC: Devil May Cry والتي حققت تقييمات خرافية من اللاعبين والنُقاد، وهذا الأمر جعل الاستوديو يأخذ دفعة من الحماس لتقديم تجربة مختلفة تمامًا في السنوات التالية.

هذا ما حصلنا عليه بالفعل في 2017 مع لعبة Hellblade: Senua's Sacrifice. تلك كانت واحدة من أكثر الألعاب الغريبة التي جربتها في حياتي، استطاع استوديو Ninja Theory أن ينقل لك الحالة النفسية التي كانت تعيشها شخصية Senua بمجموعة من المؤثرات الصوتية الخرافية التي ستجعلك تشعر بالرعب طوال فترة وجودك في هذا العالم المُريب. لا أنصح بتجربة تلك اللعبة إلا إذا كنت ترتدي سماعات قوية مُخصصة للألعاب.

حاليًا الاستوديو يعمل على مشروعين، الأول هو Senua's Saga: Hellblade II، والثاني هو لعبة رعب بعنوان Project Mara. لا توجد معلومات حول مواعيد الإصدار ولكنهما يتوفران بشكل حصري على Xbox Series X|S والحاسب الشخصي (لأن الاستوديو هو الآخر أصبح تابعًا لمايكروسوفت).

لعبة Hellblade أكثر لعبة معروفة لاستوديو Ninja Theory

Ember Lab

أحد الاستوديوهات الحديثة على عالم صناعة الألعاب والذي قدم لنا أولى ألعابه منذ بضعة أيام (Kena: Bridge of Spirits). هذا الاستوديو كان مُخصصًا سابقًا في تصميم مشاهد سينمائية لمختلف المشاريع، ولكنهم قرروا الاتجاه لتطوير أولى ألعابهم، والنتيجة كانت تجربة خرافية لن تُنسى.

من الصعب أن تكون استوديو جديد على تطوير الألعاب بفريق صغير وأن تُحقق تقييمات 83% مع لعبتك الأولى. هذا انجاز تاريخي للاستوديو وبالتأكيد سيُقدم لهم دفعة حماسية لتطوير المزيد من الألعاب. شخصيًا أود الحصول على جزء ثاني من Kena، ولكني في نفس الوقت أريد أن أرى مشروع جديد ومختلف من هذا الاستوديو المبدع. ضعوا تحت كلامي مليون خط: هذا الاستوديو سيكون من الأفضل في الصناعة خلال السنوات المُقبلة!

Kena Bridge of Spirits متوفرة للشراء على الحاسب الشخصي بالإضافة إلى PlayStation 4 و PlayStation 5. اللعبة حصرية مؤقتة على منصتي PlayStation ومن المتوقع أن تتوفر على منصات Xbox للجيل القديم والجديد خلال الأسابيع القادمة.

لعبة Kena Bridge of Spirits من استوديو Ember Lab

Asobo Studio

استوديو عتيق تم تأسيسه في عام 2002 وظل يعمل على بعض المشاريع البسيطة لشركات مختلفة حتى جاء عام 2016 وصدرت لعبة ReCore التي شارك في تطويرها. على الرغم من أن اللعبة لم تُحقق النجاح التجاري أو الإعلامي المطلوب، إلا أن الاستوديو أثبت لميكروسوفت كفاءته.

ميكروسوفت طلبت من الاستوديو العمل على لعبة Flight Simulator جديدة، وقد صدرت لنا بالفعل اللعبة خلال عام 2020 على الحاسب الشخصي ثم في 2021 على Xbox Series X|S. استطاعت Flight Simulator أن تحقق تقييمات 90+ وأُعجب بها ملايين اللاعبين حول العالم. لكن شهرة الاستوديو كان قد بدأت بالفعل قبل عام 2020 حيث أطلق لنا في 2019 لعبة A Plague Tale: Innocence بالتعاون مع Focus Home Interactive.

هذه اللعبة كانت تجربة عصور وُسطى مميزة تحكي قصة طاعون الفئران والتهامهم للحوم البشر. بعد تحقيق اللعبة لنجاحٍ خارق، قرر الاستوديو العمل على جزء ثاني منها وسيأتينا في 2022 تحت عنوان A Plague Tale: Requiem. في الوقت الحالي لا توجد معلومات كثيرة عن الجزء الثاني من السلسلة من ناحية القصة، ولكننا نعلم أنه سيتوفر على الحاسب الشخصي وعلى منصات الجيل الجديد Xbox Series X|S و PlayStation 5. إذا كنت تمتلك اشتراك Xbox Game Pass، فستحصل على الجزء الثاني ضمن اشتراكك بدون الحاجة لدفع أي أموال إضافية.

