القائمة
كيف ومتى تختار بين النوم/الاستعداد/إيقاف التشغيل للابتوب ؟

كيف ومتى تختار بين النوم/الاستعداد/إيقاف التشغيل للابتوب ؟

منذ 4 سنوات - بتاريخ 2017-05-07

كيف ومتى تختار بين النوم/الاستعداد/إيقاف التشغيل للابتوب ؟ طريقة 1

الكثير من المستخدمين اليوم يستخدمون الجهاز المحمول "لابتوب" لتنفيذ مهامهم المختلفة, فلا يخلو مكتب أو منزل من هكذا أجهزة محمولة التي تفيدنا في تنفيذ مهامنا بشكل أسهل وأسرع وبحرية تنقل كبيرة, حيث يمكن أن نؤدي مهامنا المختلفة من مراسلات, أعمال مكتبية, منتجة, وحتى ممارسة الالعاب عليها. لكن ما نركز عليه جميعنا هو كيف نستخدم وضعيات النوم/الاستعداد/إيقاف التشغيل لتلك الاجهزة حتى نقلل من استهلاك الطاقة لتحقيق عمر أطول للبطارية, وما هو الفرق بينهم, ومتى نستخدمهم؟

حاليا كل جهاز محمول لدينا يمكن أن نضعه في وضعية النوم وهي تعرف بـ Sleep، أو في ضعية الاستعداد وتعرف بـ Hibernate أو وضعية إيقاف التشغيل وتعرف بـ Shut Down. وضعية النوم تسمح لك بأن تكمل بسرعة استخدام الجهاز المحمول مقابل استهلاك بعض الكهرباء. بينما وضعية الاستعداد مثل وضعية إيقاف التشغيل، لكنها تسمح لك بأن تستكمل العمل في المكان الذي وقفت عنده في جهازك المحمول, لكن مع مدة تشغيل أطول.

بعض الأشخاص يتركون أجهزتهم المحمولة تعمل طوال اليوم على مدار الأسبوع، بينما غيرهم يوقفون تشغيل تلك الاجهزة لحظة ابتعادهم عنه, كل من هذه الخيارات لها إيجابياتها وسلبياتها...لنتعرف عليها سوياً:

النوم: في نمط النوم الجهاز المحمول يدخل بحالة الطاقة المنخفضة. الطاقة المنخفضة يتم استخدامها للحفاظ على حالة الجهاز من خلال الذاكرة العشوائية، لكن الأجزاء الأخرى من الجهاز يتم إيقافها ولن تستخدم أي طاقة. حينما تشغل الجهاز المحمول من جديد, فإنه سيعمل خلال ثواني, وكل شيء سيكون تماماً كما تركته. مع هذا، تستخدم هذه الوضعية المزيد من الطاقة أكثر من وضعية الاستعداد.

الاستعداد: في هذه الوضعية سيحتفظ الجهاز المحمول بحالته الحالية على القرص الصلب، ويضع محتويات الذاكرة العشوائية في ملف خاص على القرص الصلب. حينما يتم إقلاع الحاسوب، فإنه سيحمل الحالة السابقة من القرص الصلب إلى الذاكرة العشوائية. هذا يسمح لك بحفظ حالة الحاسوب التي كنت عليها، بما في ذلك البرامج المفتوحة والبيانات، للعودة إليها لاحقاً. إنه يتطلب فترة أطول لكي يقلع من جديد، لكن وضعية الاستعداد تستخدم طاقة أقل بكثير من وضعية النوم ويمكن أن نقول معدومة. بمعنى أن الجهاز المحمول الذي يدخل وضعية الاستعداد يستخدم نفس كمية الطاقة حينما يتم إغلاق الحاسوب وهي صفر أي دون أي استهلاك.

