Advertisement
الرئيسية المقالات

ما يجب وما لا يجب أن تفعله عند شراء كرت الشاشة القادم !

مع التطور السريع للتقنية والعتاد الخاص بالحواسيب أصبح اختيار القطع المناسبة لجهازك أمراً محيراً أكثر من أي وقت مضى، لذا كان لابد من وضع نقاط مهمة وجوهرية تسهل علي الجميع عملية الاختيار.

مع التطور السريع للتقنية والعتاد الخاص بالحواسيب أصبح اختيار القطع المناسبة لجهازك أمراً محيراً أكثر من أي وقت مضى، خاصة وأن الفترات الزمنية بين الأجيال المختلفة من التقنيات المتوفرة أًصبحت قليلة للغاية مما يجعل الكثيرين ينتظرون لفترات طويلة بدون طائل. ولكن وعلى الرغم من أن الانتظار في بعض الأوقات يكون هو الأفضل وذلك ان كان المشتري يفكر في شراء عتاد في فترة ما قبل صدور منتجات جديدة مثلاً، كأن يشتري أحدهم بطاقة رسومية في نهاية العام مع العلم أن هناك جيل جديد من البطاقات سيطلق مع بداية العام التالي وهكذا، الا أنه في أحيان أخرى الكثير من الانتظار قد يضر بك . لذا جلبنا لكم بعض النصائح والتحذيرات عند شراء أحد أهم الأجزاء في الحاسب الشخصي لديك في حال كان الحاسب مخصصاً للألعاب وهي البطاقة الرسومية أو كرت الشاشة سواء من Nvidia أو من AMD .

لا تصرف كل أموالك على بطاقتك الرسومية !

الكثير من المستخدمين يعير البطاقة الرسومية كل الاهتمام ويكتفى بمعالج متوسط أو أقل من المتوسط مقارنة بأداء البطاقة وهو ما يضعه في موقف سيء بعد ذلك عند تجربة الألعاب، وعلى الرغم من أننا قد ذكرنا أن البطاقة الرسومية هي الأهم في حالة شراءك جهاز حاسب مخصص للألعاب فذلك لا يعني أن تهمل المعالج، وذلك لأن المعالج المركزي جزأ لا يتجزأ من قوة الحاسب وخاصة مع الألعاب في الفترة الأخيرة فعلى أقل تقدير تحتاج الى معالج رباعي الأنوية من الأجيال الحديثة لتواكب قوة الألعاب وتتفادى حدوث عنق الزجاجة مع البطاقة الرسومية.

انتبه جيداً الى دقة الشاشة

يجب عليك الانتباه الى الدقة التي ستستخدمها في اللعب، البطاقات المتوسطة ستكفيك مع معظم العناوين الحديثة الموجودة اليوم على دقة عرض 1080 الشهيرة، بطاقات الفئة المتوسطة كلها ستفي بهذا الغرض سواء من نيفيديا أو من AMD، مثل بطاقات RX 5500 XT الجديدة المرتقبة أو بطاقات RTX 1660 Super الجديدة ستكون كافية لدقة العرض هذه أو ما هو في مستواها من البطاقات الرسومية.

 أما بالنسبة لدقات العرض الأكثر من ذلك فستحتاج الى بطاقات أقوي فمثلاً دقة 2k ستحتاج لفئة بطاقات RTX 2060 أو 2070 Super أو بطاقات RX 5700 بنوعيها من AMD لتستطيع التمتع بتجربة لعب سلسة على هذه الدقة، وفي هذه الحالة وعلى أقل تقدير ستحتاج الى معالج بستة أنوية علي الأقل من الأجيال الجديدة لتكون في مأمن من عنق الزجاجة. وهكذا مع الدقات الأعلى.

انتبه أيضاً لمعدل تحديث الشاشة

معدل تحديث الشاشة refresh rate في أغلب الأوقات يكون متوافقاً مع دقة العرض فمثلاً الدقات ما فوق 1080 ستكون بمعدلات تحديث مرتفعة وهنا ينطبق نفس المعيار أو النصيحة السابقة “لا تشتري أكثر مما تحتاج الا في حالة كنت تنوي تغيير الشاشة قريباً” حتي تستفيد من كامل القوة التي توفرها البطاقة الرسومية الجديدة.

تأكد من الطاقة ومن المساحة

جانب الأداء بكل تأكيد مهم ولكن يجب عليك تهيئة استقبال سعيد للبطاقة الرسومية الواردة، وحتي لا تتفاجأ يجب عليك مراجعة حجم البطاقة التي تريد أن تشتريها وذلك لأن البطاقات من الشركات المختلفة وخاصة في حالة كانت بطاقات احترافية لن تكون بنفس الحجم والمقاسات وهو ما قد يضعك في مأزق في حال كانت البطاقة أكبر من الحجم المتاح لديك في الكيس الخاص بك، لذا تأكد من توافر مساحة جيدة في الكيس.

