الرئيسية المقالات

هل تستمر لعبة Division 2 في النجاح بعد توسعة Warlords of New York؟

توسعة Warlords of New York هي أول توسعة مدفوعة خاصة للعبة The Division 2، فهل تحقق التوسعة النجاح المنشود منها أم تدمر جميع النجاحات التي حققتها اللعبة؟

في الأيام الحالية نظرتنا للألعاب اختلفت تماماً وظهر بشكل أساسي مصطلح قيمة إعادة اللعب، في الماضي وقبل سيطرة شبكة الإنترنت على كل شيء في عالمنا كنا نحصل على اللعبة فقط ونبدأ في اللعب بشكل مباشر دون احتياج لاتصال على الإنترنت أو غيره وكان المحتوى الأساسي الخاص باللعبة هي كل ما تقدمه في أغلب الأوقات واللعبة الجيدة كانت هي اللعبة التي تقدم تجربة ممتعة تجعلنا نعيدها مرة تلو الأخرى دون كلل أو ملل.

للأسف في الأيام الحالية اختلف الوضع بشكل كبير وأصبح محتوى ما بعد الإطلاق عنصر هام جداً لاستمرار هذه الألعاب، لعل هذه الطريقة وسيلة جيدة لربط اللاعبين باللعبة خصوصاً بعد حجم المحتوى الهائل الذي يتم إصداره كل عام.

لكن في بعض الأحيان يكون محتوى ما بعد الإطلاق مجرد وسيلة تلجأ لها شركات الألعاب لضمان قدر أكبر من الأرباح وأصبح من الشائع رؤية الكثير من الإضافات المدفوعة بل يوجد بعض الألعاب التي تصدر بشكل ناقص وتعتمد على إصدار توسيعات أو حلقات لتكملة تجربة اللعبة.

الآن نحن بصدد إصدار واحدة من التوسعات الضخمة التي نتحدث عنها وهي توسعة Warlords of New York القادمة في 3 مارس القادم للعبة The Division 2.

في الحقيقة توسعة Warlords of New York واحدة من التوسعات أو الإضافات أو كما تحب أن تسميها المثير جداً للجدل ولكن قبل أن نشرح لماذا هذه التوسعة مثيرة لهذه الدرجة يجب أن نعود بالزمن قليلاً إلى لعبة The Division 1.

أساس عنوان The Division.

لعبة The Division تنتمي إلى فئة ألعاب التصويب وجمع الغنائم، وهذه النوعية يلعبها من يحب تجميع الأدوات وتحسينها وبناء أفضل شخصية وتحصيل أكبر قدر من العتاد.

مع هذا النوع من الألعاب توقع من اللاعب أن يعيد الكثير من المهمات والنشاطات في محاولة منه لتحصيل أفضل أنواع من العتاد أو الارتقاء بمستوى الشخصية، والتركيز هنا لا يكون على القصة بشكل أساسي بل يكون على عدد النشاطات التي توفرها اللعبة والتي يمكن للاعب إعادتها دون كلل أو ملل.

طالع: كل ما جاء في مقابلة فريق عرب هاردوير الحصرية مع السيد “Drew Rencher” المخرج المساعد للعبة The Division

معاناة الجزء الأول The Division.

عندما صدر عنوان The Division 1 قدم تجربة لعب جيدة جداً ولأول وهلة ظن معظمنا أن اللعبة ممتازة ولكن سرعان ما اكتشفنا مشكلة ضخمة جداً تعاني منها اللعبة ،ركزت اللعبة بشكل كبير جداً على المحتوى القصصي والذي لم يكن في أفضل أحواله، وبعد الانتهاء من القصة تفاجئ الجميع بغياب النشاطات التي يمكن تأديتها وبسبب هذه المشكلة فقدت اللعبة الأفضلية التي كانت تتمتع بها مثل فكرة الـ Dark Zone.

المشكلة لم تتوقف عند هذا الحد بل زاد الطين بلة خطوات شركة Ubisoft لمعالجة هذا القصور، حيث قامت الشركة بإصدار مجموعة من التوسيعات المدفوعة وهذه الإضافات كانت تضم محتوى لعب جديد وأدوات أقوى مع رفع الحد الأقصى لمستوى الشخصية.

الأن أصبح لدينا مجموعة من اللاعبين لديهم قدر من المال تمكنوا من شراء هذه الإضافات وبسببها أصبحوا يمتلكون عتاد أفضل ومستوى أعلى، في المقابل لدينا من اشترى اللعبة فقط وهؤلاء أفضل عتاد يمكن أن يحصلوا عليه لا يمكنه منافسة عتاد من اشترى هذه الإضافات.

