الرئيسية » العاب » استعراض لعبة Life is Strange Before the Storm بعد معاينتها في معرض E3

استعراض لعبة Life is Strange Before the Storm بعد معاينتها في معرض E3

بواسطة عمار القاضي في 22 June,2017
featured image
العاب

خلال معرض E3 الماضي، تسنت لنا الفرصة لمعاينة لعبة Life is Strange Before the Storm من خلال جناح Square Enix #2001 في القاعة الجنوبية. واليوم جئناكم بمقال مفصل عن اللعبة وعن الجديد الذي يمكن أن نتوقعه منها.

لقد صدرت لعبة Life is Strange في 2015 وقد حققت نجاحًا باهرًا ساعتها لقصتها العميقة وغناها بالدراما الصادقة التفاعلية حتى أنه قد تقرر أن يتم تحويل اللعبة إلى مسلسل في ذلك الوقت، إلا أننا وقبل أيام من معرض E3 الماضي علمنا أن هناك جزء ثانٍ للعبة من تطوير استوديو Dontnod، وهو ما تزامن مع شائعات عن وجود جزء آخر من اللعبة ولكن قبل أحداث الجزء الأول أي Prequel. وقد حدث ذلك بالفعل، فقد تم الإعلان عن اللعبة Life is Strange Before the Storm خلال مؤتمر Xbox ولكن من المطور Deck Nine.

وفي هذا المقال نجمع لكم كافة المعلومات التي نعلمها عن اللعبة حتى الآن، خصوصًا وأن الحلقة الأولى من الثلاثية -على عكس الجزء الأول الذي جاء على هيئة 5 حلقات- قد أوشكت على الصدور في 31 أغسطس المقبل بحيث تصدر الحلقات الثلاثة بحد أقصى مع نهاية 2017 بواقع حلقة جديدة كل شهرين تقريبًا.

مبدئيًا، إن لم تكن قد لعبت الجزء الأول من قبل، فإن المطور Deck Nine يؤكد لك أن هذا الجزء لن يحرق لك أحداث الجزء السابق -التالي في ترتيب الأحداث- لكن ومع ذلك حتى تحصل على التجربة الكاملة كما حصل عليها معظم اللاعبين فإننا ننصحك أن تلعب الجزء الماضي الصادر في 2015 أولًا، وأمامك متسع من الوقت حتى نهاية أغسطس. تقع أحداث Before the Storm قبل ثلاثة أعوام من أحداث الجزء الأول في منطقة خليج أركاديا، وسوف تعود بطلتنا Chloe Price -بأداء صوتي مختلف عن المعتاد- التي تكون صداقة غير مفهومة مع الجميلة Rachel Amber والتي تاهت في نهاية أحداث الجزء الأول.

كذلك يجب أن نُشير -كما ذكرنا في الفقرة الأولى- أن مطور الجزء الجديد Before the Storm هو Deck Nine -بالتعاون مع الناشر Square Enix- وليس Dontnod مطور الجزء الأول، ومع ذلك فإن Dontnod يعملون حاليًا على جزء جديد من اللعبة ولكن على هيئة Sequel أي أن أحداثه تقع بعد أحداث جزء 2015.

يمكنك أن تطلع على 20 دقيقة من أسلوب اللعب داخل Before the Storm وتحديدًا من الحلقة الأولى المسماة Awake وذلك قبل أن ندلف إلى مجموعة أكبر من التفاصيل.

تصدر الحلقة الأولى Awake في 31 أغسطس المقبل على المنصات الثلاثة، ومن المقرر أن تتبعها حلقتان أخريتان، بحيث تتراوح الحلقة الواحدة ما بين ساعتين إلى أربع ساعات.