يجب أيضاً أن تتأكد من أن موفر الطاقة يوفر القدر اللازم من الطاقة الضرورية للبطاقة الرسومية لديك، ويمكنك التأكد من ذلك من خلال بعض المواقع التي تقيس استهلاك جهازك الحالي بشكل تقديري لتعلم هل سيكفي المزود أم لا للبطاقة مع نظامك الحالي من العتاد.

ما يجب وما لا يجب أن تفعله عند شراء كرت الشاشة القادم !

تأكد من السعر المناسب والعروض

لا تتسرع في شراء أول بطاقة رسومية تجدها أمامك، فهناك العديد من البائعين الذين يتمنون بيع بطاقاتهم الرسومية والكثير من البطاقات التي تأتي اليوم من الشركتين سواء AMD أو Nvidia مع بعض الألعاب الجديدة الممتعة، لذلك امضي بعض الوقت في مراجعة المتاجر المختلفة ومواصفات البطاقة التي ستشتريها وهل هناك العاب مع البطاقة أم لا.

الحرارة والتبريد

من أهم العوامل التي يجب عليك الاهتمام بها هو قوة التبريد الخاصة بالبطاقة التي تريد شراءها وهذا ينطبق عليك في حالة كنت تريد كسر سرعة البطاقة أم لا في المستقبل، حيث أننا نعيش في مناطق حارة وفي حالة كنت ستستمر في اللعب فترات طويلة فمن الأفضل أن يكون تبريد البطاقة احترافي وقوي حتى لا تعير هذه النقطة اهتمام بعد ذلك. يمكنك معرفة ذلك من خلال مراجعة مواقع المراجعة ورؤية أداء وتبريد البطاقات الاحترافية المختلفة مثل موقع عرب هاردوير بالطبع.

لا تعتمد كثيراً على كسر السرعة

إذا كنت تنوي شراء بطاقة أقل مما تتمنى بقليل ومن ثم تقوم بكسر سرعتها لتحصل على الأداء الذي تريده فلا أحبذ عن نفسي هذه الفكرة، أولاً لأن كسر السرعة أمر نسبي من بطاقة الى  أخري، والنتائج تختلف من بطاقة لغيرها، لن تحصل دائماً على الزيادة في الترددات التي تراها على مواقع المراجعات، وحتي وان كنت محظوظاً مع بطاقتك ووصلت لهذه النقطة فلا تتوقع أداء أفضل بشكل كبير، نعم هناك زيادة ولكن في حدود معينة ومع بعض التضحيات مثل الحرارة والصوت المرتفع للمراوح وأيضاً المخاطرة بالعمر الافتراضي للبطاقة.

لا تقوم بشراء بطاقتين رسوميتين الا في الحالات القصوى

الكثير من شركات الألعاب لا تدعم أو لا تحب دعم تعدد البطاقات وذلك لأنها تجلب المشاكل معها مع الألعاب، لذلك يفضل أن تقوم بشراء بطاقة واحدة قوية أفضل من بطاقتين أضعف، سيوفر هذا حتى عليك أنت الكثير من العناء والمساحة والطاقة والحرارة.

AMD أو Nvidia

حسناً هنا يأتي السؤال التقليدي الأبدي، فليس هناك حالياً غير شركتي تصنيع البطاقات الرسومية AMD و انفيديا، على الأقل لعام أخر حتي نري ما الذي يمكن لإنتل أن تقدمه مع بطاقاتها الرسومية الجديدة المرتقبة العام القادم. العامل الأول للاختيار بين البطاقات هو الأداء بكل تأكيد، ومن هذا الجانب يمكننا أن نري أن بطاقات Nvidia الحالية من فئة RTX 2080 وما فوقها ستقدم لك أفضل أداء حالياً من أي بطاقة أخري موجودة على الساحة. فليس لدى AMD حتي الأن ما ينافس هذه البطاقة ( على الأقل حتي نرى بطاقات الفئة العليا من Navi).

كرت شاشة

الفئات الأقل من هذه ستكون فيها بعض المنافسة في الوقت الحالي، وفي هذه الحالة يأتي عاملان مهمان وهما السعر والتقنية، سيتحتم عليك تحديد السعر الذي تريد أن تشتري به البطاقة ومن ثم ترى ما هي البطاقات المتوفرة في هذه الفئة السعرية من الشركتين وبعدها تقارن بينهما من ناحية الأداء وأخيراً ترى ما هي التقنيات التي تريدها في بطاقتك لتحدد مع أي البطاقات ستذهب.

