لنتذكر سوياً بعض الألعاب الأفضل في العام GOTY منذ 2010 وحتى هذا العام - عرب هاردوير
نعرف جميعنا أن The Game Awards منحت جائزة لعبة العام لـ God of War لكن هل تتذكرون ما هي ألعاب GOTY في الأعوام الماضية؟ دعونا نتذكر سوياً.

تصدرت God of War المشهد في عام 2018 أمام منافسة قوية من Red Dead Redemption 2 و Spider-Man ولكن لعبة GOTY كانت من نصيب Kratos الذي تغلب على العملاقين الآخرين. كان هذا العام مزدحماً بالألعاب الجيدة ولكن أياً منها لم يستطع انتزاع اللقب من God of War.

هذا العام لم ينجح Spider-Man من اختطاف أي من الجوائز رغم كون اللعبة رائعة بالفعل، وهذا يثبت مرة أخرى أن العام كان ممتلئاً بالألعاب الرائعة ولكن لم يكن هكذا هو الوضع في كل الأعوام السابقة، لم تكن الساحة مكتظة بالمنافسين بألعاب تقدم تجربة رائعة لمجتمع اللاعبين يجعلهم يشعرون بالحيرة لاختيار لعبة واحدة.

خلال الأعوام السابقة رأينا ألعاب مثل Mass Effect 2 و HoriGzon: Zero Dawn وثلاثية Batman Arkham تذهب طي النسيان رغم كونها ألعاب رائعة. وبرغم ان الكثير من الناشرين يصدرون ألعابهم بنسخ GOTY إلا أننا نتحدث هنا عن الجائزة الفعلية من The Game Awards المعروفة سابقاً باسم Spike Awards.

سنسترجع سوياً في هذا المقال بعض أفضل الألعاب في The Game Awards GOTY من عام 2010 وحتى عامنا هذا 2018 مع لعبة God of War ونرى مدى تطور عالم الألعاب وتأثير الألعاب الحائزة على جوائز في ثقافة وسلوك مجتمع اللاعبين.

لعبة The Walking Dead في عام 2012:

The Walking Dead

لعبة The Walking Dead من Telltale كانت الحصان الأسود في جوائز عام 2012 متفوقة على ألعاب مثل Far Cry 3 و Mass Effect 3 و Dishonored، لتثبت فعلاً أنها لعبة رائعة أمام هذه الأسماء العملاقة، وبرغم أنها كذلك وبرغم ان لا أحد يحقد على كونها لعبة العام آنذاك إلا أنه لا يمكنك إلا الشعور بأن جودة اللعبة لم تكن ترتقي لمستوى باقي الألعاب المنافسة في ذاك العام والألعاب الفائزة بالجائزة في الأعوام التي سبقتها وتلتها.

وربما المر يعود إلى Telltale أنفسهم فمع أنهم الذين قاموا بإعادة الرواج لأسلوب ألعاب Point and Click إل أن المطور استنفذ الفكرة تماماً بألعاب لحقت The Walking Dead بعنواين مثل Game of Thrones و Batman و The Wolf among Us و Borderlands وغيرها.

هذا الأمر أدى لعودة هذا النوع من الألعاب لتكون غير رائجة بل وشيء معتاد رؤيته بالرغم من ظهوره في البداية كلعبة ثورية وشجاعة لتقديمها قصة رائعة بهذا الأسلوب الغير اعتيادي. مع ذلك ظلت The Walking Dead أقوى ألعاب Telltale مع إصدار جزئين تابعين و Spin off، مما يجعلنا القول أنه على الرغم من أنها ليست بقوة الألعاب الأقرب إلينا إلا أنها كانت وربما ما زالت لعبة رائعة تستحق التقدير وتستحق فوزها بالجائزة.

لعبة Overwatch في عام 2016:

لعبة Overwatch The Game Awards

لعبة eSports تسيطر على عالم وعقول وأحاديث مجتمع اللاعبين في عام 2016. إنها رائعة Blizzard المستمرة حتى الآن Overwatch. حتى بعد عامين من إصدارها ما زالت اللعبة تقدم محتوى وأداءًا أقوى من كثير من ألعاب أخرى في نفس فئتها أو خارجها.

