على الرغم من أن الأمر قد يبدو سهلًا ولا يحتاج لكل تلك التعقيدات، إلا أن عمليات إطلاق ألعاب الفيديو لا تتم دائمًا وسط أجواء احتفالية وحفلات منتصف الليل، في كثير من الأحيان، يتم إطلاق اللعبة فقط لتواجه استقبالًا سلبيًا من المشجعين والنقاد على حد سواء، وهو ما يحكم عليها بالفشل حتى وأن كانت تقدم محتوى مميز، حتى بعد محاولات مستقبلية متعددة لإصلاح اللعبة وتحسينها، قد لا يسير الوضع كما هو مخطط ولدينا العديد من الأمثلة على صحة هذا الأمر مثل Anthem وغيرها.

لحسن الحظ، وفي الوقت الذي شهدت فيه صناعة الألعاب نصيبها العادل من الإخفاقات، تمكنت بعض الألعاب من النهوض مجددًا والعودة لدائرة الضوء بكل قوة وتحقيق نجاحًا مدويًا يستمر لسنوات كما سنرى في مقالنا اليوم حول ألعاب استعادت بريقها عد الإطلاق الغير متوقع.

 No Man's Sky

no man's sky