الرئيسية المقالات

الاتحاد المصرى للألعاب الإلكترونية، قفزة كبيرة للرياضات الإلكترونية.

بطولات كبيرة بجوائز مالية ضخمة تصل إلى 50 ألف جنيه مصري

مُنذ عدة سنوات والألعاب الإلكترونية تفرض سيطرتها بشكل كبير حول بقاع العالم وتم الاعتراف بهذه الألعاب كنوع رسمي من الرياضة في الكثير من دول العالم خصوصاً وأنها مرتبطة بنشاط ذهني كبير جداً مقرون بحركة واستجابة عضلية سريعة، لكن للأسف في الدول العربية لم تأخذ هذه الرياضة حقها في الانتشار والدعم وذلك بسبب نظرة المجتمع إلى الرياضة عموماً وتعريفهم الضيق لها ولكن من الواضح أن هذه الأوضاع على وشك التغير على يد مجموعة من الهيئات على رأسها الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية.

الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية عبارة عن هيئة تابعة لوزارة الشباب والرياضة المصرية، ويمارس الاتحاد نشاطاته مُنذ عام 2003 ويحاول بكل جُهد مُنذ ذلك الوقت نشر الوعى تجاه رياضة الألعاب الإلكترونية عبر تنظيم مجموعة كبير من البطولات الإلكترونية.

خلال الأعوام القليلة الماضية زاد نشاط الاتحاد المصرى للألعاب الإلكترونية بشكل كبير جداً وذلك بفضل زيادة دعم وزارة الشباب والرياضة للاتحاد إلى جانب دعم العديد من المؤسسات المهتمة بالمجال التقني في مصر للاتحاد مثل عرب هاردوير.

بطولات وفعاليات ضخمة.

الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية

في الوقت الحالي ينظم الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية بطولات كبيرة في أشهر الألعاب الإلكترونية مثل Clash Royale، League of Legends، FIFA 2020 و Fortnite بالتعاون مع عرب هاردوير و GBArena و بمجموع جوائز يصل إلى 50 ألف جنيه مصري.

الجيد في هذه البطولات أن الاشتراك بها سهل جداً ولا يتطلب أي مجهود من اللاعب وتوجد بطولات تحتاج إلى فريق كامل وبطولات أخرى يمكن الاشتراك بها بصورة منفردة، وفي الوقت الحالي يمكنك الاشتراك في بطولة Clash Royale والتي ستبدأ أول جولاتها يوم الجمعة القادم الموافق 22 مايو ولكن هذه البطولة متاحة للمصريين فقط.

البطولات الموجودة في الوقت الحالي ليست أول البطولات التي يقوم الاتحاد المصري للرياضات الإلكترونية بتنظيمها، فعلى مدار الأعوام السابقة تم تنظيم عدد كبير من البطولات بجوائز مالية ضخمة لدعم اللاعبين في مختلف الألعاب مثل FIFA و Tekken وألعاب الباتل رويال.

أيضاً البطولات الموجودة في الوقت الحالي ليست نهاية فعاليات الاتحاد بل هي مجرد بداية لدعم كبير جداً قادم لمجتمع اللاعبين المصري الذي تطور بالفعل على مدار الأعوام القليلة الماضية.

شكل جديد للألعاب الإلكترونية في مصر.

في الفترة الأخيرة اختلف تماماً شكل الألعاب الإلكترونية في مصر، أصبحنا نرى فرق مُنظمة تعمل بشكل كامل ومتفرغ في هذا المجال فقط، وأصبحنا نجد دعم كبير من الجهات الحكومية وفي حالتنا ممثلة في الاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية.

لعل سبب هذا الاهتمام الكبير اختلاف نظرة المجتمع عموماً للألعاب الالكترونية وأصبح يوجد تقبل كبير لهذه الهواية خصوصاً مع ازدهار ألعاب الهاتف التي جعلت جميع الفئات العمرية تجرب الألعاب،. بعد أن كانت تواجه بالعديد من الانتقادات.

في الحقيقة نحن لا نخترع عندما نقول أن الألعاب الإلكترونية تعتبر رياضة في الوقت الحالي بل هذه هي الحقيقة، حيث تحتوي الألعاب الإلكترونية على نشاط ذهني وفكري كبير جداً فمثلاً لعبة مثل League of Legends تحتاج إلى تحليل كبير جداً ودراسة فكرية وذهنية حقيقية للوصول إلى أفضل النتائج، كما تحتاج اللعبة إلى التعاون الكبير بين أعضاء الفريق ورؤية وبصيرة حادة لفهم وتوقع تحركات الخصم وأفعاله.

كذلك تحتوي الألعاب على مجهود عضلي غلى حد ما، بالفعل ليس مجهود عضلي كبير أو ضخم ولكنه مُتقن، فالتحكم في المفاتيح الخاصة باللعبة تتطلب إدراك كبير من اللاعب وسرعة استجابة ويجب أن تكون حركته العضلية في نفس سرعة استجابة وتفكير اللاعب.

كل هذه الأسباب جعلت من الألعاب الإلكترونية رياضة جديدة بالفعل يتنافس فيها الشباب بكل شرف وتكون ملاذ لتفريغ الطاقات الموجودة عند الشباب، والأهم من كل هذا أنها تنمي العديد من المهارات الفكرية، والابداعية والعضلية عند اللاعبين.

أخيراً لا تنسى عزيزي القارئ متابعة الحسابات الخاصة بالاتحاد المصري للألعاب الإلكترونية لكي تكون على اتصال بجميع البطولات التي يقوم الاتحاد بتنظيمها، ولا تنسى أيضاً الدخول على موقع GBarena للاشتراك في آخر البطولات المتاحة حالياً.