لكن تبدو Overwatch مستغرباً وخارجاً عن المألوف لتكون لعبة العام، فعادة ما تكون لعبة GOTY لعبة ذات قصة قوية مترابطة و تجربة أكثر عمقاً وتتطلب وقتاً أطول للعب والارتباط بها أكثر مما تحصل عليه في Overwatch، قد يصف البعض اللعبة بأنها فقط لعبة Shooter ولن يكون مخطئاً في هذا الوصف برغم ما يبدو على Overwatch من اختلاف.

فلو قررنا المقارنة بين ألعاب الـ Shooters ربما نختار Overwatch لتكون الأفضل على الإطلاق، اللعبة لها سماتها وشخصيتها المميزة ناهيك عن التوازن الذي يتم الحفاظ عليه من خلال تحديثات منتظمة وشخصياتها المتعددة التي تعطي للعبة أفضلية عن أي ألعاب Shooter أخرى ولكن عندما يتعلق الأمر بلعبة العام ربما علنا أن ننظر لبعض الخيارات الأخرى المتاحة.

لعبة Dragon Age Inquisition في عام 2014:

Dragon Age Inquisition لعبة القادمة احصل عليها قبل 5 أيام من إصدارها على منصة xbox one

ربما كانت لعبة Dragon Age Inquisition من الألعاب التي يصعب تقييمها، فكتجربة كاملة يمكنها بسهولة أن تبتعد عن سباق الصدارة، خاصة إذا نظرت إلى مستوى الثلث الأول من القصة والذي لا يعوضه إلا قوة الجزئين الباقيين بلإضافة لحزمة المحتوى Trespasser التي يعتبرها البعض أحد أفضل حزمات المحتوى في عالم الألعاب وهو لقب صعب للغاية.

ربما ما كان يميز اللعبة عن غيرها من ألعاب RPG ذات العالم المفتوح التي فازت بلقب GOTY أنها كانت تحتوي على الكثير من الأكشن ولكن هذا أثر بالتأكيد على كمية وعمق الأحداث في القصة والتاريخ الخاص باللعبة.  وهو ما حاوت تعويضه بعد ذلك بـ Trespasser التي زادت من عمق الأساطير في اللعبة.

العرض التشويقي لـ Dragon Age 4 و إعلان Bioware أن Anthem هي مشروعهم الأضخم القادم ربما يصرف النظر قليلاً عن الكارثة التي جاءت بها Mass Effect Andromedaالتي جعلت محبي Bioware ينتظرون تكفير هذا الذنب عن طريق الإصدار القادم من المطور، أو على الأقل بجزء آخر من Dragon Age يكمل القصة بعد انتهائها بشكل مشوق أكثر في Inquisition.

لعبة The Legend of Zelda Breath of the Wild من عام 2017:

The LEgend of Zelda Breath of the Wild GOTY

لعبة The Legend of Zelda Breath of the Wild تعتبر اللعبى الأكثر تميزاً من ألعاب الـ RPG التي حصلت على لقب GOTY، بتقديمها تجربة جديدة عن كل ما اعتاده محبي السلسلة و Nintendo من قبل.

بعد اداء متواضع من Wii U  لم يكن الكثيرون متأكدون من خطوة الاقبال على Switch لكن بالنظر الآن لوجود تشكيلة الألعاب مثل Mario Odyssey و Zelda و Pokemon يمكننا القول بسهولة أن قرار الانتقال أصبح أبسط كثيراً ومطمئناً أيضاً. فوز لعبة Zelda في العام الماضي لم يكن يعني منح الثقة في لعبة واحدة بل أعطى الثقة لمنصة بالكامل كما أهداها الدفعة التي كانت تحتاجها لإثبات نفسها في سباق المنصات الأخرى Playstation 4 و Xbox One.

اتبعت Zelda أسلوب Nintendo المعتاد، فلم تحوي على مؤثرات ضوئية خارقة مثل Halo و لا مؤثرات بصرية تحاكي الواقعية وتناثر الدم كما هو الحال مع Uncharted ولكن قدمت تجربة ممتعة باستخدام CGI بسيط ولكنه فعال في إيصال ريالة وجو اللعبة الذي تريدك أن تعيش بداخله.