الطريقة التي تعاملت بها شركة Ubisoft كانت القشة التي قسمت ظهر البعير، حيث تلقت اللعبة كمية كبيرة جداً من الانتقادات وتم تدمير أي محتوى لعب تنافسي بسبب غياب التكافؤ.

بعد مرور الوقت تدمرت فكرة الـ Dark Zones أو مباريات الـ PVP تماماً وبدأ اللاعبين يتركون اللعبة بشكل مستمر حتى أصبحت اللعبة مجرد عبئ وعنوان فاشل بعد أن كان عنوان مقبول جداً وبه بعض سمات النجاح.

لعبة The Division 2 وحل معظم المشكلات.

جاءت لعبة The Division 2 وسط أجواء من الترقب، الجميع يرد أن يرى كيف تعاملت Ubisoft مع عنوان متهالك تلقى نقد أكثر مما تلقى مدح.

“والحقيقة اللعبة عالجت الكثير من أوجه القصور بداية من المحتوى القصصي اللطيف ذو نهاية منطقية وعدد ساعات لعب يصل إلى 30 ساعة وهي مدة مقبولة جداً مع وضع النشاطات الأخرى في عين الاعتبار”.

نظام العتاد الموجود داخل اللعبة كان عميق جداً وبه الكثير من التفاصيل وكان الحلم لكل لاعب يفضل بناء الشخصيات والارتقاء بها وتجميع أفضل القطع، ناهيك عن الرسوم الممتازة وأسلوب اللعب نفسه والتصويب التكتيكي الذي تميزت به اللعبة.

تعرف على: المراجعة الخاصة بنا للعبة The Division 2.

لعبة The Division 2 تنجح فيما فشل فيه الجزء الأول.

نعود مرة أخرى إلى نقطة محتوى ما بعد الإطلاق حيث تم دعم The Division 2 بمحتوى مع بعد الإطلاق مميز جداً من خلال إصدار حلقتين مجانيتين تماماً لجميع اللاعبين دون أي تفرقة.

هذه الحلقات ضمت محتوى لعب جديد وأسلحة وعتاد وأصبح مجتمع The Division 2 مجتمع مثالي بالنسبة لهذه النوعية من الألعاب فنحن لدينا الكثير من النشاطات التنافسية التي تعتمد على مجهود اللاعبين الصافي وتكريس الوقت للعبة وغابت سيطرة المال التي دمرت الجزء الأول من اللعبة.

حتى النشاطات التعاونية داخل اللعبة أصبحت متاحة لجميع اللاعبين فلا يوجد مجموعة مهمات او محتوى لعب قاصر فقط على من اشترى هذه الإضافات، وبهذا الشكل تمكنت اللعبة من تكوين قاعدة جماهيرية جعلتها تستمر حتى بعد مرور عام كامل على إصدارها.

توسعة Warlords of New York ما الذي يُمكن ان يحدث بعد إطلاقها؟

يوم 19 فبراير القادم سوف يتم إصدار أخر محتوى مجاني للعبة وهو عبارة عن محتوى تمهيدي بعنوان Coney Island وبعد ذلك في 3 مارس القادم سوف يتم إصدار توسعة Warlords of New York لتكون أول محتوى مدفوع يأتي لهذا العنوان.

للأسف الإضافة القادمة في مارس ليست رخيصة الثمن على الإطلاق حيث تكلفك 30 دولار كاملة وهذا المبلغ نفس سعر بعض الألعاب الأخرى ،أي أنك تشتري توسعة مقابل قدر من المال يمكنك من شراء لعبة أصلاً ولهذا السبب من المتوقع أن التوسعة لن تحقق انتشار ومبيعات كبيرة فهي توسعة تحتاج شخص مرتبط جداً باللعبة لكي ينفق هذا القدر من المال.

لندع الآن المال جانبناً على الرغم من أهميته ونركز على الضرر الذي يمكن أن تحدثه هذه التوسعة، حيث أن التوسعة سوف ترفع أقصى حد لمستوى الشخصية إلى 40 بدلاً من 30 بالإضافة إلى عتاد أكثر قوة من أفضل العتاد الموجود الآن داخل اللعبة ،وسيتكون بمرور الوقت مجموعة من اللاعبين أصحاب التوسعة لديهم عتاد أفضل من باقي اللاعبين الذين لم يشتروها، هل تشعر بأن الحديث مشابه لما حدث مع The Division 1؟

نعم بالفعل هو كذلك نحن الآن أمام نفس الأزمة التي تسببت في انقسام مجتمع الجزء الأول وترك اللاعبين اللعبة بمرور الوقت حتى ماتت تماماً /،بالطبع نحن نتمنى أن لا يحدث هذا الأمر ولكن كل الخيوط تشير إلى هذا المستقبل المظلم، أنت الآن تحول عنوان ناجح ويحظى بقدر كبير من اللاعبين إلى عنوان أدفع لتلعب.