إيقاف التشغيل: هذه هي الحالة التي يعرفها جميع المستخدمون لإيقاف الطاقة. حينما توقف تشغيل جهازك المحمول، فإن كل برامجك المفتوحة يتم إغلاقها والجهاز يوقف نظام التشغيل لديك. الجهاز الذي يتم إيقافه عن طريق إيقاف التشغيل لايستخدم طاقة على الإطلاق. مع هذا، حينما ترغب باستخدام الحاسوب مرة ثانية، عليك أن تشغله وأن تمر بعملية الإقلاع النموذجية وانتظار بعضاً من الوقت كي تحمل البرامج وتجعلها تبدأ بالعمل من جديد.

ماهو الوقت المناسب لإستخدام تلك الوضعيات مع أجهزتنا المحمولة؟

وضعية النوم: وضعية النوم مفيدة للغاية إذا كنت ستتبعد عن الحاسوب لفترة قصيرة من الوقت. يمكنك أن تضع حاسوبك في ضعية النوم لتوفير استهلاك الطاقة. حينما تحتاج إلى استخدام الحاسوب ثانية، يمكنك أن تتابع من المكان الذي تركته خلال بضع ثواني ليكون حاسوبك جاهز دائماً للاستخدام حينما تحتاج إليه. لذلك استخدم هذه الوضعية في حالة انشغلاك لفترة قليلة من الوقت.

وضعية الاستعداد: وضع الاستعداد يوفر المزيد من الطاقة عن وضع النوم. إذا لم تستخدم الحاسوب لفترة طويلة من الوقت, على سبيل المثال ستذهب للنوم, أو ستخرج مع أصدقائك فقد ترغب في جعل الجهاز يدخل في وضعية الاستعداد لتوفير الكهرباء وطاقة البطارية, مع هذا، وضعية الاستعداد أبطأ في متابعة العمل. إذا كنت تقوم بإستخدام وضعية إيقاف التشغيل أو الاستعداد لجهازك المحمول في كل مرة تبتعد فيها عن الجهاز خلال مهامك فإنك قد تضيع الكثير من الوقت في الانتظار, لذلك استخدم هذه الوضعية فقط في حالة انشغالك لفترة طويلة من الوقت.

وضعية إيقاف التشغيل: معظم الأجهزة المحمولة تستخدم وضعية الاستعداد لانها أسرع من عملية الإقلاع بعد إيقاف التشغيل، بالتالي معظم الأشخاص سيرغبون على الأغلب بجعل أجهزتهم المحمولة تدخل في وضعية الاستعداد بدلاً من إيقاف تشغيلها. مع هذا، بعض الحواسب أو البرامج قد لاتعمل على نحو صحيح حينما يتم استكمال العمل من وضعية الاستعداد, بهذه الحالة سترغب بإيقاف تشغيل الحاسوب بدلا من ذلك.

إنها فكرة جيدة أن توقف الشغيل أو على الأقل تعيد التشغيل أحيانا, لأن العمل بشكل متواصل لنظام التشغيل من دون عملية إعادة الشتغيل سوف تؤثر على سرعة استجابة النظام لمهامك المختلفة. لذلك استخدم هذه الوضعية فقط في حالة عدم استخدامك للجهاز لفترة طويلة من الزمن, أو في حالة استخدامك للجهاز لفترة طويلة من دون إيقاف تشغيله.

[caption id="attachment_123369" align="aligncenter" width="650"]خيارات وضعيات التشغيل خيارات وضعيات التشغيل التي تظهر مع جهازك المحمول[/caption]

كما تلاحظ في هذه الصورة أنه يمكنك أن تحدد ماذا تريد لجهازك أن يفعل في حالة ضغط زر الشتغيل أو زر النوم أو في حالة إغلاق شاشة الجهاز المحمول, سواء في حالة وصل الجهاز المحمول بالطاقة أو في حالة عمل الجهاز المحمول بالبطارية. حيث تجد هذه الخيارات من خلال الدخول على Control Panel>Power Options>Choose what the power buttons do.

أي من هذه الوضعيات تستخدمها دائماً؟ شاركونا الان بتجربتكم ?

أضف تعليق (0)
ذات صلة