القائمة
شركة Tesla تُصبح أول صانع سيارات يبيع 2 مليون مركبة كهربائية

شركة Tesla تُصبح أول صانع سيارات يبيع 2 مليون مركبة كهربائية

منذ شهر - بتاريخ 2021-11-01

باعت شركة Tesla للتو 2 مليون سيارة كهربائية. وليس ذلك فحسب ، بل وقد أصبحت أيضًا واحدة من الشركات الأمريكية القليلة التي تجاوزت تقييمًا للسوق بقيمة تريليون دولار.

بالطبع ، كانت البداية بطيئة. حيث ظهرت تسلا على الساحة في عام 2003، وذلك في الفترة الأولى التي بدأت فيها بفكرة طرح السيارات الكهربائية. وعلى الرغم من أن الأمور كانت مختلفة كثيرًا في ذلك الوقت، حيث كانت فكرة المركبات الكهربائية موجودة بالفعل، إلا أن أحداً لم يعتقد حقًا أن تسلا يُمكنها الوصول إلى أي مكان. كما أن حقيقة أن أول سيارة كهربائية، سيارة Tesla Roadster جاءت متأخرة كثيرًا عمّا تم الإعلان عنه كانت عاملاً آخر ساهم في شعبيتها البطيئة.

كان الوضع كذلك حتى دخول سيارة Tesla Roadster إلى الساحة في عام 2008، حيث انطلقت تسلا قليلاً. ثم شهد عام 2012 تقديم الطراز S ، تلاه الطراز X في عام 2015 ، والطراز 3 في عام 2017 ، وأخيراً الطراز Y في عام 2020 ، مُكمّلاً الرباعية "SEXY". ومنذ ذلك الحين وحتى الآن، خطت Tesla بخطوات عملاقة في مجال تكنولوجيا السيارات الكهربائية، وأصبحت الشركة الرائدة عالميًا في مجال السيارات الكهربائية. بل ولم يقتصر الأمر على ذلك، نظرًا لشعبية Tesla، فإن شركات صناعة السيارات الأخرى أصبحت تتعرض الآن لضغوط ليس فقط لصنع المركبات الكهربائية، ولكن أيضًا لصنع أفضل السيارات الكهربائية التي يمكنها منافسة Tesla من حيث السعر والأداء ونطاق الأميال لكل شحنة.

تم بيع أكثر من 2 مليون مركبة كهربائية

في الربع الثالث من عام 2021 ، وصلت تسلا إلى مبيعاتها البالغة 2 مليون. وهذا إنجاز كبير بالنظر إلى أنها وصلت إلى مبيعات 500000 سيارة EV فقط في الربع الأخير من عام 2018. حيث بدأت بعد ذلك المبيعات في الزيادة بشكل أسرع مع بيع Tesla EV مليون وحدة في الربع الثاني من عام 2020. ومع زيادة حجم المبيعات إلى 800000 في في العام الماضي ، شهد الربع الثالث من عام 2021 تجاوز تسلا رقم 2 مليون أيضًا.

وعلى الرغم من إعلان جميع الشركات الأخرى عن السيارات الكهربائية الكبيرة القادمة من علاماتها التجارية، فإن تسلا تتصدر المنافسة في المبيعات الهائلة، حيث تبيع أكثر من العلامات التجارية الأخرى من ناحية الأرقام، ليس فقط في السيارات الكهربائية ولكن في المركبات بشكل عام. وبالطبع ، فإن نطاق السيارة أيضًا هو الذي يجعلها تحقق نجاحًا مطلقًا لأن هذا هو المكان الوحيد الذي يُميّز المركبات الكهربائية، وهو أبعد ما يُمكن الوصول إليه بشحنة كاملة واحدة. وفي الوقت الحالي ، تقود تسلا اللواء بأعلى متوسط ​​سعة بطارية لكل مركبة.

وبالنظر إلى أن إنتاج العام الماضي كان بالفعل 800000 والطلب آخذ في الازدياد، فبحلول نهاية عام 2021، يُمكننا أن نشهد بيع مليون وحدة سنويًا لـ Tesla قريبًا.

حصص السوق من نماذج Tesla

الآن عندما نتحدث عن 2 مليون من مبيعات السيارات ، فإن سيارات تيسلا الأكثر في الأغلب هي تلك التي لها قيمة أكثر اقتصادا. فبينما لا تشارك Tesla أخبارًا عن عدد السيارات التي يتم بيعها ، إلا أنها تتحدث عن المنصات. لذلك فقد ذكرت Tesla أن معظم المبيعات البالغة 2 مليون تأتي من طرازات Tesla Model 3 و Model Y ، حيث يبلغ إجمالي مبيعاتها ما يزيد عن 1505000 من رقم المبيعات. في حين باعت Tesla Model S و Model X أكثر من 520000، وأخيراً يأتي طراز Roadster، مع بيع حوالي 2450. لذا ومع بدء تشغيل طراز Tesla Cybertruck قريبًا ، فإن المنافسة على وشك أن تزداد سخونة أكثر على منصب الريادة في مبيعات EV.

تسلا تتجاوز القيمة السوقية البالغة 1 تريليون دولار

على الرغم من أن شركات صناعة السيارات مثل جنرال موتورز وفورد تصنع المزيد من السيارات بالأرقام ، إلا أن تسلا هي التي ترتفع قيمتها بشكل كبير. ففي 25 أكتوبر 2021 ، تجاوزت Tesla القيمة السوقية البالغة 1 تريليون دولار بعد أن ارتفع سهمها بنسبة 12.6 ٪، وذلك نتيجة لصفقة بيع جماعية جديدة مع Hertz. حيث قررت شركة تأجير السيارات شراء 100000 سيارة Tesla وهذه الصفقة تخلق موجات إيجابية لـ Tesla.

لذا وعندما يتعلق الأمر بالشركات الأمريكية، فقد أصبحت Tesla خامس شركة من هذا النوع تصل إلى 1 تريليون دولار ، والشركات الأخرى هي Apple و Microsoft و Amazon و Alphabet المالكة لـ Google. لذا فهذه مكافأة جيدة لجميع أولئك الذين استثمروا في Tesla، سواء كان ذلك عن طريق سياراتهم أو كمستثمرين بشكل عام. ففي عام 2020 فقط أصبحت تسلا مربحة أخيرًا، بعد 17 عامًا من وجودها.

لا شك أنه كانت هناك الكثير من التكهنات حول الكيفية التي قد تفشل بها شركة Tesla ، لكن الأمور تتحسن الآن. حيث ستدفع Hertz 4.2 مليار دولار لشركة Tesla للحصول على 100000 سيارة Tesla Model 3 خلال العام المقبل أو نحو ذلك، وستصبح هذه الإضافة الضخمة الجديدة الآن خمس أسطول Hertz، التي بدورها ستقوم ببناء شبكة من محطات الشحن.

تنعكس نتيجة هذه الصفقة أيضًا على إيلون ماسك شخصيًا. فمع قفزة أسعار الأسهم ، تبلغ حصة ماسك البالغة 23٪ في تسلا الآن حوالي 230 مليار دولار. ومع طرح طرازات جديدة ، أصبحت تسلا شركة سيارات هائلة للغاية. بل يُمكن للمرء أن يقول أنها الآن ترقى إلى مستوى أي تحدّ يُمكن أن تضعة أفضل شركات السيّارات في العالم.

أضف تعليق (0)
ذات صلة