طالع أيضاً: تفاصيل توسعة Warlords of New York من خلال التجربة الحصرية لفريق عرب هاردوير.

قد يدافع البعض عن هذه الخطوة بأن يقول أن اللعبة تحتاج إلى أموال لكي تستمر وتقدم تجربة لعب سلسة وهذه الطريقة هي وسيلة لتحصيل هذا القدر من المال ولكن نحن نرد بأن هذه الوسيلة ليست الوحيدة ويوجد العديد من الأمثلة التي يمكن أن نضربها وسوف نبدأ مع لعبة League of Legends من شركة Riot Games وهي لعبة مجانية أصلاً.

“نتحدث الأن عن لعبة مجانية أصلاً ومن المنطقي أن يوجد داخلها محتوى لعب قابل للشراء ولكن Riot Games قدمت سياسة مالية هي الأفضل في وجهة نظرى”.

تعتمد League of Legends على مجموعة من العناصر الشكلية القابلة للشراء بالأموال الحقيقية ولكن هذه العناصر الشكلية لا تؤثر بأي شكل من الأشكال على تجربة اللعب فهي مجرد مظهر.

والأفضل من كل هذا إمكانية تجميع الكثير من هذه المظاهر الشكلية بشكل مجاني تماماً من خلال اللعب فقط، وبعد كل هذا هل تتوقع أن لعبة League تخسر الاموال؟، هل تعتقد أن تكلفة محتوى ما بعد الإطلاق في لعبة The Division 2 أكبر من تكلفة لعبة أونلاين تتطلب محتوى متجدد بشكل شبه شهري؟

حسنا حسنا، أن منتمي جداً للعبة League ولكن ماذا عن لعبة Warframe التي تقدم تجربة Loot صافية، فأنت لا تفعل أي شيئ سوى تجميع الغنائم للحصول على أفضل عتاد ،لعبة Warframe تقدم سياسات مالية ممتازة وكل شيء داخل اللعبة يمكنك تحصيله من اللعب أو التجارة مع اللاعبين ومع هذا نلاحظ أن اللاعبين يقوموا بعمليات الشراء داخل اللعبة كدعم لها وامتنان منهم بسبب السياسة المالية العادلة.

هل تعود Ubisoft للطريق الصحيح؟

الغريب في الخطوة أن شركة Ubisoft تعاني بشكل كبير خلال الفترة الماضية بسبب سياسات الشركة، بالطبع لا يخفى على أحد السقوط المدوي لعنوان Breakpoint بسبب عمليات الشراء المصغرة المنتشرة في كل أرجاء اللعبة وكأن اللعبة قد تم تطويرها بهذا الشكل لكي تكون حقل لعمليات الشراء.

أيضاً الشركة نفسها قد صرحت في وقت قريب أن الخطة التي تعمل بها تحتاج إلى إعادة هيكلة وأنها سوف تقوم بمراجعة الطريقة التي تعمل بها وقامت بتأجيل جميع العناوين الخاصة بها خلال العام الجاري.

في النهاية نتمنى من شركة Ubisoft أن تعيد ترتيب أوراقها والتفكير ملياً في الخطوات التي تقوم بها حيث تشهد عناوين الشركة تراجعاً في الفترة الأخيرة.

شاركنا رأيك عزيزي القارئ في توسعة Warlords of new York وإذا كنت تمتلك اللعبة هل ستقوم بشراء التوسعة أم لا؟

hotporno Busty beauty spreads legs wide open getting her cum-hole fucked - hardcore, milf, interracial All Kind Of Sex Things Use By Alone Naughty Girl (shae snow) video-27 - tits, pussy, teen hotporno Babe Fucks in Private Sex Tape 20 - teen, amateur, teens Polskie porno - Masa?ysta pomaga gor?cej dziewczynie - ass, polish, hardcore hotporno xv-726bd2702c1706fcbf8ea03666dade2b - teen, cumshot, porn hotporno.cc Lesbian Girls In Punishment Sex Scene Using Dildos movie-02 - pussy, lesbian, porn Anal castigation with shit squirting Beautiful girl fuck - girl, fuck, beautiful hotporno Piss lover rough fucks - pissing, pee, fetish Jav teen cute school girl - japanese, big-tits, teen Amateur blonde Myriam riding a brutal dildo in a motel - blonde, dildo, amateur hotporno hotporno.cc
Advertisement