أما بالحديث عن بطلتنا Chloe، فإنها سوف تكون في الجزء الجديد مهتمة بالكتابة على الجدران بالجرافيتي وتوصيل رسالتها للعالم وسوف يُترك لك الخيار لتوصيل تلك الرسالة أحيانًا، كما سوف تتمكن من قراءة الملاحظات أثناء لعبك. تلك الملاحظات سوف ترشدك لاتخاذ الخطوة المقبلة. مع منحك حرية الاختيار، بحيث تؤثر قراراتك على الأحداث التالية داخل اللعبة، بل وداخل الحلقات المقبلة أيضًا، بمعنى أن القرار الأخير الذي اتخذته في نهاية الحلقة الأولى Awake على سبيل المثال، سوف يحدد بداية الحلقة الثانية وهكذا.

أمر جديرٌ بالملاحظة أيضًا، هو أن اللعبة سوف تعتمد على جوانبها الأكثر شعبية وهي القصة المليئة بالدراما والشخصيات الغنية بالتفاصيل، مع رتم بطيء في الأحداث ودون وجود للقدرات الخارقة وتحديدًا قدرة إعادة الزمن، وذلك لأن السياق لن يتحملها خصوصًا مع Chloe التي تفاجآت حينما عاينت هذه القدرة للمرة الأولى مع Max في الجزء القديم -التالي في ترتيب الأحداث-، أما من الناحية الدرامية فإن حذف القدرة على الرجوع بالزمن من Chloe قد جاء بالأساس وفقًا لشخصيتها المتهورة التي تباشر الأفعال دون تفكير مسبق وهو ما يدمر ما حولها ويكون له عواقبه بعد ذلك، ومن ثم فإن المطور ومصممي الشخصية قد أرادوا أن تكون تلك العواقب غير قابلة للإصلاح وبلا رجعة.

كما يمكنك أن تُلاحظ فإن بطلتنا Chloe تبدو في المقطع أعلاه، ثورية ومندفعة، إلا أنها عاطفية جدًا في حقيقة الأمر، مع محاولات مستمرة لإخفاء ذلك عمن حولها خصوصًا بعد وفاة والدها ومعاناتها مع البشر عمومًا وسوف نشهدها في Before the Storm وهي في السادسة عشر من عمرها.

كذلك سوف يتم استبدال طريقة تجميع الأحداث السابقة وسردها في بداية كل حلقة جديدة، فبدلًا من مذكرات Max التي تذكرك بما حدث في الحلقات الماضية، فإنه سوف يكون هناك رسائل تبعثها Chloe إلى Max تحكي له فيها ما حدث.

أما بالنسبة للقصة فإنها سوف تركز بالأساس على علاقة الصداقة التي تجمع ما بين Chloe و Rachel، وسوف نرى العالم من منظور Chloe ونظرتها لصداقتها بـ Rachel.

من الأمور المحبطة بالنسبة لي هو الأداء الصوتي، خصوصًا مع غياب الممثلة Ashley Burch التي جسدت شخصية Chloe في الجزء الأول، إلا أن المطور قد أكّد أن Ashley مشاركة في الكتابة رغم غيابها عن تجسيد الشخصية صوتيًا.

أما بالنسبة لبعض الأمور المبهرة، فإن أداة StoryForge التي يستخدمها المطور Deck Nine في تطوير ألعابه القصصية مبهرة حقًا. وقد تم استخدامها في تكوين شخصيات Life is Strange Before the Storm، والتي تسمح بأن يظهر نص صوتي محدد في الوقت المحدد مع إمكانية تعديل نسبة المشاعر والغضب والتحكم في الأداء التمثيلي في المشهد من خلال تلك الأداة.

يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل عن اللعبة من خلال جلسة السؤال والجواب التي قام بها المطور خلال E3 والتي يمكنك أن تشاهدها كاملة لمدة 45 دقيقة من خلال المقطع أدناه.

ما هو انطباعك؟
Happy
0%
Thumbs Up
100%
Laugh
0%
Unsure
0%
Surprised
0%
Sad
0%
Devil
0%