لعبة The Elder Scrolls V Skyrim في عام 2011:

مطوري ريماستر Skyrim نعمل على جعله موازى لرسوم ألعاب الجيل الحالى

من منا يمكنه نسيان لعبة Skyrim؟ هي واحدة من أكثر الألعاب المحبوبة على الإطلاق وحصلت على الكثير من النسخ المحدثة والمعدلة والـ Remastered لمختلف المنصات.

بالتأكيد نتذكر جميعنا الـ Bugs التي كانت تمتلئ بها اللعبة، في الواقع يبدو أن علاقة الـ Bugs بألعاب Bethesda أشبه بعلاقة الخبز بطعامنا، ومع ذلك لم يؤثر ذلك على شعبية اللعبة. نتذكر أيضاً أن رسوم اللعبة والجرافيكس ليست الأفضل من بين ألعاب GOTY وهو أمر غير مفاجئ كونها أحد الأقدم على الإطلاق وكونها كانت لعبة طموحة للغاية ومتميزة عند إصدارها.

طبعاً لو قررت المقارنة بين رسوم وجرافيك Skyrim مع ألعاب مثل God of War و Dragon age Inquisition ستحكم عليها الخسارة بالتأكيد وعند مقارنتها بألعاب مثل Zelda فالمقارنة لن تكون عادلة أبداً فقد ذذهبت Zelda لاتخاذ طابع كارتوني مع اتجاه Skyrim للواقعية.

بالرغم من كل هذا قدمت Skyrim تجربة غنية ومليئة بالذكربات التي لا تنسى، مع إمكانية لعبها مرة بعد مرة والتي ستكتشف فيها أشياء جديدة في كل مرة تعيد اللعب.

لعبة The Witcher 3 Wild Hunt لعام 2015:

لا يُصدق معظم أرباح سلسلة ألعاب The Witcher من منصة PC

لعبة The Witcher 3 أتقنت تقديم التجربة المثالية التي ربما بدأت بوادرها مع الجزء الثاني من السلسلة، بأسلوب قتال أكثر سلاسة والاستكشاف الذي أصبح مرضي ومكافئ أكثر للاعبين ومهمات جانبية أكثر ابتكاراً من أي ألعاب أخرى على الساحة حتى الآن. وبما أن السلسلة من الألعاب النادرة بطبيعة الحال لأنها مستندة على أحداث رواية قصصية، لن تتفاجأ كثيراً أن القصة والأحداث في اللعبة هي أحد الأفضل على الإطلاق في عالم الألعاب.

بالإضافة لأحداث قصة اللعبة تحوي Te Witcher 3 على Lore ري ومليء بالتفاصيل والمعلومات بالاستناد على جانب الأساطير وجعلها أكثر إثارة للاهتمام، القتال في اللعبة يزيد حماساً وإثارة كلما تقدمت والمخلوقات تزداد غموضاً وإبداعاً في التصميم كلما تقدمت في أحداث اللعبة أيضاً.

ربما ينقص Geralt سحر شخصية مثل Master Chief أو Ezio بسبب شخصيته الجافة ولكنه بلاشك يبدو في عالم The Witcher الأنسب والأفضل على الإطلاق بشكل يجعله ينافس هذه الشخصيات الأخرى في الشهرة. كما هو الأمر مع Dragon Age تأتي اللعبة بحزمات محتوى إضافية تزيد من متعة اللعبة بمراحل هذا إن استطعت إنهاء محتوى اللعبة الأصلية والوصول لحزمات المحتوى الإضافي.

هذه القائمة ليست بترتيب معين أو بتصنيف عن الأفضل، ولكن هي بعض الألعاب التي رأينا أنه يجب أن نتذكرها لتوضح لنا كيف تكون المزاج العام لمجتمع اللاعبين حالياً وخلال السنوات التسع الماضية، من هذه الألعاب إصدارات رائعة مثل Red Dead Redemption في عام 2010 و GTA V في عام 2013 و God of War في عامنا هذا 2018.

ما هي الثلاث ألعاب GOTY المفضلة لديكم في التسع أعوام الأخيرة؟