AMD FreeSync  أم  Nvidia G-Sync

في حالة كنت تمتلك شاشة تدعم احدى هذه التقنيتين بالفعل فالخيارات هنا سيتم حسمها بشكل أسهل حيث أنك ستذهب للشركة التي تدعمها تقنية الشاشة لديك حتى تستفيد منها وتحصل على تجربة لعب سلسلة وممتعة مع هاتين التقنيتين، وخاصة أن الأداء بين البطاقات المختلفة والمتقاربة من الشركتين متقارب الى حد ما ويمكن اهمال الفارق امام دعم تقنيتيAMD FreeSync  أو  Nvidia G-Sync.

AMD

ماهي فئات البطاقات المختلفة ؟

اذا كنت في حيرة من هذه النقطة فهناك نقطتين يبنى عليهم تقسيم الفئات الخاصة بالبطاقات الرسومية وهما السعر والأداء، يمكنك معرفة الأداء التقريبي بين البطاقات الرسومية من هذا الرابط، والذي ستجد فيه البطاقات الرسومية الموجودة حالياً مع الأداء النسبي بين كل منهم أو حتى مطالعة الصورة الموجودة لترى أي البطاقات من الفئة العليا وأيها من الفئة الأقل وهكذا.

ماهي العوامل الأهم عند شراء البطاقة الرسومية ؟

حسناً بعد رؤيتنا للنصائح العامة حول البطاقة والاعداد لها سنأتي للنقطة الأهم وهي اختيار البطاقة نفسها و المواصفات التقنية الخاصة بها التي يجب أن نهتم بها، سنحاول أن نختصر النقاط بشكل سريع وبسيط أيضاً حتي لا نطيل عليكم أكثر من ذلك.

ذاكرة البطاقة الرسومية

يجب عليك الاهتمام بالذاكرة الرسومية للبطاقة التي ستشتريها Vram وذلك لأن البطاقات الحالية بذواكر 3-4GB ستكفيك فقط مع دقة الشاشة 1080 على أقصى تقدير، أما في حالة كنت ستلعب على دقة عرض أكثر من هذه فستحتاج الى ذاكرة رسومية أكبر وأكثر قوة وخاصة مع الألعاب الأكثر تطلباً للقوة الرسومية أو مع تأثيرات الإكساءات الكثيفة التي تتطلب ذاكرة أكبر. فدقة عرض 8K مثلاً تحتاج الى ذواكر 8GB أو أكثر حتي في حالة توافرها.

استهلاك الطاقة وكابلات التوصيل

تحدثنا عن ضرورة الانتباه الى معدل استهلاك الطاقة الذي ستحتاج اليه وكيف يمكنك معرفة ذلك، الأمر المهم الأخر هنا هو كابلات التوصيل، فالبطاقات المختلفة تعمل مع كابلات توصيل مختلفة، منها الذي يعمل مع كابلات 6-Pin أو 8-Pin سواء كابل واحد أو حتي مهم ما يحتاج كابلان لذلك يجب عليك مراجعة الكابلات التي تحتاج اليها البطاقة ومراجعة الكابلات الموجودة عندك في مزود الطاقة لترى هل ستحتاج الى وصلات إضافية أم لا حتى لا تتفاجأ.

منافذ التوصيل

بعض الشاشات تأتي بمقبس HDMI والبعض الأخر يأتي بمقبس DisplayPort لذلك يجب عليك معرفة ما هو المقبس الخاص بالشاشة لديك ومراجعة المقابس التي تأتي بها البطاقة، لترى هل ستحتاج الى محول أو أن البطاقة تأتي مع مقبس متوافق مع الشاشة لديك.

تردد البطاقة وعرض النطاق الترددي

يجب عليك مراجعة عرض النطاق الترددي وتردد البطاقة الاحترافية التي ستشتريها، هناك بطاقات تأتي بترددات أعلى من الأخرى أو مكسورة مصنعياً من قبل الشركة المصنعة لذلك يجب عليك الانتباه الى هذه النقطة والتي ستوفر لك أداء أفضل وتوفر عليك عناء كسر السرعة بشكل يدوي، فالبطاقات المكسورة مصنعياً أكثر ثباتا.

CUDA Cores / Stream Processors

لا تقم بمقارنة عدد الأنوية داخل البطاقات الرسومية من الشركتين فكل معمارية تختلف عن الأخرى تماماً ولن تستفيد من هذه المقارنة لذا لا تجعل أحدهم يخدعك.