استوديو Asobo لا يعمل فقط على تطوير A Plague Tale: Requiem حاليًا، بل مستمرًا في دعم Microsoft Flight Simulator بتحديثات وإضافات قوية تجعلها التجربة الأفضل لمُحبي الطيران.

لعبة A Plague Tale Requiem من استوديو Asobo

Obsidian Entertainment

هذا الاستوديو لا يحتاج لأي تقديم، فهم العقول الابداعية التي قدمت لنا سلسلة Pillars of Eternity و Fallout: New Vegas. الاستوديو حصل على شهرة كبيرة في السابق، ولكن خلال السنوات الماضية بدأت شهرته تزداد بشكل كبير خاصةً بعد استحواذ ميكروسوفت على الاستوديو وتقديم ميزانيات ضخمة لألعابه القادمة.

أول لعبة قدمها الاستوديو بعد الاستحواذ كانت Grounded. تجربة مسلية وخفيفة لا تزال في نسخة الدخول المُبكر على الحاسب الشخصي ومنصات Xbox. تلك اللعبة يعمل عليها 15 شخص فقط من الاستوديو والـ 200 موظف الباقين منقسمين لفريقين: الأول يعمل على الجزء الثاني من سلسلة The Outer Worlds، والثاني يعمل على لعبة RPG جديدة كليًا بعنوان Avowed.

شخصيًا متحمس أكثر للعبة Avowed لأنها تنوي تقديم ملحمة عصور وسطى في عالم خيالي (عالم سلسلة Pillars of Eternity) مع وجود العديد من المخلوقات التي ستحاربها بالسيوف والسحر. تلك اللعبة ستكون أسطورية خاصةً مع دعم ميكروسوفت بميزانية قوية.

مواعيد الاصدار المتوقعة لألعاب الاستوديو القادمة :

  • النسخة النهائية من Grounded في 2022
  • Avowed في 2023
  • The Outer Worlds 2 في 2025

جدير بالذكر أن العديد من الشائعات المنتشرة في الوقت الحالي تؤكد أن الاستوديو يعمل على لعبة RPG أخرى في العصور الوسطى وأنها ستكون تجربة تحقيق وحل جرائم تسير قصتها على حسب اختياراتك. إذا كانت تلك الشائعات صحيحة، فتوقعوا أن نرى اللعبة قريبًا خلال عام 2022.

لعبة The Outer Worlds من استوديو Obsidian Entertainment

Housemarque

استوديو فنلندي تم تأسيسه في عام 1995 ومنذ ذلك الحين ظل يعمل على مجموعة من الألعاب الصغيرة / متوسطة الحجم. منذ بضعة سنوات قررت سوني أن تعقد اتفاق مع الاستوديو بأن تدعمه ماديًا مقابل إصدار لعبته الجديدة بشكل حصري على منصة Sony PlayStation 5، والنتيجة كانت لعبة Returnal التي توفرت في شهر أبريل الماضي.

تمكنت لعبة Returnal من تحقيق تقييمات مرتفعة (متوسط تقييمات 86%) وأصبحت واحدة من أفضل ألعاب  الـ PlayStation 5، ولكنها للأسف لم تُحقق نجاحًا تجاريًا كبيرًا حيث باعت 560 ألف نسخة فقط. السبب الرئيسي في قلة المبيعات هو أن اللعبة صعبة جدًا والبعض يراها أصعب من ألعاب Dark Souls. الآن هذا الاستوديو أصبح تابعًا بشكل كامل لشركة Sony وكل ألعابه المستقبلية ستتوفر حصريًا على أجهزتها. أنا متحمس لأرى ما سيُقدمه الاستوديو خاصةً مع الدعم المعنوي والمادي الذي ستقدمه له PlayStation.

استوديو Housemarque التابع لاستوديوهات سوني بلايستيشن

تلك هي كانت قائمتي للاستوديوهات التي أرى أنها ستتربع على عرش الصناعة في السنوات المُقبلة. بالطبع هناك المزيد  من الاستوديوهات الصغيرة والمتوسطة التي قدمت لنا ألعاب قوية خلال السنوات الماضية، ولكني من مُحبي الاستوديوهات التي ذكرتها وأتوقع لهم أكبر نجاح ممكن خاصةً الاستوديوهات التي أصبحت تحت راية Microsoft Xbox و Sony PlayStation حيث أنهم سيحصلون على أقوى دعم مادي في تاريخهم. صناعة الألعاب تُصبح أقوى مع مرور السنوات، والجيل الحالي (PlayStation 5 و Xbox Series X|S) يبدو أنه سيكون جيلاً تاريخيًا بتقديمه للعديد من المغامرات و العوالم الساحرة لكل اللاعبين حول العالم.

أضف تعليق (0)
ذات صلة