تقنيات تتبع الأشعة والذكاء الصناعي

قدمت انفيديا تقنيات تتبع الأشعة والذكاء الصناعي مع أنوية RT / Tensor Cores الجديدة مع جيلها الجديد من البطاقات الرسومية للمستخدمين لتوفر لهم المزيد من التميز من خلال دعمها لهذه التقنيات والتي وعلى الرغم من أنها مازالت وليدة الأمس الا أنها حازت على الكثير من الاهتمام في الفترة الحالية من قبل المتابعين والشركات على حد سواء. الأمر الأخر هو أنوية Tensor cores للذكاء الصناعي والتي تساعد على عمل ممانع للتعرج قوي للغاية Super Sampling بدون التأثير على الأداء بشكل كبير كما في السابق.

لن ننكر أن التقنيات ماتزال جديدة ولم تنتشر بالشكل الذي يجعلها عامل حاسم في الاختيار، بالإضافة الى أن الكثير من الألعاب الشرهة رسومياً لن تعمل مع التقنية بشكل سلس أو لنقل مع معدل إطارات عالي الا على البطاقات الأقوى من انفيديا. ولكن اذا كنت تنوي البقاء على بطاقتك الرسومية الجديدة لفترة من الوقت فيجب عليك وضع ذلك في الحسبان.

Nvidia

ماهي البطاقات التي ننصح بها ؟

الأفضل لدقة عرض 4K بطاقة GeForce RTX 2080 Ti

لأقصى أداء ستحتاج لأقوي بطاقة لذلك ستوفر لك بطاقة GeForce RTX 2080 Ti من Nvidia الأداء الذي تريده فهي قادرة على تقديم معدلات إطارات سلسة بدقة 4K مع أعلى إعدادات موجودة حالياً . لم يتم استخدام القوة الرسومية الهائلة لهذه البطاقة بشكل كامل في أي من الألعاب حتى الآن ، ولكن مع ظهور تلك الألعاب على الإنترنت ، من المتوقع أن تتألق بنية تورينج أكثر إشراقًا.

الأفضل لدقة عرض 1440 بكسل (QHD): AMD Radeon RX 5700

بطاقة Radeon RX 5700 من AMD تستطيع الوصول الى متوسط معدل إطارات أعلى بنسبة 11٪ مقارنة بـ GeForce RTX 2060 من Nvidia مع متوسط سعر 350 دولارًا. تفتقد AMD تقنية تتبع الأشعة في الوقت الحقيقي ، وهذا يعني أن الألعاب والعناوين القوية القادمة مثل Cyberpunk 2077 ربما لن تبدو بنفس الروعة الرسومية على بطاقة Radeon. ولكن هذا هو أيضًا أدنى مستوى يمكن من خلاله تمكين تقنية تتبع الأشعة فبطاقات Nvidia GeForce RTX 2060 لن تضمن لك الحصول على أداء سلس مع دقة عرض 2560 × 1440 على أي حال. لذلك فتعتبر بطاقة Radeon RX 5700 هي الأفضل في هذه الحالة، أو يمكنك الذهاب الى بطاقة GeForce GTX 2070 Super لتتمتع بأداء أقوي قليلاً مع دعم قوي لتتبع الأشعة مع الدقات المرتفعة.

الأفضل لدقة عرض 1080p بطاقة 1660Super

الجديد مع بطاقة GTX 1660 SUPER من الفئة المتوسطة هو اعتمادها على ذاكرة GDDR6 الجديدة والتي منحت البطاقة عرض نطاق ترددي للذاكرة برقم كبير يصل إلى 336GB/s. عدى ذلك اعتمدت انفيديا على نفس بنية نواة بطاقة GTX 1660 حيث استخدمت نواة TU116-300 من معمارية Turing بدقة تصنيع 12nm التي رأيناها مستخدمة مع بطاقة GTX 1660 و GTX 1660 Ti.

هذه النواة تضم  1408 نواة كودا, و 88 وحدة TMU و 48 وحدة ROP وتعمل البطاقة بتردد قياسي 1530MHz ومع Boost تعمل بتردد 1785MHz. الاختلاف جوهري إن وجد مع هذه البطاقة هو الاعتماد على ذاكرة الجيل الجديد GDDR6 بدلاً من GDDR5. فهذا الاعتماد على هذه الذاكرة قدم دفعة إضافية من الاداء من خلال زيادة سرعة التردد إلى 14Gbps ورفع عرض النطاق الترددي للذاكرة إلى 336GB/s متجاوز عرض النطاق الترددي لبطاقة GTX 1660 Ti.

ومع هذه المواصفات العتادية القوية ستوفر لك بطاقة انفيديا الجديدة بالفعل أقوى أداء في الوقت الحالي مع الألعاب على دقة عرض 1080 وخاصة أنها تأتي بسعر مميز للغاية بالاضافة الى تمتعها بالكثير من المميزات التقنية والدعم الجيد من انفيديا والذي يمكنم معرفته بشكل أكثر من خلال هذا المقال.

Advertisement